مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 23 سبتمبر 2018 05:35 مساءً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة
قصيدة:أماه
  الشاعر : عبدالباسط الصمدي أبو أميمة   أماه يانبع الحنان سبع سنين مضت وأنا أنحت في الصخركي أسد الفراغ ….. بغيابك يا أمي أضحى العالم قاسي والخرائط كلها لاتتسع شوقي ….. أثرك في جسدي يذكرنا بك بإستمرار فأنام الليل والدمع لايكفكف ياأمي ….. يا أنس قلبي كسرت ظهري بغيابك إن أبكيك طول العمر ماوفيت حقك ….. أماه عرفت سر
قرأت لك.. تحرر.. أحبب عملك أحبب حياتك.. وسوف تنجح
تواصل كتب التنمية البشرية وجودها القوى فى عالم التأليف والبيع، وذلك لكونها تخاطب فئة أكبر من العهود فى الروايات أو الكتب السياسية، ومن ذلك كتاب "تحرر! أحبب عملك أحبب حياتك" تأليف "كريس باريز براون" والصادر عن دار الساقى.     ومن مقولات الكتاب "الحياة والعمل مرتبطان بشكل وثيق ويشكّلان وحدة لا تتجزّأ، إنْ أردنا أن نعيش حياة
جيل من نوع آخر(خاطرة)
بينما كنتُ أمارس طقوسي في الكتابة ، سمعت جاري الذي تميّز بارتفاع الصوت كلما تحدث _ حتى عندما يقول صباح الخير_ يقول لابنه ذي العشرين عاماً بطريقة الاستهزاء و التعصب " أنتم جيل ما منكم فائدة ، أنتم جيل فاسد"   أحسست بشيء يمنعني من الاستمرار في الكتابة و كأنّ الزمن توقف لبرهة ، أصبحت أسمع صدى هذه الكلمات فقط ، و كأنّها تعتذر لي ، ولا
الشعب ضحية ! (شعر شعبي)
    ياعبدربه يابن هادي وش حصل .. افصح عن الواقع لنا يابوجلال.. لا اسواء الحالات شعبك قد وصل.. زاد الغلاء من بعدما انهار الريال .. وين التحالف دي جمع كم من دول .. ووين دورك قلنا يابن الحلال.. هل انقطع حبلك وضيعت الجمل .. ولا سياسة ضغط من تاك الجمال .. دي جبتهم للغرب راحوا في عجل .. للشرق راحوا للمطامع والمنال .. شعبك ضحية للمطامع
إلـــــــى أمــــــراة
قصيده لمحمد الشقاع كم غبت عني طويلا ياأمراة لست أعرف ما أسمها لكن طلعتها أذ تهل تضيء السبيلا ويغدو نهاري جميلا كم غبت عني طويلا ياأمراة إذ تهل سماء تضيء وطرفاً كحيلا وثغراً جميلا شهي وخداً أسيلا ربيعاً من الحلم ركناً ظليلا ليمتد فرحي خميلا وتزهر قيثارة الروح عزفاً نبيلا كم غبت عني طويلا وددت سؤال الشوارع عنك وأركان حارتنا
حال المواطن والعصيان
ترثى لحال المواطن في هذا الزمان فهمومه تراكمت واحاطت به الاحزان اعوام وارضه ساحة للحرب وميدان ضحكته باهته ما تعرف غير الاسنان ما لقت فرحته لها في القلب مكان واحاطت به المصائب من كل الاركان لقد ادمن مشاهدة صور قتلى واكفان شهيد من الحديدة وآخر اغتاله سكران حررت بعض من ارضه ولم يجد الامان فيها مليشيا وقوى أمن اشكال والوان ذا تبع
صوت مظلوم(شعر)
رأيت كثيراً عن ظلمٍ تفشى        اخفى السعادة  وبألمٍ تبقّى خارت قوايَ لحزنٍ يسعى          يطوّق قلبي حتى يفنى فمهما الظالم بظلمهِ طغى    فسلاحي دعائي لربي وشكوى سمعت كثيراً عن باطل تردى        فأيقنت انَّ ربي حقٌ  وأقوى حياتي دروساً وعبرٌ تعطى     فلك ربيَ ادعو حتى
(قصتي و الورد)
(رفيدة.. رأيت هناك وردة بيضاء تشبه الأقحوان) سمعتُها و ضاع مني نضج 21 عاماً ، و بطريقةٍ صبيانية رفعت فستاني بما يتيح لي بالهرولة نحوها، لأسلّم عليها.   لطالما شعرتُ بأن ثمة شيءٍ لا أعرفه يربطني بالورد. جزءاً غير مروي من قصة قديمة تخصني. أو حدثاً لو كنتُ أعرفه قد يوضح لي سبب الشهقة التي تنفلت مني كلما صادفتُ وردة! أو يفسر القصد من
الخميس 13 سبتمبر 2018 03:01 مساءً
  قصة قصيرة / الصفحة الثقافية كانت شوارع الحي فارغة وحالة صمت جنائزي مهيب تهيمن على المكان ، مرقت سيارة دفع رباعي لتكسر خرس الشارع المقاببل يتشبث اربعة من المسلحين في مؤخرتها في الاثناء ومن
الأربعاء 12 سبتمبر 2018 04:41 مساءً
نهرٌ من الجنونِ دافقٌ يبهرجُ الحياةَ يأخذُ النجوم َمن سجادة ِالسماء وفي جيوبِ عابري السبيلِ يدسُّها ضحكاتِهِ تملأُ أصقاعَ الليالي الساكنة يرددُ السكوتُ لحنَها  يراقصُ الوجودَ
الأربعاء 12 سبتمبر 2018 02:48 مساءً
تبا  إنها المرة الألف التي أحاول فيها الكتابة عن أحلامي ماذا أكتب يا ورقتي  ..اجبني يا قلمي  يجيب القلم -لماذا ياعزيزي لم كل هذه الحيرة؟ تجيب الورقة -بالله عليك يا قلم اصدق معه القول 
الأربعاء 12 سبتمبر 2018 10:02 صباحاً
وذهبت عني وتركتني عند الاصيل وتركت قلبي  يلوذ  بالصبر الجميل  وخيوط احزاني تسيح في الوديان  منكس الهامة مطأطئاً رأسي الذليل ماذا بقى وقد  كنتَ ظلي الظليل ؟ و سافرَ معك يا حبيبي
الأربعاء 12 سبتمبر 2018 12:02 صباحاً
شيئا ما بداخلك لا يمكن البوح به ~ شيئا ما بداخلك ان احتفظت به  قد يقتلك ~ وان بحت به فأنت مقتول ~ فلا في بوحك راحة ولا في صمتك  استراحة ~ دنيا عجيبة ترى فيها العجب ~ ناس فيهم حياء وذوق وأدب وناس
الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 12:28 مساءً
  يا حبيبي افديك .. وافدي نبض قلبكيا حبيبي اهديك .. مني اجمل سـلام يقولوا ما يقولوا فيكما بايفرقوا بيني وبينك يجيبوا ما يجيبوا فيكما والله اتخليت عنك **** فوق رأسي اعليك .. وحدك من احبكاح كم
الاثنين 10 سبتمبر 2018 10:19 مساءً
لم يكن قاتلاً عادياً ، كان استثنائياً ، سباقاً للخير ، لا يفوت صلاة في المسجد ، تجده دائماً في الصفوف الأولى ، وديع الملامح ، دمث الأخلاق ، محبوباً من الجميع ، لم يرتفع صوته في شجار قط ، وإذا هم
الاثنين 10 سبتمبر 2018 06:57 مساءً
أيش هذا الحسن والفتنــه اسرني مكحل الأعيــــان وخلاني أسير بعـــــــــده في صحوي وأنا نسيـــان أعيش الحب في محنــــه ليلي والنهار تعبـــــــــان هو مني وأنا مـــــــنـــه أدور له في
الأحد 09 سبتمبر 2018 09:13 مساءً
  يالله دعيتك وأنت غافر وتواب عدات ما شن المطر من سحابهاللطف منك والأمل فتّح أبوابضاقت وضاق الحال بي والكأبهمليت يادنيا من اعداء وأصحابومن زمن فيه العجب والغرابهولا صدق مؤمن ولا تاب
السبت 08 سبتمبر 2018 11:27 مساءً
وقع الكاتب سعيد النوبان عقد كتابه الرابع "نظرية إتلاف السلبية" في مجال التنمية و التحفيز وهو أشبه بدفتر اليومية، ينص محتواه على بعض الأسئلة المدروسة و التي أجريت عليها الكثير من الدراسات


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قتلى وجرحى في انفجار قنبلة يدوية بعدن
عاجل | اغتيال مدير مدرسة بعدن
التحالف العربي يستهدف قيادات حوثية كبيرة في الحديدة
الحوثيون يحاولون اقتحام منزل الشيخ بن عزيز بصنعاء والاخير يصدر بيان ناري
الصوفي: لم يسلم أحد الدولة للحوثي وهذا ماحدث!
مقالات الرأي
كل من يبني غناه على فقر الاخر فهو همجي ، و كل من يبني امنه على خوف الاخر فهو همجي و كل من يبني عزه على ذل الاخر
✅ الشعار يحدد مشروعا مدعوم اقليميا يتحرك في المناطق المحررة من الجنوب يهدف إلى إسقاط التحالف العربي وإسقاط
  - ســام الغُــباري - اشتقت لمدينتي ، لوجه أبي ، لشقيقي الذي يُعد حساب كل شيء ، لصديقي بائع القات " حمران" ،
كانت هناك لنا عملة نقدية في قديم الزمان يقال لها (الريال)... وكان لها اعتبارها ومكانتها بين عملات العالم...يتجه
  اشتقت لمدينتي ، لوجه أبي ، لشقيقي الذي يُعد حساب كل شيء ، لصديقي بائع القات " حمران" ، اشتقت إلى رائحة قريتي
جميل ان يثابر عدد من أبناء  الجنوب وان يستمروا  بالحافظ على المناسبات الوطنية من خلال إحيائها كلا
لنكن أكثر شفافية ووضح الانتقالي هو خلاصة نضال وكفاح  ومسيرات ومليونيات  أستمرت عدة سنوات حتى تكونت تلك
لم أشهد تعب طول حياتي.. وأنا الآن عمري واحد وسبعين سنة وثمانية شهور – كما شهدته يوم الحد اللي هب .. عندما تقرر
مما لا شك فيه بأن عدم الإستقرار الأمني في العاصمة عدن خاصة وباقي محافظات الجنوب عامة ، قد شكل مناخ ملائم
نحن ليس في مرحلة تحدي وبرز عضلات نحن في مرحلة تتطلب من الجميع الجلوس على طاولة واحده والتقارب في ما بينهم لكي
-
اتبعنا على فيسبوك