MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 29 أبريل 2017 06:18 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

ملعب (الشهداء) الدولي بأبين .. منشآة رياضية هامة دمرتها الحرب وتناستها السلطات !!

الثلاثاء 10 يناير 2017 05:10 مساءً
استطلاع / نظير كندح

يعتبر ملعب ( الشهداء ) الدولي بمدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين من أهم المنشئات الرياضية في المحافظة أسس عام 1983م وفق المعايير الدولية للملاعب الرياضية وزود بكافة المرافق التابعة له من قاعة استقبال الضيوف إلى منصة لكبار الضيوف إلى مكاتب خلفية لإدارة الشؤون الرياضية في المحافظة قبل أن تبنى الإدارة المستقلة للشباب والرياضة بمحاذاته ، وكان ذلك المنجز على يد محافظ أبين الأسبق/ محمد علي أحمد الذي أشرك الفعل الشعبي بالفعل الرسمي فأنتج عملا رائعا بهذا المنجز وغيره مما حقق لأبين في عهد قيادته للمحافظة ..

 

كانت تقام في الملعب مباريات داخلية للفرق الرياضية في المحافظة ومباريات وطنية على مستوى المحافظات الجنوبية ، ولعب فيه عدد من فرق دول الخليج في بعض المناسبات ، فضلا عن كونه مصلى يجمع أبناء عاصمة المحافظة لصلاة عيد الفطر وعيد الأضحى نظرا لإتساع مساحته وتجهيزها بالحشائش وتسويتها ، أيضا كانت تستضاف فيه المهرجانات العامة في المناسبات الوطنية ..

 

ملعب شهداء أبين .. بقايا أطلال بعد أن كان ملئ السمع والبصر !!

من يزور هذا الملعب لايصدق الحال الذي وصل إليه بعد أن كان قبلة للرياضيين وساحة للمهرجانات والإحتفالات .. واليوم أصبح أطلالا بالية .. طالته الحروب الظالمة فدمرته تدميرا ولم ترحمه أيادي التخريب التي لا يرعوي أصحابها .. والتحق بعض الجهلاء بالزفة فاحتلوا أجزاء منه ليحولوها إلى مساكن خاصة فأصبح الملعب مسرحا لحيواناتهم ومواشيهم ..

 

حالة مزرية تلف الملعب بعد أن كان ملئ السمع والبصر ..

حال الملعب اليوم .. لا يسر صديقا ولا يغيض عدوا !!

 

(عدن الغد) زارت الملعب والتقت بأحد المؤسسين  للرياضة في أبين وعدد من اللاعبين فكانت تصريحاتهم تجمع على أهمية الملعب وضرورة إخراج المحتلين منه  وإعادة ترميمه ..

 

أ/ سالم زيد عبدالرحمن - أحد كبار مؤسسي الرياضة في المحافظة  - أشار إلى أن أبين تعتبر مصنعا للرياضة على مستوى المحافظات الجنوبية كلها ، وكانت قيادات عليا أبان شبابها ساهمت في صنع الرياضة الأبينية وشاركت في مباريات على ملعب أبين الرئيسي ( ملعب البلدية حاليا ) ومنهم القائد الإنسان الرئيس الشهيد/ سالم ربيع علي ( سالمين ) الذي قتل مظلوماً ..

 

مضيفا : [ وبالمناسبة فقد شيد الملعب بطريقة عجيبة لايجيدها إلا المناضل / *محمد على أحمد*  تمثلت في إشراكه المواطنين بالمبادرات الطوعية إلى جانب المهندسون والعمال الرسميين ] ..

 

الكابتن/ أحمد ماطر - لاعب نادي ( حسان ) الرياضي بأبين - قال في تصريح خاص لـ"عدن الغد" : [ إن الحروب التي مرت على المحافظة دمرت الملعب وأخرجته عن وظيفته التي أسس من أجلها ] ..

 

وطالب وزير الشباب والرياضة أ/ *نائف البكري* بضرورة إعادة تأهيل ملعب الشهداء الدولي وكذلك ملعب خليجي 20 الدولي والصالة الرياضية المغلقة كمنشئات رياضية هامة ومتنفسا للشباب في أبين ..

 

كما طالب السلطة المحلية بالقيام بواجبها الوطني تجاه هذه المنشئات حتى تعود لسابق عهدها محضنا للشباب وأنشطتهم الرياضية ..

 

 وناشد قيادة الأمن في المحافظة بإخراج المقتحمين للمنشئات الرياضية ..

 

الأخ/ سالم ناصر المرخي - أحد المقتحمين لغرف الملعب - قال لـ"عدن الغد" : [ دمرت حرب 2011م منزلي واضطررت إلى نقل أسرتي إلى هذه الغرف لإدارة الملعب وهي أصلا لاتصلح للسكن لكن الظروف أضطرتني لذلك ] ..

 

مضيفا : [ نطالب السلطة المحلية بصرف لنا التعويضات المقره من قبل لجنة الإعمار لإعادة بناء منزلي والعودة إليه بعد بنائه فأنا لا أرغب في البقاء في إدارة الملعب كونها ليست مخصصة للسكن ] ..


المزيد في ملفات وتحقيقات
بعد وصول المولدات التركية بتمويل قطري.. كهرباء عدن ستلقى الحل البديل أم ستبقى على نفس التضليل؟؟
مع دخول فصل الصيف يدخل المواطنون في عدن صراعا نفسيا كبيرا مع الكهرباء التي مازالت لا تريد ان تنتظم أو تسير بشكل صحيح ومتواصل. تداول اخبار ازدياد حالات الموت بسبب
محمد إسماعيل العمراني مفتي اليمن الذي أرق الحوثيين فعزلوه
بعد أعوام طويلة قضاها مفتيا، وعلى الرغم من حرصه على عدم الخوض في دوامات الصراع السياسي التي لم تتوقف في اليمن، إلا أن القاضي محمد إسماعيل العمراني وجد نفسه عدوا
فيما العالم يفشل في جمع مليار دولار لليمن رغم تباكيه على (مجاعتها)..حكومة (السياحة والسفر) تثير غضب اليمنيين بصورها بسويسرا
فشل العالم رغم تباكيه على اليمن في انقاذ هذه الدولة التي يزيد الفقر فيها تفشيا حتى بات مصطلح (المجاعة يتكرر عنها) في تقارير الامم المتحدة والمنظمات الدولية وعندما




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ماذا قال المحافظ المفلحي في اول تصريح صحفي له عقب تعيينه محافظا لعدن ؟
اغلاق الطريق الواصلة بين الضالع ومحافظات الشمال
العوذلي: هل يستطيع هادي تغيير محافظ مأرب؟
لقور : الاصطفاف السياسي اليمني الذي يديره حزب الاخوان و الجنرال يقف خلف قرار إقالة الزبيدي
(صنيج) يدعو لاحتجاجات شعبية لرفض قرار اقالة الزبيدي من منصبه
مقالات الرأي
  عندما صمتت روسيا ومرر القرار الدولي ( 2216 ) في 14 أبريل 2015م استنزفت الأطراف المتصارعة الكثير ، لم ينتهي السيد
   سنمار المهندس الارامي من سكان العراق الأصليين،  بعد عشرين سنة انتهى من بناء قصر الخورنق للملك
عند الإستقراء للقرارات التي صدرت ليلة البارحة والتي تصادف الذكرى الثانية والعشرون لإعلان الحرب على الجنوب
منذ بروز فكرة  عقد مؤتمر حضرمي  جامع لكل ألفئآت الإجتماعية  والمكونات السياسية ، أخذت ردود الفعل 
من حق الرئيس "عبدربه منصور هادي" ان يتخذ اي قرارات يراها مناسبة وعنده قناعة من انها فيها مزيدا من جعل الاوضاع
 ودع هريرة إن الركب مرتحل   وهل تطيق وداعاً أيه الرجل ؟ هذا مطلع معلقة الأعشى ( ميمون بن قيس ) يحث نفسه
  من الواضح أن حظوظ التافهين تتنامى في عصر الرئيس عبدربه منصور هادي الذي يحرص كل الحرص على استبعاد أي شريف
  جاء قرار رئيس الجمهورية القاضي بالتعديلات الوزارية الاخيرة ليشعل مجموعة من المواقف المتباينة
ايها القدير عيدروس الزبيدياياك وطريق اخونا خالد بحاح..انتما تجربة واحدة، مع هادي، التقط كل واحد منكما من
  ليس لي إلا أن أقول قناعاتي .. وقناعاتي لا ابنيها على عاطفة مجردة .... فجلها مبنية من خلاصة التفكير بالجميع
-
اتبعنا على فيسبوك