MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 25 مارس 2017 07:20 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير مصور : لجنة مرتبات الجيش بعدن.. سمسرة واذلال يومي

صورة للعشرات من المتقاعدين الجنوبيين امام موقع صرف مرتبات بعدن -عدن الغد
الاثنين 20 مارس 2017 07:05 مساءً
عدن - ماهر الشعبي

لا يحتاج المرء كثيرًا من الحصافة ليلحظ موجة السخط من قبل العديد من الجنود وضباط الجيش في العاصمة الجنوبية عدن مقر قيادة المنطقة العسكرية الرابعة ، هنا حيث تجري اعمال ابتزاز ومتاجرة بمرتبات الآلاف من منتسبي الجيش والأمن .

 فخلال الاشهر الثلاثة الأخيرة، أصبحت مرتبات جنود الجيش والأمن الحديث الاكثر تداولا في الشارع اليمني ، والجنوبي خاصة .

ووصل الحد إلى اشتعال أزمة احتجاجية في المدينة الجنوبية بسبب اسقاط الآلاف من الجنود من كشوفات المرتبات واعتماد كشوفات غير دقيقة وتشكل نسبة ٧٠℅ من اسماء الجنود الفعليين فيما باقي النسبة يشوبها غموض كبير وفقاً لمصدر رفيع في اللجنة .

يُردد في عدن أن اللجان القائمة  والمكلفة على صرف المرتبات  تُستحضر صورة السلطوي ، ماتمارسة اللجان من ابتزاز وإهانة واذلال الآلاف من جنود وضباط الجيش والاعتداء عليهم بالضرب والطرد امر لايقبلة عقل ، ناهيك عن المهانة التي يتلاقها ضباط الجيش والأمن امام منازل رئيس اللجنة ورئيس الدائرة المالية لوزارة الدفاع وانتظارهم لايام للحصول على فرصة لمقابلة هولا لتقديم تظلم بعد إيقاف مرتباتهم ولا يحصلون عليها .

عملية امتهان واذلال الآلاف من ضباط الجيش والأمن وحدها من تسطير على المشهد في المنطقة الرابعة دون سواها من باقي المناطق التي تسير فيها عملية الصرف بكل يسر وسلاسة .

هنا في عدن تجري عملية استقطاعات كبرى من مرتبات الجنود دون أن يكترث أحد بالحديث عن مظالم هولا ، تحت مبررات وذرائع واهيه .

بعض القادة برر هذه الاستقطاعات بأن الجنود لم يحضروا لكن الجنود والضباط ردوا على مثل هذه الادعاءات بأن قادة الألوية لم يستدعوهم اصلًا فضلًا عن أن المعسكرات غير مؤهلة لاستيعاب الجنود والضباط حيث لا سكن ولاتغذية ولا اي من المقومات فيها .

مضيفين " طالبنا اكثر من مرة بتوفير تغذية دخل المعسكرات والبعض حضر ولكن قيادة هذه المعسكرات طلبت منهم المغادرة كونها غير قادة على توفير التغذية والسكن لهم ، لكن عند عملية الصرف تفاجئنا بخصميات ثلثي المرتب .

 وخلف هذه الصورة التي تحمل الكثير من التشويه لسياسة الحكومة الشرعية ، ينظر الشارع الجنوبي على ان الحكومة نفسها تمارس أساليب أسوأ من تلك التي مارسها نظام صالح بسبب صمتها حيال مايجري من عبث ، معتبرين بان اللجنة استدعت أمجادًا عفاشية في القمع والاستيلاء على مرتبات الآلاف من الجنود ، وكرست نظام مترع بالفساد أسوأ من اي نظام سابق بل انها ساعدت على تنمية فئة جديدة من ميليشيات النهب والإستبداد على قوت المواطن ، وشجعت قادة عسكريين على تكوين امبراطوريات ضخمة .

وفقا لمسوؤل رفيع في اللجنة الإشرافية ، لايوجد لدى اللجنة الإشرافية ولا رئاسة الدائرة المالية لوزارة الدفاع  مكتب خاص للتدقيق في كشوفات القوات المسلحة والهيئات التابعة لها ولا وجود لمقر رسمي للشكاوي ، ولا تخضع بياناتها لأي سلطة رقابية واللجنة الإشرافية ورئاسة الدائرة المالية هما الكل في الكل ، ويضل الجندي ضحية للجنتين ويتنقل من كورنيش المحافظ الى الممدارة للحصول على فرصة تمكنة من لقاء اي من الجهتين لتقديم شكوى وتظلم لإيقاف واسقاط مرتبة دون أن يحوز عليها .

 وفي تصريحات خاصة لـ عدن الغد ، علق أحد ضباط الجيش  رفض ذكر اسمه على الحديث حول الرواتب العسكرية  قائلا: " امضيت اكثر من شهر وانا اتابع اللجنة الاشرفية وبعد اكثر من شهر وصلت الى رئيس اللجنة واستخراجت توجيهات بصرف مرتبي ، ولكني أمضيت ايضاً حدود الشهران لمتابعة رئيس اللجنة الخاصة بصرف مرتباتنا ومن يوم لاخر والوعود تزيد ، ولم اتمكن من استلام مرتب شهر نوفمبر حتى اللحظة ، ولكني مؤخراً استلمت مرتب شهر ديسمبر بعد أن دخت في دهاليز اللجنة الفرعية والإشرافية ، فيما مرتب نوفمبر استحوذ علية اللصوص ".

في سياق متصل يذكر بأن ضباط وجنود في الجيش نظموا العشرات من الوقفات الاحتجاجية ضد ما اسموها ممارسات وابتزازات لجان الصرف ، دون أن تلتفت الحكومة أو تستجب لمطالبهم لإيقاف اعمال النهب الغير مشروع التي تمارسها اللجان ولم تشكل اي لجنة للنظر حتى في ماتقوم به اللجان ، والزامها بالقوانين وحماية حقوق جنود وضباط الجيش والأمن والتحذير من المساس بمخصصاتهم .

على الصعيد ذاته برزت ظاهرة جديدة على نهج المؤسسة العسكرية ، إذ حول العديد من القادة الألوية العسكرية الى اقطاعيات خاصة ،  وشهدت هذه اللوية الزج بالعشرات وربما المئات من أقارب القادة فيها وتمت عملية ترقيهم وترقيتهم بصورة مخالفة  لقوانين وأنظمة المؤسسة العسكرية .

فتشاهد أبناء القادة واقربائهم من الحاشية يتبوأون اليوم عدداً من المناصب والمهام العسكرية في ذات الألوية ، ولم يسبق لهم ان التحقوا باي تدريبات او دورات عسكرية ، لكنهم من حاشية القادة ، ومن يزور الكثير من المعسكرات المنظوية في اطار المنطقة الرابعة سيلحظ ذلك عن قرب ، وهو الجانب الذي يشكل خطرًا على نهج مؤسسة الجيش الوطني وتحويلها لإقطاعيات خاصة بعدد من القادة .


المزيد في ملفات وتحقيقات
تقرير ميداني : جرحى المقاومة والجيش ، تخلى عنهم التحالف ونستهم الشرعية
  عشرات الجرحى الذين سقطوا في معارك الشريط الساحلي والقطاع الغربي ، أصيبوا بالإعاقة الدائمة المتمثلة بحالات الشلل المختلفة ، جراء إصاباتهم الخطيرة بالعمود
تقرير : تنفيذ برنامج "المعايير الدنيا للتعليم في حالة الطوارئ" في بلادنا.. توقيته وأهدافه
  تقرير: صديق الطيار إن التعليم حق من الحقوق الإنسانية العالمية، فهو يوفر مهارات يحتاج إليها الناس للوصول إلى قدراتهم القصوى وليمارسوا حقوقهم الأخرى.. ولكن قد
تقرير : شوارع العاصمة "عدن" تضج بالكلاب والسلطات تعلن الحرب
    تقرير :عمر محمد حسن     "خالد باهارون" ليس وحده ضحية الكلاب الضالة في العاصمة المؤقتة عدن _بل_ الكثير قد تعرض في الآونة الأخيرة لعملية "عض" من كلب ضال, لتسجل


تعليقات القراء
250413
[1] ليش مايسلمو الرواتب للصرافات
الاثنين 20 مارس 2017
احمد | ابين
وهي تسلم الجنود والله اذلال حرام

250413
[2] المهمه المستحيله
الاثنين 20 مارس 2017
ضحية اللجان | عدن
رئاسه واعضاء لجان صرف مرتبات الجيش من الوزير الى اخر عضو لايمتلكون ادنى احساس بالمسئوليه المكلفين بها ولا اي تانيب ضمير ولاادنى درجات الرحمه تجاه معاناه البشر.، لايخفى على احد ان اغلب الموظفين العسكريين يعتاشوا بطريقة الدفع الآجل من الخضار الي الدكان الي الصيدليه... هذا عندما كانت الرواتب تصرف بانتظام فماهو حالهم الان ولم يستلموا رواتب لستة اشهر مضت لا اسباب ولامبررات حقيقيه تشفع لهذه اللجان تاخر الصرف والمساله ببساطه الصرفيات اليوميه لهذه اللجان التي ستتوقف في حال انهت مهمتها واكملت الصرف .ولهذا فهي المهمه المستحيله لن، تكتمل ولن تنتهي الا بقرار مسئول اوبقوة ثورة العسكر . فلتحذر هذه اللجان من غضب الله عز وجل واجابته دعوة نبيه الكريم (اللهم من ولًي امر من امور ٱمتي فشق عليهم فاشقق عليه) امين اللهم امين

250413
[3] عدن والرعاع
الاثنين 20 مارس 2017
عدن |
بلا نفاق ولا انحياز كل مسئول في عدن صغير او كبير يتحمل جزء من المسئوليه عما يحدث في عدن سواء في المعسكرات والمؤسسات العسكرية او المدنيه او مستوى الخدمات في عدن فأعلموا ان عدن للأسف مكروهه من الشماليين والجنوبيين على السواء والاسباب يعرفها الجميع دخلاء على عدن ولا يمكن ولو بعد مأئة عام اخرى ان يشعروا بأنهم غير. ذلك فالمرض داخل أنفسهم ويثوارثوه للأسف ولا علاج مع مرضى نفسيين الا في المصحات وليس في مناصب لا يستحقوها وغير اهلًا لها حقيقه مره ولكنها الحقيقه.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العثور على جثة شاب بالتواهي مرمية وعليها آثار تعذيب شديد
مدرعات وجنود واحتجاجات بكلية الهندسة بعدن
انقطاع خدمة الانترنت عن عدن ولحج وأبين نتيجة قطع الكابل في الضالع
تقرير ميداني : جرحى المقاومة والجيش ، تخلى عنهم التحالف ونستهم الشرعية
مسلحون يغتالون احد افراد كتائب حسم بتعز
مقالات الرأي
  لا شك أن واحدة من أهم إنجازات مواجهة الحوثي قد كشفت حجم الأحزاب الدينية اليمنية ودور قادتها في حشد
فشلت القوة العسكرية الشمالية في إخضاع الجنوب وعادت من حيث أتت وهي تجر أذيال هزيمة نكراء  ألحقتها بهم
أصبح الكل على هذه الأرض الطيبة يعيش حالة من التخبط واللاإدراك ، ويعيش حالها من اللاتوازن بغعل مايعتمل في
الخميس 23 مارس 2017م شهد عمليات استشهادية سقط على اثرها  الشاب ناصر علي ناصر لخشع, نجل نائب وزير الداخلية
استهداف اسرة ناصر لخشع واغتيال نجلهم واصابة اثنين يعتبر عمل اجرامي يرفضه كل افراد المجتمع في المحافظات
  ما الذي يريده علي البخيتي من مواقفه الأخيرة نحو ما سمّاه بالجنوب و ليس بما كان يُعرف بجمهورية اليمن
  # ( كنا اذا وقع الأخوان المسلمين في ضائقة مالية رفعنا شعار التبرع باسم القضية الفلسطينية ) القيادي
  اطلعت على رسالة موجهه من الأخ العزيز اللواء / عوض محمد فريد الطوسلي الى أخيه علي بن شريفان بشأن رسالة
 البلطجة  ظاهره خطره  مرتبطة بالتخلف والفوضى وغياب الحس الوطني ,  خطورتها الكبرى تكمن ,  إذا تم
من صفحته على الفيس بوك تناقلت وسائل إعلامية منشور ل د. خالد الرويشان. قال فيه أنه مستعد للقتال دفاعاً عن
-
اتبعنا على فيسبوك