MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 فبراير 2017 06:19 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 17 فبراير 2017 08:41 مساءً

شهداء مجزرة رأس عباس .. في ذكرى استشهادهم الأولى

لا شك أن هذا اليوم هو يومٍ حزين لكلّ الجنوبيون -وخصوصًا ﻷسر من فقدوا شبابهم في هذه المجزرة, وغيرها من المجازر التي وقعت في الجنوب-، وهو يمثل علامة سوداء في تاريخ الإنسانية, والبشرية كلها…

 

فهؤلاء الشباب الذين سقطوا في مجزرة "رأس عباس" لم يكن ذنبهم إلا إنهم أرادوا أن ينضموا لصفوف الجيش، ليقاتلوا كلّ مُعتدي يحاول المساس بأمن الوطن الجنوبي، وبعضهم كان قد أنضم للجيش مُسبقًا، ولكن كان القدر ينتظرهم ليخطفهم في هذا اليوم الأليم لكلّ جنوبي حر وشريف…

 

أن يوم الجمعة الموافق 17 فبراير_شباط 2017م، يصادف الذكرى الأولى لسقوط ما يقارب "14" شابًا, وجرح ما لا يقل عن "50" آخرين, في تفجير انتحاري لنفسه أمام بوابة معسكر "رأس عباس", بمديرية "البريقة" بعدن، حيث كانت هذه الحادثة في ظهر يوم 17 فبراير_شباط لعام 2016م, المنصرم…

 

واليوم نعيش الذكرى الأولى لاستشهادهم، فرحم الله كلّ الشهداء الأحرار، وأسكنهم فسيح جناته, مع الأنبياء والصديقين والشهداء…

 

وإني أعزي نفسي, وكلّ أسرة الشهداء التي فقدت أبنائها في هذه المجزرة, وغيرها من المجازر التي وقعت في أرض الجنوب الحر…

وإنا لله وإنا إليه راجعون…  



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
نلاحظ انه بعد عودة الرئيس هادي الى عدن عقب زياراته الخارجية تشهد  المحافظات الاربع المحررة عدن لحج وابين
قصة الرواتب وعدم تسليمها بسهولة ويسر يرجع بعد نجاوز عواملها السياسية والاقتصادية المعقدة والتركيز  فقط
يقال أن الشعار يمثل كشف حساب مختصر للرؤية العامة  والأهداف المرجوة متى ما وضع بعناية لذلك لا نرى من وجود اي
درسب رئاسي ودرسب حكومي، ودرسب في عدن ودرسب في مارب، ودرسب في حضرموت ودرسب في صنعاء ودرسب في تعز، ودراسب
إعتبر كثير من الجنوبيين، أن التصريح الأخير للمخلوع عفاش، والذي أكد فيه من ان الجنوبيين سينفصلون وسيقيمون
حدث في أيام قليلة مضت وحدثت في جغرافيا الجنوب وتحديداً في العاصمة عدن من إشتباكات بين قوات الشرعية أو الحزام
برنامج ادارة الازمات تستخدمه الدول التي تتعرض الى اي نوع من انواع الازمات الانسانية التي تمس حياة المجتمع
جاء هادي مصحوبا" معه بشائر مفرحه بموافقة المملكة السعودية على وضع ملياري دولار كوديعة لدعم الاستقرار المالي
-
اتبعنا على فيسبوك