MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 23 يونيو 2017 01:57 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

استطلاع : ردفان .. مطالب عاجلة بالكهرباء والمياه قبيل حلول شهر رمضان

ردفان
الاثنين 15 مايو 2017 11:37 صباحاً
ردفان (عدن الغد)خاص:

 

إستطلاع: رائد محمد الغزالي

تمر مديريات ردفان بوضع غير مستقر في معظم الجوانب المساعدة على تحسين الحياة ومنها الكهرباء والمياه ولاسيما في عاصمة الشهداء مدينة الحبيلين وتلك المديريات بلاد المناضلين والثوار بلاد الشهيد راجح لبوزه مفجر ثورة أكتوبر وأسهمت تلك المديريات في إستقلال الوطن الجنوبي من الإستعمار البريطاني ثم إنطلاقة ثورة القضية الجنوبية وحتى التحرير وخروج القوات الشمالية وبعد أحداث الحرب الأخيرة 2015م والتحرير ولكن هذا التحرير لمن يكن واقعا بمسماه فالوضع المتردي وضعف الخدمات لا يعكس واقع الإنتصار.

أجرت "عدن الغد" استطلاع من قلب المكان ومع الشعب الذي يعيش هذا الوضع لننقل مايطلبه المواطنين مع قدوم شهر رمضان رغم غياب الثقة الشعبية بالحكومة الحالية في عدن.

كان هدف هذا الإستطلاع نقل رسائل المواطنين وما يحتاجونه من الخدمات بشكل عاجل.

- مطالب عاجلة بتحسين جزئي لخدمة الكهرباء

يواصل المواطن في ردفان الدعوات والمناشدات والأمل لم يفقده بعد دام أن هناك وسائل يستطيع من خلالها إيصال صوته ورسالته عن مطلب يريده أن يكون ولعل هناك من إستجابة لعل هناك من مسئول أو مسئولين يتفاعلون مع هذه المطالب من الذين لازال لديهم ولو قليل من الضمير والإحساس وهذا ما يطالب به المواطنين في مديرية ردفان الحبيلين ومديرياتها دون أستثناء ولعل أبرز ما نادوا به زيادة حصة ردفان من نسبة الميجا لتشغيل الكهرباء في شهر رمضان المبارك الذي تتبقى أيام قليلة على قدومه.

وهنا فضل محسن الزريبي مدير كهرباء ردفان يؤكد مطالب المواطنين ويقول : نشعر بأسف نحن في إدارة الكهرباء تجاه حال المواطنين الذين يعانوا من إنقطاع الكهرباء لأهميتها ونحن أيضاً في الكهرباء كمواطنين نعاني مثل الآخرين والمشكلة هي من كهرباء عدن تارة سويعات قليلة في الأسبوع وتارة لاشيء وهذا من المصدر ولا أعتقد أن حصة ردفان لو قلنا خمسة ميجا ستؤثر على التيار في عدن لو أستقرت تلك الخمسة رغم أن الإحتياج أكثر وأكثر من خمسة ميجا فمناطق ردفان كبيرة جداً وبحاجة إلى قدرة تشغيلية فالمنطقة حارة ونحن وشهر رمضان المبارك على الأبواب والتيار لم يستقر في مديريات ردفان بما فيها مدينة الحبيلين عاصمة ردفان التي تحتاج إلى تيار كهربائي لتحسين الخدمات التي تلبي أحتياجات المواطنين.

الزريبي أضاف محطات التوليد في عدن فيها أكثر من ثلاثمائة ميجا وتكفي وتحتاج إلى فلترات وزيوت.ونحن في ردفان يجب أن تعطى لنا حصتنا ويجب أن يكون ذلك وقال في ختام حديثه لقد دعوت أكثر من مرة وعبر هذه المنابر الصحفية أن يتم الوفاء والإلتزام بحصتنا وحسب الأتفاق مع المؤسسة إما أن يتم إستقرار الموجود أو زيادتها غير ذلك لن يتحمل المواطن مالايقدر على تحمله خاصة المواطن الذي لايستطيع أن يجد البدائل التي تمكنه من الحصول على الهواء والماء البارد نتمنى أن يحرص المسئولين في مؤسسة الكهرباء في عدن على ذلك ولانريد رمضان هذا العام مثل العامين التي مضت وادعوا مدراء عموم المديريات في نطاق ردفان أن تكون لهم كلمة ومتابعات في هذا الجانب ولقد سبق وأن ألتقوا بمحافظ لحج ولكن يجب أن يكثف الضغط فكلنا يجب أن نسعى لذلك سلطات محلية إدارة كهرباء ومواطنين.

- في جوانب أخرى من الإحتياجات اليومية من الإستهلاك

- هنا المواطن حسين حسان العيسائي كان يعمل في خدمة أمن ردفان والآن تاجر ومورد خضروات وفواكه سألناه عن وضع أسعار الخضروات والفواكه وقال لأباس بها ونستعد لإستقبال شهر رمضان وسنجتهد وماضون في توفير الإحتياجات للمواطنين التي يحتاجونها في رمضان من الفواكه والخضروات ليس فقط النظر لمصالحنا أولا بل مصلحة المجتمع في مدية الحبيلين ونتمنى أن يفك الله كاهل العبء والمتاعب على المواطن وأن تستقر الخدمات وإستعدادنا لشهر رمضان المبارك يتضاعف وسنسهل على المواطن وفق مايمليه علينا ضميرنا الإنساني ونقدر وضع وحالة المواطن البسيط وسنتعاون فيما بيننا من أجل الخير.

 

-دعوات لتشكيل لجان رقابة لضبط المتلاعبين بالأسعار ودعوات لتفعيل القضاء

 

- يشكوا المواطنين في ردفان كما في مديريات ومحافظات أخرى ومع قدوم شهر رمضان يحتاج الناس إلى شراء أشياء لتمكنهم من بناء مايتم فقدانه من مخزون غذائي ولكن يبدوا أن الأسعار ترتفع من وقت لآخر وآخرها إرتفاع أسعار البوتجاز غاز الطبخ المنزلي فوصل سعر الإسطوانة من إلى 4000 ريال يمني وفي معظم المناطق 4500 إلى 5000 حتى لحظة كتابة هذا الإستطلاع ويجعل الناس تصيح من هذا الغلاء خاصة عديمي الدخل لربما هناك أسباب وأيضاً في الإعتقاد يوجد تلاعب في التسعيرة والدليل عدم أستقرار سعر السلع في المواد الغذائية ومن هنا ينطق المواطنين ويدعون إلى تشكيل لجان رقابية من قبل السلطات المحلية في المديرية تختص في الجانب التجاري وتعمل على الأرض لضبط المتلاعبين في الآسعار وبالتنسيق مع القوات الأمنية في مدينة الحبيلين أو عواصم المديريات الأخرى في نطاق ردفان..

هذه أمور مستعجلة ينادي المواطن أن تفعل على أرض الواقع ناهيك عن جوانب أخرى ينادي الشارع بتفعيلها كالقضاء والصحة والصرف الصحي وجوانب ثانوية أخرى ولكن الأمر المستعجل الذي بات من الأهمية هو الكهرباء التي تأتي بشكل ساعات قليلة في الأسبوع وكذلك المياه التي لازالت مقطوعة عن معظم أحياء مدينة الحبيلين.

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
الجفري وحزب الرابطة ... محطات في تاريخ اليمن والجنوب العربي
عبدالرحمن الجفري، أو الحبيب كما يحلو لأصدقائه مناداته، يعتبر من أهم السياسيين في اليمن، ويمكن القول أنه من جيل العمالقة، وقد يكون من آخرهم.الجفري محاور لبق، متوقد
أشجار النخـيل والمانـجو مـن خيرات بلادي الغيل
  *' كن كالنخيل عن الأحقاد مرتفعاً يُرمى بصخر فيلقي أطيب الثمر '* من هناء قررت أن ابداء من أطيب الثمر المبارك من أطيب ما يميز بلدتي الغيل.   تشتهر قرى غيل السعيدي
خبراء: عمليات تمويل الإرهاب تتم من خلال جمعيات إخوانية
أجمع خبراء وسياسيون يمنيون على تورط قطر في تمويل التنظيمات المتطرفة في اليمن، عبر جمعيات تابعة للإخوان، فيما كشفت تقارير إخبارية عن إنقاذ قطر تنظيم القاعدة في




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العميد مهران القباطي: عدن كانت مفتاح الانتصار وعفاش لا يزال يلعب فيها حتى الآن
شركة النفط : ما حصل من ( اختناق تمويني ) في محطات الوقود سببه تعند مصفاة عدن والتاجر العيسي
دولة الإمارات توقع اتفاقية مشروع بناء سور الحماية لمطار عدن الدولي
تقارير دولية مسيسة تدعمها قطر تستهدف الدور الاماراتي في جنوب اليمن
قيادات وزارة الداخلية يدينون المحاولة الفاشلة لاغتيال نائب وزير الداخلية "اللواء لخشع" في عدن
مقالات الرأي
  في الذكری الثانية لانتصار عدن لاخير فينا ان لم تتوج انتصاراتنا العسكرية بانتصار اخلاقي،ومن قيم الانتصار
  قبل أيام قليلة من شهر رمضان المبارك،اتصلت على مجدداً الصحفية اللبنانية ماجي من وكالة الاسوشيتدبرس
  أذا أردنا أصلاح حال اليمن فلابد من الاعتراف بحقيقة أن جميع المكونات السياسية التي مارست السلطة سواء بشكل
اليوم تعيش عدن انتصارها الذي قدم أهلها وأبنائها المقاومون الأبطال كل التضحيات من أجل تحقيقه بدعم مباشر وغير
ما سيأتي في سطوري التالية لن يعجب البعض منا ممن يروق لهم رمي الاخرين بما ليس فيهم سبا وشتما وسخرية لا لطرح
إمتلاك الحقيقة يُلقي على صاحبها مسؤولية ما تتضمنه، وما تهدف إليه، بل ويقع عليه وزر إيصالها لمن له نفع يُرجى
وأنا معك وإلى جانبك يا أستاذي ومعلمي منذ الصغر حين قادني والدي (ناصر ناجي العواضي) المغفور له بإذن الله تعالى
هناك ثلاث مسائل يجب التوقف أمامها قي ذكرى تحرير عدن :١- الحربة قيمة انسانية راقية يضطر الانسان في كثير من
لم يكن غريبا أن يتوج فريق (فحمان) بطلا لبطولة المرحوم (علي محسن مريسي) الرمضانية في نسختها الثالثة والعشرين .. *
نستقبل الذكرى الثانية لانطلاق معركة السهم الذهبي التي قامت بتحرير عدن  ولحج والعند  وابين من ايدي
-
اتبعنا على فيسبوك