MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 16 ديسمبر 2017 05:38 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

هل تعلم المنظمات الإنسانية أي دمعة غبن يسفحها هولاء!

مديرية المضاربة
الأربعاء 11 يناير 2017 06:39 مساءً
عدن (عدن الغد)خاص:

اتخذوا من الخير والعمل الانساني جلبابا للاحتيال واللصوصية، وقاموا بتمثيل دور المنقذ الرؤوف ، ومن معاناة العجزة والمعدمين طريقة سهلة لتحقيق مصالح حزبية ضيقة، ومن ثم تجيير هذا الممارسات وإبتزار الفقراء من المواطنين بتلك الوسيلة ..هكذا وصل الحال ببعض الحزبيين في إستغلال تلك المعونات والمساعدات الانسانية التي تستغل أسواء استغلال لمصلحة أحزاب وجمعيات جزافا تسمى خيرية.

 

ربما يدرك الكثير من المواطنين وحتى أولائك المضطهدين والمعذبين في مناطق نائية الذين يعانون من مثل تلك  الاساليب الدنيئة في هكذا استغلال رخيص لمساعدات انسانية تصل من خلف اعالي البحار ومن منظمات انسانية دولية..تحرص تلك المسمى جمعيات خيرية وبعض المتنفذين على اخذ تلك المساعدات والمعونات وبالتالي يبدءا هؤلا في لعب الدور المناط بهم من خلال مايزعمون من عمل الخير في حين يدرك الجميع الطرق التي يتخذونها، في توزيع مثل تلك المساعدات التي وجدت من أجل إعادة بسمة أمل لفقير..ولمسة حانية لأجل يتيم ورسم بسمة على شفاة طفل محتاج فقد والدة في حرب لم تبق او تذر.

 

ففي مديرية المضاربة والعارة بلحج وكذلك الحال بالنسبة لكثير من مناطق عدن ولحج وماخفي كان أعظم ، عناصر حزبية دينية توظف هذه المساعدات لأهدافها الحزبية بشتى الوسائل وبطرق أقل ما يقال عنها، مافيا للخير الحزبي  البغيض.

 

ماتمارسه بعض هذه العصابات كما يحلو للفقراء والمحتاجين في مناطق المضاربة الجبلية بلحج تسميتهم ، أهانة للعمل الانساني وحتى أهانة للخير نفسه يوم ان وظف لمصلحة حزبية كما يقول المواطنون..

 

في الوقت الذي شرعت العديد من المنظمات والهيئات الانسانية القيام بواجبها تجاه مثل تلك المناطق المنكوبة خدماتيا ومعيشيا وتعيش في وضع مأساوي مزري، يتساءل المواطنون أي جدوى لهذه المساعدات التي باتت الا ترى يتيما او محتاجا أو معدما وتوزع عبر هذه العناصر الحزبية التي رضعت الإقصاء وعملت على المبداء "ان لم تكن معنا فانت ضدنا" بل لاتستحق  حتى مجرد لفته مساعدات ..والتي وجدت أصلا لاجل هذا الفقير المنكوب بالحرب والمحروم من شتى مجالات ومقومات الحياة..

 

ويجدد  المواطنون  التساؤل عن دور السلطات وهذه المنظمات هل تدرك اين تذهب اموالها ومساعداتها التي

عملت لها الدراسات لمساعدة هذا المعذب في مناطق تلفحها قذائف ومدافع المعتدين من الجهة الشمالية بمناطق التماس بتعز..؟ .

 

وهكذا تستمر هذه العناصرالحزبية في تعاملها وتحيزها لمصالح  عصبة هذه الاحزاب التي جعلت من تاريخها الاسود نارآ تلظى  يلهب جوف هذا العاجز المحروم بهكذا سلوكيات وابتزاز حزبي مقيت كما يقول المواطنون بالمضاربة.

 

فهل تعلم سلطات لحج المحلية وتلك المنظمات الدولية الممولة لتلك المساعدات اي دمعة غبن تسفحها هذه الحزبية الاصولية على خد طفل يتيم او مغبون جائع بتلك المناطق التعيسة..

 

نأمل ان نرى تحركا جادا من هذه الجهات المذكورة تجاه من أساءوا لضمير عمل هذه المنظمات الانسانية.

* من وجدي الصوفي


المزيد في أخبار وتقارير
المخلافي: الحل السياسي غير وارد مع الحوثيين
أكد نائب رئيس الوزراء، وزير الخارجية، عبد الملك المخلافي، إن الحل السياسي في اليمن أصبح غير وارد بعد كل الفرص التي أتيحت للحوثيين دون أن يغتنموها . وأضاف في حوار مع
صفقة جديدة لتبادل الأسرى بين المقاومة الجنوبية والحوثيين
نجحت امس الجمعة صفقة تبادل أسرى بين المقاومة الجنوبية ومليشيات الحوثي. وقالت مصادر مطلعة أن مسؤول ملف الأسرى في المقاومة الجنوبية ”ياسر الحدي” نجح في اتمام
السعدي: على الجنوبيين دعم الحل السياسي لأزمة اليمن للحفاظ على مبادئ الثورة وأهدافها
قال السياسي الجنوبي عبدالكريم سالم السعدي أنه على الجنوبيين دعم الحل السياسي لأزمة اليمن للحفاظ على مبادئ الثورة وأهدافها. وأشار السعدي الى ذلك في منشور على صفحته




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بالصور.. طارق صالح حي يرزق في صنعاء
القبض على جندي يصنع حزاما ناسفا في معسكر للجيش بعدن
نجل شقيق صالح يكشف سر أمر قتل عمه وكيفية تصفية قيادات حزب المؤتمر
غموض يكتنف واقعة مقتل مواطن بالمعلا عقب نزاع مع امرأة
قيادي في الانتقالي يقول ان شركة توتال تبحث عن وكلاء جنوبيين لها عقب مقتل صالح
مقالات الرأي
كل موهبة فنية أو أدبية تلاقي جزاء عملها بالتصفيق نجم كرة القدم يجد تصفيقا مكثفا جراء تحقيقة للهدف ، وكذا
بدون أي مراكز للبحوث والدراسات التي تهتم وتقيم مدى نهوض هذه الدولة أو تلك..وبدون أي اجتهادات معرفية أو فلسفية
يوم شبواني خالص عشنا تفاصيل نفحات النصر فيه عندما اهدانا ابطال الجيش الوطني والمقاومة في عسيلان وبيحان
التحسين المتواصل لمعيشة عاملينا في صندوق النظافة والتحسين في العاصمة المؤقتة عدن والذي تجلى مؤخراً- في ظل
كثيرا ما انتقدنا بجلاء واضح ككتاب ومثقفين إدارة حزب الاصلاح للحرب في اليمن سياسيا وعسكريا.. وكثيرا ما مارسنا
طلب الرئيس الفلسطيني محمود عباس " أبومازن " في القمة الإسلامية المنعقدة مؤخرا في اسطنبول ,وهو يعلم جدلية هذا
  - المقاومة الجنوبية وابناء شبوة انتصاراتهم وطنية ويهمهم تحرير أرضهم أولا وأخيرا ودفعوا بعشرات الشهداء،
الاحداث الاخيرة والتغيرات الدراماتيكية المتسارعة في المواقف السياسية والعسكرية لقوات التحالف والاحزاب
بعض الإخوة الذي لا يحسبون للأمور حسابات منطقية و واقعية، يذهبون الى ان الإمارات رضخت لحزب الاصلاح عند
ليست حسابات خاطئة ، الجنوبيون يتحركون وفق وقناعات وضرورات وحاجه بمجملها فرضت قتالهم  في جبهات كثيرة ؛ 
-
اتبعنا على فيسبوك