MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 20 أغسطس 2017 11:05 صباحاً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

أهديتها ورد لكي أراها

الجمعة 21 أبريل 2017 05:06 مساءً
(عدن الغد) خاص :

 

تتسلل أفكار المخاطرة الى ذهني كلمـا اشتقت إليها حيت أحاول رؤيتها في ذلك الحين وبأي طريقة مهما كان الثمن، ذهبت مهرولاً إلى شارعهم المزدحم بالسكان ابحث عنها في أزقته أتفحص

وأتمعن كل الوجوه المارة وعندما لم أجدها ذهبت الى منزلها وقفت تحت نافذتها المغلقة استرق النظر اليها كي لا يلاحظني أحد ويأتي لسؤالي عن ما افعله، انتظرتها كثيراً ولكن لم تأتي ، راودتني فكرة حينها، ذهبت لأجلب باقة ورد و وضعت عليها كرت هدايا كتبت بداخله

 

 "كل عام وانتي بخير عيد ميلاد سعيد "

 

مع انه لم يكن في ذلك اليوم عيد ميلادها ولكن فعلتها لأطرق باب منزلهم وكأنني اعمل في محل ورد وغلطت في العنوان على أمل إن أراها .

 

 فتحت اختها الصغيرة الباب وهي كانت خلفها نظرت اليها وبقيت صامت لدقائق كانت تحدثني وانأ سارح في خيالي قامت أختها الصغيرة بشد باقة الورد فرزت حينها .

 

-أخبرتها هل هذا منزل فلان

-أجابت ... لا

 

-قلت لها يبدو أنني غلط في العنوان ولكن طالما فتحتي أنتي لي الباب سأهديك هذه الباقة الجميلة

 

-رفضت ... والخجل يملأ وجهه مع احمرار خديها .

ولكنني اصريت على أن اهديها الباقة. فأخذتها ودخلت و أغلقت الباب.

 

واستمرت بالتفكير بأفكار جديدة لأراها كل مرة دون أن يكشفنا أحد حتى اعترفت لها بحبي لها واعترفت هي أيضا واستمرت علاقتنا حتى الزواج.

 

*من سعيد النوبان


المزيد في أدب وثقافة
خاطرة : منافحة
بقلم: احلام ناجي تعثرت في وحل الوهم حزينة في دربها أسيرة مكسورة الخاطر تعانيمن غربة الذات تأوهت تجرعت مرارة الخذلان كالعلقم مذاقه لا يزول استوقفتها عند اللسان
لا وقت للألم
في ساعة متأخرة من ليلة الصبر الطويليأتي الى عتبات قلبييدق نافذةًينفض غبار الغيابيضمني بين جناحيهويحملني الى مدن الربيعكنجمةيتلألأ الاشراق في وجناتهاويبتهج
خاطرة .. طقوس نسائية
بقلم / رفيدة عبد الحفيظ   ليس في حوزتي قلم للكتابة، ولعل أقرب شيء مني الآن هو هاتفي، فلا أخفي عليكم أن بي من الكسل ما يصعب علي فك جدائل شعري، و أن ثمةَ شيءٍ عالقٍ




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل شاب اثر عراك بالأيدي بكريتر
عاجل : مجهولون يغتالون حارس فندق العمدة بعدن
هل غادر اللواء عيدروس الزبيدي صوب الضالع ؟
عاجل: اشتباكات بين قوة من المقاومة وقوات الأمن بخورمكسر
أبو همام اليافعي: اعتصامنا سلمي ولم نطلق الرصاص على أحد
مقالات الرأي
ينظّم حزب “المؤتمر الشعبي العام” الذي يتزعّمه الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح تظاهرة كبيرة في
الامة الجنوبية عن بكرة ابيها خرجت دفاعاً عن الوطن عن الجنوب الحر العظيمة خرجت شرائح الوطن محارباً و إعلاماً و
ليتذكر معي شباب المقاومة الوطنية الجنوبية وخاصة من شارك معنا في معارك عدن تلك الأيام الصعبة منذ بدأت معارك
الوالد المناضل الرئيس علي ناصر محمد.. أقراؤك السلام  واكتب اليك من عروس البحر والمرفأ عاصمه الدولة التي
(إن الثأر الوحيد المُقّنع أمام الدم المراق ، إنما يكمن في إراقة دم المجرم ) رينيه جيرار  . لاريب إن ظاهرة
أي قضية كبيرة كانت او صغيرة مهما تكن عادلة وواضحة ومهما يكن الظلم او القتل والتنكيل يُرتكب تجاه أي جماعة او
في مارس من هذا العام التقيت مع الدكتور رفعت السعيد وهو امتداد للقاءاتنا في عدن والقاهرة ودمشق وغيرها من
الذي لا يدرك ماذا تعني كلمة سياسية ولا يفهم اسسها وقواعدها وإسرارها ونسب نجاحها ومقومات فشلها عليه ان لا يدخل
في الوقت المحدد تماماً، عند الحادي عشرة إلا عشرة إنطفت الكهرباء، و هذه الدقة في المواعيد دائماً ما تثير فضولي
بدون الحوثيين لن تخسر اليمن شيئا بل كانت ستستمر المرتبات وستبقى التعددية السياسية وستتعايش الأحزاب مثلما
-
اتبعنا على فيسبوك