مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 20 يوليو 2018 01:20 مساءً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة
أميرة البحر تاج البر والدرة
قال المعنى صباح اليوم من فجره هاجت شجوني وحن القلب والوجدان لمن لهم في الحشاء والذاكرة حضره أرضي وناسي وكل الأهل والخلان كطائر البين بيزغرد على شجره لو هزه الشوق غردها نغم وألحان من للمفارق غريب الدار بالهجره لو برحه فُقد ساج الدمع بالأعيان من فقدكم يا حبائب مهجتي وهره فينيقة الروح تنهض من وسط لحزان لمسقط الرأس في ساحل عدن
قصة قصيرة .. الحراج المحرم
هو الشاب صاحب الأخلاق المحافظ على كل شعائر دينه القادم من الريف اجتمع في سكن الطلاب مع بعض الشباب ممن حاول أن يجره إلى الرذيلة غيرةً مما هو عليه من اخلاق وعفاف حتى اجتمعوا على اغوائه فقال أحدهم: أنا أقوده إلى أرذل الأفعال .. اتركوني وسأريكم ماذا سأفعل؟ وإذا به يتقرب إلى الشاب حتى يعمق علاقته به ، فيرافقه في كل مكان حتى يكون مثل ظله
شعر .. ورحل بطل من الذئاب الحمر
أبو عنتر فاقد لذلك الجيد ذي بينهم نهيم تبكي عليه الرواسي  من جبل بطه إلى الشعراء على ذاك الزعيم وجوس بن ناشر حزن على الوحش ذي قد كان من صوته بتخرس كل شيطان رجيم با ودعك والدمع سائل على خدي على ذاك الكريم وارض بن ناشر حزن من راس شرعه إلى العمري إلى حيد الغويم الليل يالهاجس معي جهز لي القوال ذي بتنضم نضيم تعجز لساني عن التعبير على
الأديب المصري يوسف وهيب يحتفل ب"المكيدة"شعرًا
    ينتظر الشاعر يوسف إدوارد وهيب صدور مجموعته الشعرية " احتفلي بي أيتها المكيدة" عن سلسلة أصوات أدبية عن الهيئة العامة لقصور الثقافة، بإشراف الشاعر جرجس شكري ورئاسة تحرير الروائي محمود الورداني. والمجموعة هي ثالث مجموعات وهيب الشعرية بعد "البنات الرخام" و"المسروق فضاؤه". يذكر أن الشاعر صدر له رواية بعنوان "تغريبة القبطي
ومن ضيّع حبيبه وين يأسيه ؟! "شعر"
    وأنا مالي إذا الديكي رفع رأسه  بكيفه يرفعه والا يوطيه* كدوكي جدتي فرحان في صوته ويا ساهن مرق ماشي مرق فيه تسحّرنا على إيقاع صيحاته وعند الجد يهرب ما بناسيه يظل ابن الدجاجة فرخ من ساسه بعين الصقر حتى لو حلم فيه  هو فرخي وما ينفع تحساسه ومن لا يعرف الصقر  يشويه بضربة حظ أخذت الكأس من ناسه من الي يستحق الكأس يا بيه؟ كروت
حديث الشمس
استيقظت صباحا على صوتِ طقطقة على النافذة  فأجبتُ: من الذي يطرق النافذة ألا ترى أني نائم. -افتح النافذة أنا الشمس أتيتُ لكي أقول لك صباح الخير و أتيتُ لأعلن عن يوماً جديد -يوماً جديدا.. ماذا تقصدين..؟! -نعم...يوم جديد تصحو فيه على أصوات العصافير وتحية جارك (سعيد) الذي أراه كل يوم متذمر لأنه لم يجد من يسلم عليه كل صباح،حتى عصافيرك التي
شعبيات .. عدن يا بهية
عدن يا حلوة بهـــيـــة                رائعة وحسنك بهيــــج عدن يا صخرة أبـيـــة                على الظلم بحرك يهيج عدن يا حلة سنيــــــــــة              اخرسي صوت الضجيج كل أعدائك منتهيـــــــــة             
ظليلة ظلها دافئ
صباح الخير بالقهوة مساء النور بالكافي  مع القشرة بالا قشرة  كبتشينو ونسكافي اذا سادة اذا حلوة الذّ من طعمها مافي ومحلى رشفها مرة  من أجود بنها صافي شجرة  الواد والرهوة سقاها ربي الكافي ورقها دائم الخضرة ظليلة ظلها دافئ زراعتها هي الثروة وفيّه من لها وافي حنونة ما بها قسوة كريمة خير مضيافي ترد الكيف والنشوة بها الاروح


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
السفير الامريكي السابق لدى اليمن يوجه اتهاما خطيرا لعلي محسن الاحمر
عاجل : مقتل شاب بالمنصورة
تجهيزات نهائية لإعادة إفتتاح عدن مول
عاجل: عشرات الشهداء والجرحى إثر قصف حوثي لمدينة التحيتا بالحديدة
رئيس جمعية عدن لتعدد الزواجات يبعث برسالة إلى رئيس الجمهورية والحكومة والمنظمات إنسانية
مقالات الرأي
خرج الحراك الجنوبي في ثورة شعبية عارمة عام 2007 شهد لها العالم بأسره ، وقفت أمام الطاغية الهالك علي عبدالله
ربما لا امتلك الكثير من التفاصيل عن الأسباب التي تمنعنا من تصدير الغاز والنفط اليمني للخارج؟! هذا الملف
  في عدن تم اشهار تحالف قبائل الجنوب الذي يدعم المجلس الانتقالي الجنوبي وهذا التحالف كذبه علينا ان لا
بحسب المعلومات المسربة مؤخرا الى عدد من المواقع الإخبارية ومنها مواقع تابعة أو مقربة للسلطة اليمنية المعترف
-أي تشكيل لتجمع او مكون او حزب او تنظيم سياسي او قبلي او عسكري يستحوذ على الوظيفة العامة والثروة له ولأعضائه
منذُ أن وطأة قدماه العاصمة المؤقتة عدن وفخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي يعمل بكل جهد وإخلاص في العديد
عند وصولي مطار القاهرة سمعت المصريين ينادونا بطائرة العيانيين هذا الوصف الذي يصفه لنا الشعب المصري،
من هنا يحكمنا عاقل ولا يركبنا جاهل ومهما حاولنا الابتعاد عن الواقع السياسي وطرح القضايا بعناية ودقة فائقة
  وجدت صديقي يمشي في احد شوارع الضالع بخطوات مهزوزة وملامح مقلوبة اقتربت كثيرا منه وحاولت الحديث معه
كعادة اليمنيين يهربون من واقعهم بالركون إلى الظل ومضغهم أوراق القات، فيتناسون واقع حالهم مهما كان عليه من
-
اتبعنا على فيسبوك