MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 30 مايو 2017 07:59 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

الذكرى الثانية لاستشهاد القائد البطل.. الصمدي.. شهيد غير مسار الجنوب

الأحد 19 مارس 2017 10:48 صباحاً
عدن(عدن الغد)خاص:

التاريخ 19 مارس 2015 الحدث تحرير معسكر الصولبان وهزيمة الأمن المركزي بقيادة السقاف المتمرد على الرئيس والموالي للحوثيين وصالح.

كان ذلك الحدث هو الانتصار الأول المحسوب لشرعية الرئيس هادي والجنوبيين استشهد في الاقتحام الكثير من الشباب يتقدمهم القيادي في اللجان الشعبية  علي الصمدي.

عرف الصمدي بشجاعته واخلاقه وكان احد ابرز القيادات في اللجان الشعبية التي ناصرت الرئيس ثم انهارت مع انهيار دولة بكاملها لتأتي بعد ذلك مرحلة اكبر وهي مقاومة شعبية واسعة اشتهر علي الصمدي بخطابه الشهير بتاريخ 17 فبراير 2015  كان حينها الرئيس عبدربه منصور هادي تحت الحصار وهناك تهديد بالتحرك نحو الجنوب في وقت تصاعدت فيه بعض الاصوات المطالبة للجنوبيين بالحياد  فخرج الصمدي في خطابه الشهير يؤكد ان القضية قضية مصيرية للجنوب ودعا الجنوبيين لرص الصفوف والاستعداد للمخاطر محذراً من التحرك نحو الجنوب او المساس بالرئيس هادي الذي اعتبر ما تعرض له اخر مسمار في نعش الوحدة .

وجه الصمدي عدد من الرسائل الى الجنوبيين وابناء الشمال والى الحوثيين والى دول الجوار كانت رسائل سياسية واضحة وخطاب متزن اثار اعجاب الجنوبيين وحماسهم وكانت له اصداء واسعة اما اغرب الردود فكان من خلال اجتماع اللجنة الامنية لمى يسمى بإقليم عدن حيث عقدت جلسة طارئة برئاسة حبتور وحضور ناصر منصور ومحافظين ابين ولحج واعتبر حبتور الخطاب مدسوس من جهات مشبوه وانه يدعو للفتنة والتحريض .

عامان على استشهاد علي الصمدي ولا زال الصمدي غير حاضر في اهتمامات الدولة ولم يحصل على أي اهتمام من الرئيس الذي ربما لا يعلم عنه شيء .

اسرة الصمدي ذكرت انها لم تلقى أي اهتمام وان الشهيد لم يحصل على مرتب حتى الان اما رفاقه من اللجان الشعبية فيعتقدوا ان الرئيس هادي قد تخلى عنهم محملهم نتائج انهيار دولة بكاملها متناسي اللجان بسلبياتها وايجابياتها  وهم يدعون الى استيعابهم في مؤسسة الامن والجيش كونهم قاموا بدورهم الوطني قبل الحرب الاخير واثنائها في صفوف المقاومة الجنوبية .

البطل المقدام

في التاسع عشر من مارس 2015م أستشهد البطل المقدام علي محمد الصمدي آثر الاشتباكات التي دارت في منطقة العريش مع الامن المركزي ، أصيب بقذيفه اربيجي أودت بحياته الطاهرة وأنهت حلم شاب جنوبي مقاوم في رويه النصر والمستقبل المشرق ، وها هي الذكرى الثانية لرحيله تهل علينا ومشهد استشهاده لايزال خالد في الاذهان .

كان علي ذلك الشاب الأسمر فارع الطول وصاحب الابتسامة والروح المرحة والقلب المؤمن بالحق والقائد في اللجان الشعبي شجاعا لايعرف التراخي او الاستسلام بل يتقدم الصفوف في اندفاع وقوة وهذا ماحدث في يوم استشهاده عندما قاد مجموعه من الشباب في مواجهات خور مكسر واحداث معسكر الصولبان التي يتذكرها الجميع وكيف لنا ان ننسى أحداث غيرت مجرى التاريخ ؟

كان الصمدي ذو 23عاما عندما رحل ، فهو من مواليد 24فبراير 1992م في مدينة لودر محافظة أبين ، درس الابتدائيه في مدرسه المعلم وكان طالب ذكي متطلع للمستقبل ورسم لحياته نهج واضح ومشى بخطى ثابته نحوه فهو خريج كليه التربية والنجم الذي لمع وسط رفاقه من الشباب والروح العفيفة التي تصبو للارتقاء للأفضل   فدائب بالمشاركة مع رفاقه في فعاليات الحراك ونشاطات شبابية ومن اعماله انه اصدر البيان (( رقم واحد )) في مطلع فبراير من العام 2015م والذي يؤكد فيه دعمه للقضية الجنوبية وترسيخ الهوية .

وعندما دعت الحاجه لحمل السلاح حمل علي السلاح للدفاع عن العاصمة عدن بدون تردد بل كان في مقدمه الصفوف ، فكان بالمرصاد هو والشباب المقاوم للمتمردين من أعوان صالح والحوثيين الموجودين في المعسكرات فحاصروهم واشتبكوا معهم وسقط الشهداء والجرحى ، وبالرغم من قله السلاح والدعم الان علي ومن معه بقوا صامدين ثابتين ، فالصمدي قد وعد ابن الشهيد خالد الجنيدي ان ينتقم له ممن قتلوا والده وكان الهدف هنا هو (الامن المركزي ) الذي تسبب في مقتل الكثير من شباب الثورة الجنوبية والخطة ان تتم محاصرته لأنهاء شره وكان الهدف الرئيسي ل علي ورفاقه .

نجح الصمدي والمقاومة في اخماد شر الامن المركزي وهروب السقاف واعوانه لجهة غير معلومة ، لكن هذا النصر دفع ثمنه علي باستشهاده وارتقائه للسموات العلى عند رب العالمين ويوم استشهاده كان يوم حزين على عدن فقد فقدت اشجع الشجعان ويوم شهادته فخر ووسام على جبين الوطن  رحل الصمدي وترك في القلوب حرقه كبيره لا تنسى مهما طال الزمن .

وفي ذكراه الثانية يطل علينا الصمدي كمثال مشرف للتضحية والاقدام والشجاعة، شجاعة شاب قدم روحه بكل بساطه لأنه مؤمن بالحرية والحق ايمان مطلق .

رحم الله الصمدي واسكنه الفردوس الأعلى ...

ماذا قدمنا نحن للشهيد الصمدي ؟؟ وغيره من الشهداء

 

*شارك في الاعداد الصحافية سهى عبدالله


المزيد في ملفات وتحقيقات
تقرير : فيما يأمل الناس بتحسن في الجوانب الخدمية وإستقرار المرتبات .. عودة جزئية للتيار الكهربائي بعد غياب دام لعامين بردفان في شهر رمضان
تقرير : رائد الغزالي - كيف بدت أجواء رمضان في ردفان في أول يوم في رمضان لسنة 1438هجرية  كان الجو مناسب ومعتدلا برحمة من الله على عباده وهذا ماحصل في ردفان والذي ساعد
في استقبال الشهر الفضيل .. طقوس رمضان تعرقلها معاناة المواطنين في عدن
هل علينا شهر رمضان المبارك وسط معاناة كبيرة تتجرعها مدينة عدن فأزمة الكهرباء هي من تتصدر المشهد فالانقطاعات المستمرة لها جعلت المواطنين يشعرون بالإحباط 
تقرير : كيف استقبل الناس رمضان في أول أيامه في عدن ؟
تقرير : يوسف الحجري   رمضان 2017م غير  . . كيف استقبل الناس رمضان هذا العام ؟ سؤال إجابته مستوحاة من أحاديث المواطنين في عدن .. حال الناس في رمضان هذا العام كان


تعليقات القراء
250117
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض
الأحد 19 مارس 2017
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض

250117
[2] الله يرحمك
الأحد 19 مارس 2017
محمد | ابين
كان اكثر من قائد اسأل الله العلي العظيم ان يرحمك اخوك ورفيق دربك _ محمد سامي العوذلي

250117
[3] الله يرحمك
الاثنين 20 مارس 2017
فاعل خير | عدن
يا علي الصمدي

250117
[4] ذكرى شهيد الانتصار
الاثنين 20 مارس 2017
عبد الله السعدي | يافع
رحمة الله عليه فقد صدق ربه واخلص لوطنه وكان مفجر الثورة الجنوبيه الواعده ورمز شهدائها الذي اسقط كافة يافطات ومكونات العهر السياسي والتجاري وفجر وجدان كافة الجنوبيون في الارياف والمدن صوب دحر الاحتلال واقتلااعه من جذوره لم يكون يطمح الى منصب او وجاهه فبيانه الايماني الصادق كان الرسالة وجذوة مشعل الصمود والتصدي وتحقيق النصر كم نتنمى ممن وجدوا انفسهم في واجهات السلطه ان يكون لهم مثال بدلا من عمليات المزاحمة والمناكفة والاستئثار المناطقي الذي اصبح السبب في مرور عامان على الانتصار وشعارهم محلك سر



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول مولدات كهرباء سعودية الى عدن بقدرة ١٠٠ ميجا وات
بن دغر يوجه أمن عدن بالتحقيق الفوري في إحراق سيارة الشعبي وقيادة المؤسسة تطالب الأجهزة الامنية بتحقيق جاد وكشف منفذي الجريمة
على نفقة الشيخ محمد بن زايد.. بناء مدينة سكنية حديثة المواصفات بعدن
فيما التحالف العربي يضرب مِرارًا جبل عطان .. إندبندنت أون صنداي البريطانية تكشف السبب
تجري في سرية تامة.. مفاوضات بين الحكومة والانقلابيين في عُمان
مقالات الرأي
  ترتبط أسعار صرف العملات الأجنبية أمام العملة المحلية بحجم الطلب على تلك العملات، ويرتبط حجم الطلب على
   بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك والأجواء الرمضانية التي نعيشها حاليا أود أن اسرد لكم ب عجالة أحد
 خلونا نتكلم بجد ... ملّينا مزايدات الشرعية و حكومة الشرعية و جيش الشرعية، كلهم كخيال المآتى، هم و بكل
  في بداية الخمسينات وصلت عدن ذروتها من التقدم والأزدهار, ومن التحصيل العلمي الذي تلقاه أبنائها مما جعلهم
  تتفاقم مشكلة الإرهاب الذي يستهدف المدنيين والمستند الى فتاوى علماء دين مسلمين، وتوسعت دائرة المستهدفين
من الطبيعي إن يثير مسلسل "غرابيب سود" ضجة وغضبا، فهو يقدم ظاهرة الارهاب الديني المتأسلم بعيدا عن نظرية
شبوة المحافظة التي تتوسط جغرافية الجنوب وتعد خاصرته الحقيقية وواحد من مفاتيح خيره وشره. شبوة التاريخ
                                                       
التسامح (1)..   عندما تصاحب العدوانية تقييمنا للأحداث يحيد التقييم عن الموضوعية ويدلف بعيدا عن رؤية حقيقة
  في التاريخ تتفجر أحداث يكون لها تداعيات ليست في بال أحد، تكون مفاجئة، عنيفة، صادمة، حتى أن الناس أزائها
-
اتبعنا على فيسبوك