MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 24 يونيو 2017 05:32 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار المحافظات

صحة ساحل حضرموت تعقد لقاءً موسعاً بمدراء مكاتب الصحة وبرنامج التحصين بمديريات المحافظة

الجمعة 17 فبراير 2017 04:17 مساءً
المكلا (عدن الغد) خاص:

عُقد الاربعاء  بمكتب وزارة الصحة العامة والسكان بساحل حضرموت لقاءً موسعاً ضم مدراء مكاتب الصحة والتحصين بمديريات ساحل حضرموت لمناقشة آلية وخطط تنفيذ الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض شلل الأطفال الجولة الأولى والتي ستنطلق في الـ20من فبراير وتنتهي في الــ22منه.

 

وفي اللقاء شدد نائب المدير العام لصحة ساحل حضرموت الأستاذ عوض يسلم باحنحن على ضرورة تكاثف الجميع وبذل المزيد من الجهود لنجاح الحملة لما فيها من مصلحة لأبنائنا وبناتنا دون سن الخامسة، منوهاً على أهمية التحضير الجيد وتغطية جميع المناطق في عموم المديريات.

 

كما قدّم مدير الرعاية الصحية الأولية مدير برنامج التحصين الأستاذ فؤاد علي بامطرف شرحاً واسعاً عن الوضع الوبائي في المحافظة، وطرق وتجارب الدول الأخرى في مكافحة مرض الشلل، موضحاً خطة وآلية تنفيذ الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض شلل الأطفال والتي تستهدف الأطفال دون سن الخامسة والبالغ عددهم (107096)في عموم المديريات موزعين على (569)فرقة منها (123) فرقة ثابتة و(446) فرقة متحركة.

 

 

كما حثّ الأستاذ بامطرف مدراء مكاتب الصحة وبرنامج التحصين بالمديريات على التحضير الجيد وتنفيذ جميع الخطط المعدة في تغطية جميع المناطق، منوهاً إلى أن غرفة العمليات ستكون على جاهزية لمتابعة الحملة أولاً بأول واستقبال البلاغات والرد على الاستفسارات والملاحظات المعنية بالحملة.

 

 

كما استعرض الأستاذ خالد حسين الكلدي مدير التثقيف والإعلام الصحي خطة التثقيف المصاحبة لبرنامج الحملة موضحاً الوسائل التي سيتم بها التثقيف للمستهدفين في الحملة ومشدداً على ضرورة استغلال جميع القنوات والوسائل الإعلامية المتاحة لإيصال رسائل الحملة التثقيفية.

حضر اللقاء الدكتور علي جعول مدير مكتب منظمة الصحة العالمية بحضرموت.


المزيد في أخبار المحافظات
هادي السقاف يختتمن ختائم مساجد مدينة سيئون في لية 29 من رمضان
أسدل الستار على ختائم مساجد مدينة سيئون عصر ومساء هذه الليلة 29 منرمضان التي انطلقت ابتداء من الليلة الخامسة من الشهر الفضيل بمسجديالمهاجر بسيئون بحي الثورة ومسجد
بدعم من مؤسسة كمرأن للتنمية .. مؤسسة الشفافية للحقوق الانسانية تدشن مشروع توزيع السلة الغذائية الرمضانية
  دشنت مؤسسة الشفافية للحقوق الإنسانية للتنمية والدراسات وبدعم من مؤسسة كمران للتنمية والأعمال الإنسانية وفاعلي الخير مشروع توزيع السلة الغذائية
صحة ساحل حضرموت تُقيم الدورة التدريبية لضباط ومنسقي الترصد بالمديريات الشرقية احترازا لمواجهة وباء الكوليرا
    برعاية كريمة من محافظ محافظة حضرموت اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك وبتمويل من مؤسسة العون للتنمية وبالشراكة مع منظمة حضرموت الصحية ، نفذ مكتب الصحة العامة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان هادي رئيس بلا دولة .. الرئيس ناصر: قدمت مبادرة سياسية لإنهاء الحرب وهناك قوى مستفيدة من استمرارها
الجزيرة: الكويت تسلم قطر قائمة بمطالب من الدول المقاطعة لها
الإمارات تقدم 99 حافلة لدعم قدرات المدارس والأندية والنقل العام بالمحافظات المحررة
شطارة : حزب الاصلاح هو من يقف خلف التقارير الدولية التي تحاول الاساءة لجهود دول التحالف في الجنوب
مسؤولون :مقتل إرهابي خلال اشتباك مع قوات الأمن بمسجد في ردفان
مقالات الرأي
احمد عبدالله امزربه عندما اشتدت المعارك في خورمكسر اخرجنا العائلات الى المنصورة وبقينا نحن في خورمكسر ، وكان
-ثقافة القاعدة والإرهاب وثقافة الوحدة وجهان مختلفان لثقافه واحده تنتج من نفس السرداب المظلم في الشمال. وهي
هكذا بالفعل اذا اردنا ان نبني دولة حنوبية مدنية حديثة فدرالية داخلية ان شاء الله تكون بتسعة وتسعون اقليم ليس
أرى شخصياً أن الوضع العام الإقليمي والدولي القادم قد ينسي رجال صنع القرار والشعوب العربية قضايا هي اليوم من
  في الذكری الثانية لانتصار عدن لاخير فينا ان لم تتوج انتصاراتنا العسكرية بانتصار اخلاقي،ومن قيم الانتصار
  قبل أيام قليلة من شهر رمضان المبارك،اتصلت على مجدداً الصحفية اللبنانية ماجي من وكالة الاسوشيتدبرس
  أذا أردنا أصلاح حال اليمن فلابد من الاعتراف بحقيقة أن جميع المكونات السياسية التي مارست السلطة سواء بشكل
اليوم تعيش عدن انتصارها الذي قدم أهلها وأبنائها المقاومون الأبطال كل التضحيات من أجل تحقيقه بدعم مباشر وغير
ما سيأتي في سطوري التالية لن يعجب البعض منا ممن يروق لهم رمي الاخرين بما ليس فيهم سبا وشتما وسخرية لا لطرح
إمتلاك الحقيقة يُلقي على صاحبها مسؤولية ما تتضمنه، وما تهدف إليه، بل ويقع عليه وزر إيصالها لمن له نفع يُرجى
-
اتبعنا على فيسبوك