MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 24 يونيو 2017 05:32 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 17 فبراير 2017 07:57 مساءً

حقائق على الرئيس هادي والجنوبيين ادركها قبل فوات الاوان

يجب ان يقتنع الرئيس عبدربه منصور هادي  بانه رئيس شرعي للجمهورية اليمنية وان  الإصلاح وقوى  الشمال المحسوبة على الشرعية  شريكه معه في تمثيل الجمهورية اليمنية فقط وان الشمال  تحت سيطرة الحوثي وعفاش وولا الشعب شمالا لهم وهم من يمثل الشمال سياسيا وعسكريا  وفقا لقانون وضع اليد عليه  وولا غالبية الشعب الذي برهنته نتائج الحرب

والتي أفرزت واقع جديد اصبح الجنوب فيها محرر من احتلال الشمال ومكبل بقيدين أولهم  انتمائك للجنوب وإصرارك على تمثيله وانت الرئيس الشرعي للجمهورية اليمنية والثاني الوفاء للتحالف العربي وعدم الغدر بهم والالتزام باستراتيجية عاصفة الحزم والامل باعتبار الجنوب شريكا رئيسياً بها سوى اعترفوا بذلك ام لم يعترفوا  وعليه فمن حق الجنوب الحصول على تمثيل سياسي ندي  للشمال اعترافاً بالأمر الواقع الذي فرضة الانقلابيين شمالا وافرزته نتائج  الحرب جنوباً .

وعلى الجنوبين جميعا ان يدركوا بأنهم جميعا في خطر  وان اي تسويه  سياسية شماليه  مع شرعية الجمهورية اليمنيه  ستتوقف بموجبها الحرب وسيختفي الرئيس هادي من المشهد وسوف يسحب التحالف قواته وعندها ستتكالب عليكم قوى الشمال الشرعيه والانقلابية  وستكون المقاومه وقوى الجنوب السياسية الاخرى  مفككه وضعيفه ولن تستطيع حماية الجنوب والوقوف امام تكالب الشمال الحزبي والعسكري والقبلي الذي   سيمكنهم من اعادة احكام السيطره على الجنوب وإعادة  احتلاله من جديد مع فرق بسيط هذه المره هو عدم فرض وتكريس الاحتلال للجنوب فحسب  بل ان الشمال كله بغضة وغضيضة شرعي وانقلابي يعتبرون كل الجنوبيين خونه وعملا  ساعدوا دول العدوان ( التحالف )كما يسمونها على ضربهم وضرب أراضيهم  وتدمير قدراتهم و قواتهم واستهداف وقتل ابنائهم  والتصدي وعرقلة ما يطلقون عليه بالمسيره القرانية  ( المد الإيراني )وسوف ينصبون لكم أيه الجنوبيين  المشانق في كل  ركن وزاوية  وسوف تتعرضون ليس لاحتلال وإنما لتصفية عرقيه يستاصلونكم  فيها من الوجود ويورثون منكم الارض والثروات التي  يتطلعون اليها ويشنون الحروب لاجلها .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  مظاهر الثأر والانتقام والتعصب القبلي وتفشيها في المجتمع الجنوبي في واقعنا الحاضر تعد من المشاكل التي
نحن بحاجه الى ثوره ثقافيه لكبح فساد الفاسدين وهدم ثقافتهم العفاشية التي هدمت حضارتنا وثقافتنا الجنوبية
هل التحالف العربي وعملياته العسكريه الذي بداها في ضرب الانقلابين في اليمن منذمارس من العام 2015 لااستعاده
  جنود المعركة بعد كفاح ونضال في المعارك لتحرير المناطق التي لا زالت بيد العناصر الانقلابية يكافئون
وصلني عبر الواتس ان الزميلة الصحفية ذكرى العراسي قد كتبت على صفحتها بالفيس بوك منشوراً ( الرئيس هادي لم ولن
  تتجلى الحقائق يوما بعد يوم ، هكذا هي الحياة في عالم السياسية الخسيسة الذي كشفت حقائق واقنعة لصناديد رجال
  نشر موقع ويكليكس الشرق الأوسط بتاريخ 17 يونيو 2017م  من خلال موقع التواصل الاجتماعي تويتر أشار فيه انه 
حرص الرئيس الدكتاتوري المخلوع خلال فترة توليه الحكم على منح الموظفين اكرامية رمضان ...وكان حرصه هذا ليس
-
اتبعنا على فيسبوك