MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 18 أغسطس 2017 09:43 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
السبت 28 مايو 2016 03:31 مساءً

موسم هلالي للنسيان

موسم للنسيان.. هذا التوصيف هو أقل ما يمكن أن يوصف به حال نادي الهلال السعودي في الموسم الرياضي المنقضي الذي عاش واقعا مأزوما على الرغم من تحقيقه بطولتي كأس السوبر وكأس ولي العهد، ولكنه خسر بطولتي الدوري والخروج الأسيوي المرير وهي الأهم عند كل عاشق للكيان الازرق .
وعطفاً على خروج الفريق من آخر بطولتين في الموسم ومن فريق واحد إلا أن ما ظهر عليه الفريق مساء الثلاثاء الماضي أمام فريق لوكوموتيف الأوزبكي يؤكد أن المشكلة أكبر من نظرة المدرب أو تخبطاته أو حتى بعض المشاكل الإدارية حيث كان الفريق بلا روح إطلاقاً ولا رغبة لدى اللاعبين لتحقيق أي منجز لهم أو لفريقهم لقد كان الشرود الذهني واللامبالاة وضعف الأداء السمة الواضحة وكأنهم مجبرون على خوض المباراة. 


من يعرف الهلال وتاريخه وبطولاته يشك أن هؤلاء هم لاعبون ينتمون لكتيبة الزعيم.. 
فطيلة الأعوام الماضية جاءت مشاركات الأندية السعودية متفاوتة الأداء والظهور، ففي مواسم تبرز أندية وتقاتل للوصول إلى أبعد نقطة وأخرى تشارك مشاركة شرفية وتكون أول المودعين لكأس آسيا .


حيث يحفظ التاريخ الرياضي وصول الاتحاد ثم الأهلي وأخيراً الهلال لنهائي الكأس الآسيوية ، لكن الوصول لم يثمر عن التتويج بالبطولة بل جاء ليؤكد استمرار الغياب السعودي عن الحضور في دوري أبطال آسيا .. وهذا الموسم ولأول مرة لايوجد أي نادي سعودي في دور الثمانية من البطولة بعد خروج الممثل الوحيد الذي تأهل من دور المجموعات الفريق الهلالي من فريق يقله أمكانيات وخبرات.. ولكن الهلال ليس هو الهلال الذي أمتع وأذهل كل مشاهديه بأدائه الممتع الراقي السلس المشوق أنه الزعيم يا سادة نتمنى أن يعود زعيمنا لسابق عهده .. وعلى اللاعبين الحاليين أن يذاكروا دروس لاعبي الهلال السابقين والتضحيات التي كانت تقدم ، عليهم أن يعلموا ويعو ويفهموا أنهم يمثلوا زعيم القارة وسيد الكرة السعودية .. عليهم أن يحذو حذو الاسطورة التاريخية للكرة السعودية بل والاسيوية النجم سامي الجابر "سام6" والفيلسوف يوسف الثنيان والصخرة صالح النعيمة والذهبي نواف التمياط والقائمة تطول ...


أم أن ملايين الريالات ودخول عالم الشهرة والتصوير مع المعجبين والمعجبات أنسى بعض اللاعبين أبسط حقوق المهنة والواجبات العملية داخل المستطيل الأخضر الذي لولاه بعد الله لما عاش اللاعب بهذا العز وعالم الرفاهية والرقي ، ألا يتذكر اللاعبون أنه بالشكر تدوم النعم؟ ألا يدرك جميع اللاعبين هلاليين أو غيرهم أن بعد الرحيل من الملاعب لا يبقى إلا الإنجاز والأرقام التي يحتفظ بها التاريخ بأسمائهم وذكراهم .
وأخيراً نتمنى أن يعود زعيمنا شامخاً كما عهدناه على الدوام ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
أخذ دوري الأبطال ٥ مرات على التوالي بالخمسينات وقالوا تأهل لها بالترشيح ، و أكثر نادي أخذ الدوري المحلي قالوا
كعادة الاحتفالات العامة تم قبل ايام الاحتفال باليوم العالمي للاهتمام بالشباب عبر اقامة فعاليه خطابية بحضور
الهزيمة  القاسية  التي تلقاها برشلونة  امس الاحد  امام غريمه ريال مدريد في عقر الدار الكاتالونية
في طريق التعاطي مع قضايا الرياضيين والنجوم الذين يجدون أنفسهم في معمعة الظروف الصعبة والقاتلة ، نسعد كثيرا
الإرهاب ظاهرة عالمية بدأت تغزو العالم ولها أسباب متعددة لايمكن حصرها في سبب واحد، كذلك الأمن له جوانب
السر الذي لم يعد سرا ، والمغطى الذي بات مكشوفا ، أن اتحاد الكرة في طريقة لدق آخر مسمار في نعش الكرة اليمنية .. *
  لقد مد أبناء خنفر أرجلهم على قدر فرسهم ولم يكن ذلك المهرجان مبالغ فيه بل كان قمة في التواضع والبساطة لم
يظل القطاع الشبابي والرياضي حجر الزاوية لتوجهات الحكومة ودعمها وتشجيعها لهذا القطاع الهام لما له من اهمية في
-
اتبعنا على فيسبوك