MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 20 أغسطس 2017 06:11 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

محاولة ألمانية لاختراق الجمود في الأزمة اليمنية

الجمعة 19 مايو 2017 01:44 مساءً
لندن(عدن الغد)العرب:

 

أكدت صحيفة ”العرب” الدولية أن العاصمة الألمانية برلين شهدت لقاءات ثنائية بين وفود من الأحزاب اليمنية في جبهة الشرعية وأخرى من طرف الانقلابيين.

وأشارت الصحيفة على لسان مصادر إلى أن اللقاء، الذي دعت إليه وزارة الخارجية الألمانية من خلال أحد المعاهد التابعة لها، التأم على هامش ندوة حول الأزمة السياسية في اليمن شارك فيها أمناء أحزاب موالية للشرعية من بينها حزب المؤتمر والإصلاح والحراك الجنوبي والناصريين، فيما شاركت قيادات سياسية بارزة من صنعاء ضمت حوثيين وآخرين من حزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وتتزامن اللقاءات غير المباشرة التي تأتي في سياق الجهود الألمانية لإنهاء الحرب في اليمن مع تواجد وفد حكومي يمني رفيع برئاسة رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر الذي عقد سلسلة من الاجتماعات مع مسؤولين ألمان تركزت حول الوضع السياسي والإنساني.

وكانت الأمم المتحدة ممثلة بمبعوثها إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد قد عاودت تحركاتها لاستئناف المشاورات السياسية والتوصل إلى هدنة تسبق شهر رمضان، وهي الجهود التي لم تكلل حتى الآن بالنجاح في ظل غياب أي تواصل حقيقي وعدم وجود أرضية للحوار بين الأطراف المتحاربة.

وفي المقابل تستضيف الرياض قيادات جنوبية بارزة على رأسها محافظ عدن المقال ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي والوزير السابق هاني بن بريك.

وكشفت مصادر مطلعة لـ”العرب” عن جهود يقوم بها التحالف العربي بقيادة السعودية للملمة الخلافات التي استشرت في جبهة الشرعية، عقب إقالة المسؤولين الجنوبيين وما تبع ذلك من تداعيات في مقدمتها إعلان المجلس السياسي الجنوبي.

وأكدت المصادر أن مساعي تبذل لإعادة ترتيب البيت الداخلي في جبهة الشرعية وأنها قد تتكلل بالنجاح وتذهب إلى التنفيذ برعاية من دول التحالف وتشمل وقف التصعيد السياسي وخصوصا بين الحراك والمقاومة الجنوبية من جهة والرئاسة اليمنية من جهة أخرى.

كما تسعى هذه التحركات إلى إعادة تشكيل بنية الشرعية بما يضمن استيعاب مكونات جنوبية فاعلة لتكون شريكة في إصدار القرار السياسي، وهو الأمر الذي سيحقق التوازن ويساهم في احتواء الفعاليات المؤثرة على الأرض في الشرعية، وفقا لمراقبين.

وفي ذات السياق انتشرت العديد من التسريبات حول قرارات رئاسية قادمة تصب في اتجاه إنهاء الخلافات وضخ دماء جديدة لمؤسسات الحكومة وقيادة الدولة والإسهام في تهدئة وإرضاء الشارع الجنوبي من خلال إنهاء القرارات المثيرة للجدل.

وتهدف محاولات إنهاء الخلاف في صفوف الشرعية إلى تشريك القوى الفاعلة في الجنوب مقابل وقف التعامل مع مكونات وصفت بالوهمية ولا تمتلك أي وزن حقيقي في الجنوب، كما هو الحال مع مستشار الرئيس ياسين مكاوي الذي اتهم باختزال القضية الجنوبية والحراك في شخصه منذ مؤتمر الحوار الوطني في العام 2013 مع عدم وجود أي ثقل له على الأرض.

وعن التحولات في المشهد اليمني وإعادة ترتيب الأوراق والأولويات اعتبر المحلل السياسي اليمني فارس البيل في تصريح لـ”العرب” أن “الشرعية منذ أن تولت مهمة إنهاء الانقلاب وإعادة اليمن إلى وضعه الطبيعي بدعم من التحالف العربي، لم تكن في حالتها المثالية أو على الأقل لم تكن حاضرة بمستويات المهمة التاريخية وإن كانت قادرة على ذلك، لكن التراكمات السياسية وتجاذبات الأطراف لها يد في ذلك”.

ولفت البيل إلى أن “الشرعية تعرضت لهزات كثيرة على مدار العامين وفتحت لها فراغات لتملأها وتحضر فيها بقوة، لكن لم يكن أداؤها كالمأمول وهو ما تسبب في مؤخرا في تعقيد المشهد السياسي في عدن الشرعية”.

وأضاف “لهذا خرجت أصوات سياسية تطالب بالانفصال نكاية بالرئيس عبدربه منصور هادي وقراراته واعتمادا على خلفية مطالبات سياسية سابقة وحراك سياسي وكل هذا كان يستلزم جهدا مضاعفا من الشرعية لتفادي الأمر ومعالجة الأخطاء وتأجيل أي مشاريع خارج التحرير الكامل وإنهاء الانقلاب إلى مرحلة قادمة”.

وعن تعامل الشرعية مع هذه التداعيات، أضاف البيل أن “الأداء الرتيب للحكومة والإجراءات غير الموفقة أسهمت في كل هذا التصدع في وقت كانت فيه الشرعية بأمس الحاجة لتوحيد صفها لاكتمال النصر”.

ورأى البيل أن “على الشرعية ألا تقف عند مجرد الإدانة أو السخط على أي اتجاهات لا تخدمها الآن أو تربك مسار استعادة الدولة”، وأضاف “يجب عليها أن تستوعب كل الأصوات والرغبات في إطار لملمة الجهود والاتفاق على الأولويات”.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
حزب صالح للحوثيين: "نحن لا نبيع اليمن"
رفض حزب المؤتمر الشعبي العام، الجناح الموالي للرئيس السابق علي عبد الله صالح، السبت، اتهامات ساقها زعيم جماعة "أنصار الله" (الحوثي)، عبدالملك الحوثي، في سياق أزمة
طيران التحالف يقصف الميليشيات في نهم وصعدة
شن طيران التحالف العربي، أمس، غارات عدة استهدفت الميليشيات الانقلابية في مناطق متفرقة من اليمن، في حين شن الجيش الوطني قصفاً مدفعياً على مواقع الميليشيات بمديرية
مجلس الأمن وتحريك أزمة اليمن
لماذا ظهر مجلس الأمن الدولي عاجزاً عن تحريك ملف الأزمة القائمة في اليمن، ولم يفعّل آليات الضغط على الانقلابيين على الشرعية للعودة إلى المسار السياسي، من خلال تنفيذ


تعليقات القراء
260169
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قد تحقق رغم أنف المحتل اليمني البغيض، الذي خرج ذليلاً مدحوراً وستلاحقه اللعنات والتعويضات المادية والمعنوية التي سيضطر المحتل اليمني البغيض إلى دفعها لشعب الجنوب العربي.
الجمعة 19 مايو 2017
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
النزول يومي السبت والأحد الموافق 20 و 21 مايو 2017 م واجب وطني وشرعي وعرفي وديني واخلاقي وإنساني على كل أبناء الجنوب العربي من أقصاه إلى أقصاه من المهرة إلى باب المندب لغرض الأحتشاد و التظاهر في أعظم و أضخم مليونية جنوبية تشهدها العاصمة الجنوبية عدن الحبيبة، ليعلم العالم أجمع القاصي والداني منه، أن شعب الجنوب العربي، هذا الشعب الحر الأبي الشجاع الصابر المرابط المحتسب المتمسك وبكل قوة بقضيته وهويته الجنوبية العربية، يرفض رفضاً قاطعاً مطلقاً الاحتلال اليمني البغيض ومشاريعه الحقيرة من فدرالية يمنية مخادعة وسواها ويزدري ويحتقر شرعية ابويمن الاحتلالية ومن لف لفها. وفي هذه المليونية العظيمة والضخمة لشعب الجنوب العربي العظيم والتي سيتم فيها التأكيد المطلق والقطعي على هوية الجنوب العربي وشعبه والتأييد الصريح والواضح للمجلس الإنتقالي الجنوبي الحامل لقضية وهوية الجنوب العربي وشعبه بإعتباره الممثل الشرعي الوحيد للجنوب العربي وشعبه محلياً وإقليمياً ودولياً. المجلس الانتقالي الجنوبي يُمثلني.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل شاب اثر عراك بالأيدي بكريتر
عاجل : مجهولون يغتالون حارس فندق العمدة بعدن
أبو همام اليافعي: اعتصامنا سلمي ولم نطلق الرصاص على أحد
أولياء دم الشهيد حسين قماطة: لا علاقة لنا بالمعتصمين في ساحة العروض
قائد اللواء الأول دعم واسناد: تسلمنا المتهمين بقتل النقيب قماطة وندعو الجميع الى التهدئة
مقالات الرأي
الكل يسال  هل مجلس قيادة الثورة يدرك ويعي خطورة  وحساسية هذه المرحلة من الثورة  بحيث يكثف من نشاطه
وصمة عار على كل القوى المجتمعية والمكونات الحراكية والسياسية والمنظمات المدنية وخاصة من تعمل في مجال الدفاع
 عصر اليوم ذهبت الى مدينة الشيخ عثمان بغرض التسوق وإصلاح مروحة الشحن والشوّلة ركنت السيارة في مكان قريب من
  الكل يتحدث عن الشراكة وأن الوطن لكل أبنائه هذا مانراه في حديث السلطة والقوى المعارضة والحراك والمقاومة
ينظّم حزب “المؤتمر الشعبي العام” الذي يتزعّمه الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح تظاهرة كبيرة في
إلا جنوبي جاحد ينكر أو يتنكر لدور التحالف العربي معنا كشعب وجد نفسه فجأة في معمان حرب همجية تفتقر لكل
الامة الجنوبية عن بكرة ابيها خرجت دفاعاً عن الوطن عن الجنوب الحر العظيمة خرجت شرائح الوطن محارباً و إعلاماً و
ليتذكر معي شباب المقاومة الوطنية الجنوبية وخاصة من شارك معنا في معارك عدن تلك الأيام الصعبة منذ بدأت معارك
الوالد المناضل الرئيس علي ناصر محمد.. أقراؤك السلام  واكتب اليك من عروس البحر والمرفأ عاصمه الدولة التي
(إن الثأر الوحيد المُقّنع أمام الدم المراق ، إنما يكمن في إراقة دم المجرم ) رينيه جيرار  . لاريب إن ظاهرة
-
اتبعنا على فيسبوك