MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 20 مايو 2018 06:48 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 17 فبراير 2017 08:41 مساءً

شهداء مجزرة رأس عباس .. في ذكرى استشهادهم الأولى

لا شك أن هذا اليوم هو يومٍ حزين لكلّ الجنوبيون -وخصوصًا ﻷسر من فقدوا شبابهم في هذه المجزرة, وغيرها من المجازر التي وقعت في الجنوب-، وهو يمثل علامة سوداء في تاريخ الإنسانية, والبشرية كلها…

 

فهؤلاء الشباب الذين سقطوا في مجزرة "رأس عباس" لم يكن ذنبهم إلا إنهم أرادوا أن ينضموا لصفوف الجيش، ليقاتلوا كلّ مُعتدي يحاول المساس بأمن الوطن الجنوبي، وبعضهم كان قد أنضم للجيش مُسبقًا، ولكن كان القدر ينتظرهم ليخطفهم في هذا اليوم الأليم لكلّ جنوبي حر وشريف…

 

أن يوم الجمعة الموافق 17 فبراير_شباط 2017م، يصادف الذكرى الأولى لسقوط ما يقارب "14" شابًا, وجرح ما لا يقل عن "50" آخرين, في تفجير انتحاري لنفسه أمام بوابة معسكر "رأس عباس", بمديرية "البريقة" بعدن، حيث كانت هذه الحادثة في ظهر يوم 17 فبراير_شباط لعام 2016م, المنصرم…

 

واليوم نعيش الذكرى الأولى لاستشهادهم، فرحم الله كلّ الشهداء الأحرار، وأسكنهم فسيح جناته, مع الأنبياء والصديقين والشهداء…

 

وإني أعزي نفسي, وكلّ أسرة الشهداء التي فقدت أبنائها في هذه المجزرة, وغيرها من المجازر التي وقعت في أرض الجنوب الحر…

وإنا لله وإنا إليه راجعون…  



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
أعتقد أن الشرعية لديها تخوفات من أن يخرج الميسري عن سيطرتها ويتقارب مع شلال والانتقالي لاسيما بعد مهاجمة
قبل أمس الأول فجعت الأوساط المجتمعية بوفاة الشاب في مقتبل العمر سليمان حاج بامقنع نجل الشخصية التربوية
 هزت مشاعر اليمنيين جريمة قتل الدكتورة نجاة علي مقبل عميدة كلية العلوم الصحية بجامعة عدن، ونجلها "سامح"
قيام جماعة الحوثي بنقل العديد من الصواريخ ونقل عدة منصات صواريخ إلى محافظة إب  ، وبداية اطلاق صواريخ من إب
فخامة الأخ الرئيس عبدربه منصور هادي حفظكم الله رئيس الجمهورية شهر مبارك وكل عام وانتم بخير كلكم راع وكلكم
تمر في هذه على أبناء فلسطين في الداخل والخارج وعلى كل العرب والمسلمين ذكرى أليمة وفاجعة عظيمة وهي الاجتياح
منذ أن عرف فوزي البشرَ شكل له الأمر معيناً لا ينضب من الفخر والاعتزاز، لكنه منذ أن غامر وعرف الحياة أكثر علم
إن من أعظم البلاء على الناس أن يبتلوا بفئة ضالة مضلة انقلابيةمفسدة في الأرض , أغواها الشيطان وزين لها سوء
-
اتبعنا على فيسبوك