MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 22 نوفمبر 2017 12:20 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

مصادر نفطية مطلعة : توقف محطات الكهرباء عن العمل وأزمة وقود خانقة في الطريق خلال الساعات القادمة بسبب إضراب عمال مصفاة عدن

الأربعاء 11 يناير 2017 07:44 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

قالت مصادر نفطية مطلعة بان هناك أزمة مشتقات نفطية خانقه في طريقها للسوق المحلية ربما خلال الساعات القليلة القادمة وخصوصاً عقب قيام نقابة عمال مصافي عدن بإعلان الإضراب العام عن العمل اعتباراً من مساء قبل أمس ( الثلاثاء ) عقب عدم وفاء البنك بتوفير السيولة المالية اللازمة لدفع رواتب ومستحقات عمال وموظفي شركة مصافي عدن المتأخرة .

 وأضافت المصادر لعدن الغد  بان إضراب عمال المصفاة من المقرر ان يؤثر بدوره أيضا على عملية تموين محطات توليد الكهرباء بالوقود اللازم لتشغيلها وبالتالي عودة الانطفاءات من جديد الأمر الذي ينذر بتفاقم معاناة المواطنين وخصوصاً في المستشفيات التي ستشهد هي الأخرى عجزاً في تقديم خدماتها الطبية بسبب عدم توفر ماده الديزل لها وانطفاءات الكهرباء التي من المتوقع ان تشهدها العاصمة عدن .

  من جانب أخر أشارت المصادر المطلعة بان التاجر العيسي ومن جهته كان قد رفض إجراء عمليه التحاسب فيما بينه وشركة النفط على المواد النفطية التي سبق له وان قام بضخها خلال الفترة القليلة الماضية وفقاً للسعر المحدد سلفاً من قبل الشركة ، وبالتالي تنصله عن مسئوليته في ضخ المزيد من المشتقات النفطية إلى خزانات المصفاة ومنها لخزانات شركه النفط التي من المتوقع ان تشهد عجزاً في توفير المشتقات النفطية للسوق المحلية وبالأخص منها مادتي البنزين والديزل في ظل تمسك قيادة شركة النفط بمحاسبه التاجر وفق السعر المعمول به والمتفق عليه في وقت سابق .

 كما نوهت المصادر بان نقابه عمال المصفاة وفي الوقت الذي أعلنت فيه عن إضراب العاملين في المصفاة عن العمل وبالتالي إيقاف عمليه ضخ الوقود لخزانات شركة النفط الأمر الذي يعني معه توقف الشركة بالتالي عن تزويد محطات توليد الكهرباء بالوقود عقب نفاذه من خزاناتها وبشكل تدريجي ، إلى ذلك كان التاجر العيسي قد بدأ ومنذ يوم أمس بممارسه ضغوطاً غير عاديه على نقابه المصفاة لإعادة فتح العمل بمساكب الوقود الموجودة بداخل المصفاة والتي جرى الاتفاق على إيقافها عن العمل وبشكل نهائي في وقت سابق وفق الاتفاق ما بين قيادة شركة النفط وقيادة شركة مصافي عدن .

 


المزيد في أخبار وتقارير
رصاصة قناص حوثي حوّلت الطفل زكريا جثةً هامدة
جثة هامدة في ثلاجة الموتى، شهادة نجاح، وأخ مكلوم، ذلك كل ما تبقى من الطفل صاحب الاحتياجات الخاصة، زكريا عبد الحميد (15 عاماً)، الذي قتله قناص الانقلابيين غرب
244 قتيلاً في صفوف الحوثي خلال 20 يوماً في معارك نهم
حصدت المعارك الميدانية التي تشهدها مديرية نهم شرقي العاصمة صنعاء منذ مطلع الشهر الحالي 244 من عناصر المليشيا بينهم 28 قيادياً. ووفق إحصائية نشرها موقع «سبتمبر
حملة إعلامية مرتقبة تستهدف محافظ حضرموت اللواء فرج البحسني 
علمت صحيفة عدن الغد ان جهات معارضة لمحافظ حضرموت اللواء فرج البحسني تستعد خلال ايام لإطلاق حملة اعلامية معارضة للرجل هدفها اضعافه ومحاولة النيل منه بسبب مواقف


تعليقات القراء
239786
[1] معادلة الفساد
الخميس 12 يناير 2017
ناصح | عدن
عبدربه ابنه جلال حسين عرب العيسي لوبي مصفاة عدن = فساد مالي واداري واضطراب امني الهدف اسقاط المحافظ البطل عيدروس ومدير امن عدن القائد شلال ومن ثم الاتجاه نحو المجهول 000000 هولاء الوجه الاخر لعفاش



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عادل اليافعي : لم يخطئ القيادي الاصلاحي صعتر على بعض المغتربين
الحكومة اليمنية تعلن تحرير محافظة تعز
عاجل : إطلاق نار كثيف بحي الطويلة وانباء عن اشتباكات
في ظاهرة هي الأولى من نوعها بعدن .. مسؤول أجنبي يحضر حفل زواج شعبي ويرتدي الزي الجنوبي
الامارات تخلي سبيل قيادات جنوبية عقب اعتقال دام ٤ اشهر
مقالات الرأي
إذا كان للالتزام مساوئه فان لعدم الالتزام أيضا أخطاؤه والصورة الأولى  قبل مجيء الدكتور عبد العزيز
يقال والعهدة على ( الخبير ) الراوي إن المغفور له بإذن الله تعالى الإمام ( يحيى بن حميد الدين ) طيب الله ثراه
المعارك الصغيرة تلتهم المعارك الكبرى .. لم يكن هناك في تاريخ اليمن المعاصر أهم من معركة بناء الدولة ، الدولة
    هناك مشكلة قديمة جديدة وعلى ما يبدو أنها دائمة الحدوث عند البعض من اللذين يمارسون المصانعة والمخادعة
من سنوات طويلة، لم تكن السعودية تخوض معركة حقيقية ضد الإرهاب، وحتى في السنوات الأخيرة، كانت حربها ضده قاصرة
المخطط الذي يعيش فيه الجنوب حاليا خبيث ورهيب وله ابعاده السياسية والاقتصادية والعسكرية وحتى على مستوى فصائل
تواصل ابطال الصبيحة الصامدة نضالها البطولي في صد عدوان الاحتلال اليمني الغازي الذي يغامر للمرة الثالثة في
  مشكلتي مع اخي المنادي بالانفصال ليس في قضية الانفصال ذاتها، ولكن في اليات الانفصال وغياب الإبداع في
  خطاب الإخوان يقول : انهم أصحاب أكبر قاعدة مجتمعية يستطيعون جمعها وحشدها ويعتبرون ان قدرتهم على حشد كهذا
تجاوبا مع ما قد كتبت قبل أيام من مقال بخصوص ما تعانيه محافظة شبوة من تجاهل وعدم عمل وتفعيل (النيابات والمحاكم )
-
اتبعنا على فيسبوك