MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 فبراير 2018 03:07 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

بينما بلغ عدد المصابين بالكوليرا 270 حالة وحالتين وفاه.. مناطق لودر تدق ناقوس الخطر..(مصور)

مرضى امام مستشفى لودر يوم الاثنين -عدن الغد
الاثنين 15 مايو 2017 11:55 صباحاً
تقرير- فهد البرشاء

لايعطي للمرء فرصة،يباغته فجأة،يصرعه،واحياناً كثيرة يرديه.. لايفرق بين صغيراً أو كبير،ينتشر بسرعة فائقة كـ(الهشيم) في النار..

 

إسهالٌ حاد جداً يصاحبه مغص،وقيّ شديد متواصل ودون توقف،يفقد الجسم المناعة والمقاومة ويصيبه (بهزال) شديد لاينفك عن المريض حتى يرديه إن لم يكتب له عمر جديد ثم لم يتم إسعافه لأقرب مركز صحي لإسعافه بالسوائل الوريدية والمحاليل..

 

هذا هو داء ( الكوليرا) الذي حل فجأة بمناطق لودر محافظة أبين منذ مايقارب أسبوع،ليتساقط أمامه الكبار والصغار دون أدنى مقاومة منهم،ولايتجاوز مراحل الخطر في هذا الوباء إلا من شاء الله له الحياة من جديد..

 

ظهر فجأة في مناطق لودر وأخذ بالإنتشار دون توقف وبدأت الحالات تتزايد وبشكل مخيف ليصل عدد المصابين حتى يومنا هذا الأثنين الـ15 من مايو إلى (270) حالة مصابة قابلة للزيادة في عدم السيطرة على هذا الوباء ووضع معالجات عاجلة للحد من إنتشاره بعد أن (فتك) بحالتين وأودى بهما..

 

 

أكتظ مستشفى لودر بالمرضى المصابين بداء الكوليرا وتوافد إليه المرضى من مناطق شتى ناهيك عن

 المديريات المجاورة التي تفتقر للخدمات الصحيحة، وقدم المسشتفى خدماته للمرضى بإمكانياته البسيطة والمتواضعة كي يساعد في الحيلولة من سقوط المزيد من الضحايا بسبب هذا المرض،رغم شحة الإمكانيات وحاجة المستشفى للسوائل الوريدية والمحاليل المخبرية إلا أن العاملين في المستشفى لم يكلوا أو يملوا بل لازالوا يعملون بوتيرة عالية وجهد منقطع النظير،مشكلين فريقاً واحداً ونسيجاً واحداً في مواجهة خطر هذا الوباء الذي بات يهدد المواطنين في المنطقة الوسطى ككل..

 

الأمر الذي أضطر إدارة مستشفى لودر لفتح قسم غسل الكلى لترقيد المرضى (الحجر) على المصابين،ومع هذا وذاك لم يفي المركز بالغرض فالمرضى في تزايد مستمر والسوائل الوريدية والمحاليل والأسرّٰة لن تكفي لهذه الأعداد التي تتوافد كل دقيقة،ما يعني أن المستشفى يحتاج لمزيد من الدعم في الأسرّة والسوائل الوريدية والمحاليل،وربما لأماكن أخرى لترقيد المرضى بعد أن تم ترقيد البعض منهم في باحات وممرات قسم عسيل الكلى بسبب تزاحم المرضى..

 

 

يقول مدير مستشفى لودر الدكتور/ نبيل الكازمي أن التزايد المستمر للحالات المصابة ينذر بخطر داهم ويتطلب المزيد من الجهد والدعم لاسيما في السوائل الوريدية والمحاليل والأسرّة،والمنظفات بعد أن أستنفذ المستشفى الكميات المقدمة له من مكتب الصحة بالمحافظة ومنظمة الصحة العالمية في اليومين الأولين من نداء الإستغاثة التي أطلقها المستشفى..

 

 

 

 

مؤكداً أن مكتب الصحة في أبين ومنظمة الصحة العالمية لبت نداء الإستغاثة بُعيد إطلاقه بساعات وأنها قدمت مشكورةً سوائل وريدية ومحاليل بصورة إسعافية،إلا أن ذلك يظل شيء يسير أمام هذه الحالات المرضية المتزايدة طوال ساعات اليوم الواحد..

 

داعياً الجميع إلى الإلتزام بالنظافة الشخصية للفرد وغسل اليدين قبل وبعد الأكل بالماء والصابون وتجنب الشرب من مياة الأمطار في ظل تواجد بكتيريا الكوليرا..

 

 

 

مكتب صحة أبين ممثل بمدير الدكتور/ علي منصور حنشل أكد أنه يتابع وبشكل حثيث مايحدث في مناطق لودر والمنطقة الوسطى ككل بعد أن تفشى وباء الكوليرا وبشكل مفاجئ وأن هناك مساعي حثيثه للحيلولة من إنتشار المرضى ومحاولة السيطرة عليه..

 

وأضاف حنشل: قمنا برفد مستشفى لودر ببعض المحاليل والسوائل الوريدية،والآن نحن بصدد إرسال الدفعة الثانية التي تحتوي على المحاليل والسوائل الوريدية وكذلك الأسرّة..

 

 

مؤكداً أنهم على تواصل مستمر مع منظمة الصحة العالمية وبعض الجهات ذات العلاقة وسيكون هناك حلول ومعالجات آنية منها توزيع مادة (الكلور) ووضعها في مياة الشرب..

 

إذن رغم الجهود التي تُبذل للحيلولة من إنتشار المرض إلا (فوبيا) هذا الداء باتت تسيطر على الكثيرين،وبات شبح الخوف من الإصابة يهدد الكثيرين في ظل عدم وجود حلول جذرية وسريعة للقضاء على هذا الوباء..

 

همسة:

تحية حب وشكر وتقدير لمستشفى لودر وإدراته وموظفيه وعمال النوبات الذين يعملون بجهد وجد ودون كلل أو ملل من أجل إنقاذ المرضى ومساعدتهم..

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
حقائق صادمة احتواها تقرير الخبراء الدوليين بشأن اليمن
نشر الزميل الصحفي صلاح السقلدي ملخصا لأهم وأخطر النقاط التي أوردها مؤخرا فريق الخبراء الدوليين بشأن اليمن على مختلف الصُعد... حيث نشر" السقلدي" على صفحته بالفيسبوك
صرخات الطلاب المكفوفين بعد تأخر صرف مستحقاتهم: رسائل حادة للجهات المعنية وانذارات بتصعيد أكبر في حال عدم الاستجابة
        عندما تفقد نعمة البصر لا ترى سوى الظلام وتحاول أن تتكيف معه رغم صعوبة ذلك ولكن عندما يصاحب هذا الظلام قهرا وظلما عندها فقط تنفجر كالبركان ولا تتمكن
ثمة نار في حضرموت
اشتعلت حرب عدن الأخيرة، وانتهت بهزيمة الطرفين، تاركة فرصة واسعة لادعاءات النصر. في جوهر تلك الحرب يسكن جمر مناطقي. بقيت الحكومة ومعسكراتها قائمة، بقي المجلس




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري : جندي يسطو على 100 مليون ريال بعدن وانتشار امني للبحث عنه
عاجل : مقتل مواطن بظروف غامضة بجولة سوزوكي بعدن
سكان : انتشار قوات أمنية بالممدارة واغلاق طرقات
بعد زيارة بن دغر إلى السعودية: ثلاثة سيناريوهات للأزمة في عدن
قوات العمالقة تستبسل لإنقاذ جنود إماراتيين تجاوزوا خط النار في جبهة موزع
مقالات الرأي
(مازلنا في مقدمة تقرير الخبراء المقدم إلى مجلس الامن ..) حيث جاء في تلك المقدمة : ((... في الشمال يعمل الحوثيون من
  تكبد التحالف العربي والشرعية اليمنية أكبر خسارة في الأرواح والعتاد الحربي في حرب اليمن حرب بالوكالة و هي
منذ سنين وفي مجد عفاش كنت أحذر من قوات الحليلي أنها مع كافة ألوية الحرس الجمهوري والأمن المركزي وجميع فرق
بمناسبة موسم الزواجات في هذه الأيام وما يحصل فيها من حشوش, إليكم ما حصل من حوار بين فوزية وعتيق بعدما رجعت
يعني ان ( جهاز مكافحة الارهاب ) ( الجنوبي ) ، لا توجد لديه عناصره الاستخباراتيه والاستطلاعيه و( الجاسوسيه )
لم أستسلم عن حقي في طلبك وحقك في واجبي نحوك يا أمي الحبيبة أبين ..فجئتك بعد سنوات وعدة محاولات ومنذ اللحظة
منذ بدء أول فقرات التقرير الذي اعلنته لجنة الخبراء التي شكلتها الأمم المتحدة بشأن اليمن يظهر جليا (تأثره)
الملاحظة التى لم نتوقف أمامها طويلاً هى أن كل دول المنطقة التى أصابتها لعنة الهرج والمرج والمواجهات الدامية
تناولت الكثير من التعليقات والرسائل والاتصالات التي تلقيتها على ما تناولته في سلسلة المنشورات الفائتة حول
صباح اليوم وبينما كنت ذاهبا لامتحان طلبتي في فلسفة العلوم للدور الثاني، أخبرني مدير مكتب العميد سعد هود سالم
-
اتبعنا على فيسبوك