MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 20 أكتوبر 2017 08:28 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الاثنين 20 مارس 2017 06:21 مساءً

ماساة كهرباء بيحان .. لعنة بوجة شرعية هادي

لست متحاملا على شرعية هادي مطلقا كما قد يعتقد بعض المزايدين والمطبلين ، ولكنها الحقيقة ، كهرباء بيحان لعنة بوجة شرعية هادي وكل المنتمين اليها ممن تحولوا الى مقاولين باسم الوطن والدين ايضا.

نعم انهم اهلنا في بيحان ممن يقدمون ابنائهم وفلذات اكبادهم مع شرعية هادي واحدا بعد الاخر ، بينما شرعية هادي تحاصر بيحان من كل النواحي ، لم تكتفي باحكام الحصار على بيحان وناسة الطيبين واللذين تحميهم ارادة الله عز وجل ، فلاخوف على بيحان لان فيها اناسا يتسابقون لعمل الخير وستفشل كل المؤامرات الرامية الى النيل من بيحان ، وستدور الدائرة على كل المتاجرين بالبشر من هنا او من هناك .

نعم قانونا فالمسؤلية تقع على هادي وزبانيتة فاين هم من مسؤليتهم تجاة بيحان واهلها ، بيحان تعيش الظلام ، بيحان تحولت فيها حياة الفقراء الى بؤس وشقاء ، شرعية هادي ترفض تزويد بيحان بمولدات كهربائية وايضا بالمحروقات للكهرباء ، يتم استجداء وشحت سلطة العرادة في مارب لتزويد بيحان بقاطرة ديزل كل عشرة ايام ، بيحان تنام على لدغات البعوض ، بيحان يعاني فيها كبار السن نتيجة ارتفاع درجة الحرارة ، بيحان المحاصرة بمساحتها وعدد سكانها يتم صرف لها من مواد الاغاثة نفس الكمية التي تصرف لعتق فاين العدل ، بيحان الكثير من الناس فقدو اعمالهم واصبحو بحاجة للمساعدات .
للاسف الشديد يبدو ان السلطة بشبوة تتعامل اما بعنصرية ومناطقية ولهذا فهي قد وضعت بيحان واهلها في سلة المهملات او ان السلطة في بشبوة لايهمها مايعانية ابناء بيحان .

كنا قد صمتنا كثيرا عن بعض الاخطاء لشرعية هادي لكي نفوت الفرصة على من ينبحون من تخت مكيفات التكيف في الخارج ويتهموننا والكثير من الشرفاء بالتحوث والايرنة وغيرها من العبارات التي تطلق من تحت هواء مكيفات الرياض الصاخب، اما اليوم فنقول لهم طفح الكيل حقوق المواطنين خط احمر وانعقوا او انبحوا وقولوا ماشئتم ، فلن تكسر اقلامنا او تتحول الى اقلام ماجورة لكم ، فمعاناة اهلنا اصبحت لاتطاق ، فكهرباء بيحان لعنة بوجة شرعية هادي وكل مسؤليها ،فبيحان دخلتها الكهرباء في مطلع الخمسينات قبل الرياض وصنعاء اصبح اليوم بنظركم كثيرا لها ولاهلها الكهرباء في عهد هادي وشرعيتة ، وهي حق بدون منة
فمع كل هذا وذاك البعوض والحر والمرض ينهش عامة الناس من ابناء بيحان فسترون غدا كتاب وفلاسفة المكيفات بكل قلة حياء يصعدون المنصات والمنابر تفوح منهم روائح العطور يلبسون الملابس الصاخبة ليلقون الخطابات تلو الخطابات عن الصبر ، الصبر الذي ينام كل ليلة داخل منازل ابناء بيحان هذة الايام ، ولهذا نقول ان ماساة كهرباء بيحان هي لعنة بوجة شرعية هادي .

الخلاصة
مطلوب من الاخوة اللذين يوزعون صكوك التخوين والوطنية من تحت مكيفات الفريون ان يطفئون الكهرباء في منازلهم الفارهة وينامون ليلة واحدة فقط بدون كهرباء وبدون مكيفات ، يشربون الماء الحار ، فهذا الامر كفيلا ان يحرك مشاعر البعض منهم ليشعرون بمعاناة اهلهم في بيحان .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
لقد فرض علينا واقع مؤلم ووجدنا انفسنا مجبورين على التعايش معه في غياب ابسط حقوق المواطن الضعيفة الذي يريد ان
ما أقبح ما يُرى من بعض الرجال عفواً الذكور لأن هذه الصفة الذميمة ليست من أخلاق وسمات الرجال لأن الرجولة تقود
من كان يتوقع إن تأتي الطعنة بالظهر من القريب قبل الغريب من الأخ والشقيق والصديق والجار أبدا ما اعتقد احد كان
خصخصة التعليم  في وطني خطير جداً خاصة وان ذلك يتواكب مع تدهور الوضع الاقتصادي والمالي لجميع افراد الشعب
الساحة الجنوبية تعصف بها الأفكار الحزبية وتلعب في عقول من لم يدرك أنه ليس للثعلب ديناً.تدغدغ العواطف وتشب في
العملة النقدية الوحيدة التي يتم تهريبها حالياً من عاصمتنا عدن ومن محافظات الجنوب العربي كافة إلى اليمن هي
  من المعروف تماماً أن جامعة عدن هي أعرق جامعةٍ في جنوب الوطن العربي ، بل هي المؤسسة التي ليس مثيل.. تتسِمُ
للجنوبيين , الذين يعيبون على المجلس الانتقالي الجنوبي عزمه حظر نشاط جماعة الإخوان  في عدن خاصة وفي الجنوب
-
اتبعنا على فيسبوك