MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 26 مايو 2017 03:59 صباحاً

  

عناوين اليوم
عالم المرأة والأسرة

بحث جديد: هرمون التستوستيرون يحمي الذكور من الإصابة بالربو

الثلاثاء 09 مايو 2017 10:44 صباحاً
عدن (عدن الغد) متابعات

كشف فريق بحثي دولي لأول مرة عن أن هرمون التستوستيرون "هرمون الذكورة" يحمي الذكور من الإصابة بالربو، ما يساعد على تفسير سبب احتمال إصابة الإناث بالربو مرتين أكثر من الذكور بعد سن البلوغ.

وأظهرت الدراسة التى نشرت مؤخرًا عبر الموقع الطبي الأمريكي “Science Daily”، أن هرمون التستوستيرون يقمع إنتاج نوع من الخلايا المناعية التي تؤدي إلى الربو التحسسي، وقد تؤدي هذه النتيجة إلى استهداف علاجات جديدة للربو.

وأكد الباحثون أن واحد من كل تسعة أستراليين (2.5 مليون شخص) وحول واحد من بين كل 12 أمريكيًا (25 مليون) يعانون من الربو، لافتين إلى أنه أثناء نوبة الربو، تنتفخ الشعب الهوائية وتضيق، ما يجعل من الصعب التنفس.  

وقال الدكتور "سيليت" من جامعة ملبورن الاسترالية إن الهرمونات تلعب دورًا مهمًا في حدوث وشدة الربو لدى النساء، حيث إنهن أكثر تأثرًا وتطورًا للربو أكثر من الرجال بسبب تغير الهرمونات.

وأظهرت أبحاثنا أن مستويات عالية من هرمون تستوستيرون في الذكور يحميهم من تطور الربو التحسسي، وقد حددنا أن هرمون التستوستيرون هو مثبط قوي للخلايا الليمفاوية الفطرية، وهى خلية المناعية وصفت حديثًا أنها ترتبط مع بدء الربو.

وأضاف الباحثون أن هذا الاكتشاف يوفر لنا طريقة جديدة محتملة لعلاج الربو، من خلال استهداف الخلايا التي تسهم بشكل مباشر في تطوير الربو التحسسي، في حين أن هناك حاجة إلى مزيد من البحوث.


المزيد في عالم المرأة والأسرة
علاجات طبيعية لالتهاب الحلق
يظهر مرض التهاب الحلق  مع بداية ظهور أعراض مرض الانفلونزا فإذا ما أسرعت في الحصول على الشفاء تكون قد قصرت مشواراً طويلاً من النوم والمرض والاحساس بالاعياء الشديد
فيتامين A و العمى الليلي
العمى الليلي يعني أن الشخص يعاني من ضعف الرؤية في الضوء الخافت أو أثناء الليل . واحد من الأسباب الرئيسية للعمى الليلي هو نقص فيتامين ( أ ) , و الذي يعرف أسضا بأسم
النوم الجيد "يزيد جمال الوجه وجاذبيته"
خلصت دراسة علمية حديثة إلى أن النوم لساعات قليلة قد يجعل الشخص أقل جاذبية عند الآخرين. ويقول الباحثون في دراسة نشرت في دورية "الجمعية الملكية المفتوحة للعلوم"




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اجتماع لحكومة بن دغر يقضي بانتقالها الى عدن خلال يومين
فيما الريال اليمني يعاني من التدهور.. الحوثيون يطبعون عملة جديدة
هروب جماعي للعشرات من الاسر بعدن
مسؤولون : دخول ٥٠ ميجا لكهرباء عدن وتوقعات بانخفاض ساعات الانقطاع
فضيحة "منظمة سام" التي اعتمدت عليها قناة الجزيرة كمصدر للتحريض ضد التحالف والأمن في جنوب اليمن
مقالات الرأي
ما تعانيه عدن اليوم من تعذيب وتعسف ... كانت قد عانته وبصورة أشد وطأة وفتكا وقهرا أثناء وبعد حرب 1994م مباشرة ، حيث
يا سبحان الله كيف ذاب هذاك الحماس المنقطع النضير وهذاك التكاتف والتآزر الوطني الذي كانت الجماهير والقيادات
قال  النبي محمد صلى الله عليه وسلم  " إن لربكم في أيام دهركم نفحات، فتعرضوا لها، لعل أحدكم أن يصيبه منها
ها نحن هنا معكم ، نقف برؤوس شامخة وعزائم راسخة وارادة حرة ها نحن هنا معكم رغم القهر رغم العذاب رغم الموت رغم
لولا قيام الجيش الوطني في مأرب ولولا الدعم السعودي لحزب الاصلاح وقوى الشرعية الشمالية لما استطاع انقلاب
هكذا الحياة دروس ونتائجها قد تكون سلب او إيجاب مهما بلغت درجة ذكاء الإنسان في وسط مجتمعه او تواجده في موقع
لابدَّ من تكرار تنبيه إخوتنا القائمين على المجلس الانتقالي، أيُّها السادة القادة؛ لقد أطلقتم العنان
لا يمكن للمراقب الحصيف ان لا يلحظ وجود ملامح ثقافية وسيكولوجية خاصة لشعب الجنوب العربي مميزاتها العشق
كلمة سحرية انطلقت بقوة فاعلة لتقلب الامور رأساً على عقب من العام 2011م ..! وهي الكلمة التي اجبرت رأس الفساد علي
    نداء استغاثة ومناشدة من سكان وأهالي مدينة عدن للمنظمات الدولية الحقوقية والإنسانية يتضمن سرعة
-
اتبعنا على فيسبوك