MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 20 أغسطس 2017 06:11 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 19 مايو 2017 06:20 مساءً

الاسلام السياسي : ماهي اوجه الشبه بين تجربتي ايران والاخوان المسلمين؟!

تعد ايران وجماعة الاخوان المسلمين هما ابرز مثالين على فكر "الاسلام السياسي" الذي يستخدم (آليات الدمقراطية ) دون روحها وبصورة مشوه وكسيحة.

في كلا المثاليين يفضل ان لا تكون هناك ادوات الممارسة الدمقراطية الكلاسيكية (الاحزاب) بل الحديث عن "تيارات" كما هو في ايران.

ليس هناك ديموقراطية بأبعادها الاجتماعية والشخصية فلا حرية اختيار للفكر ولا للممارسة الفردية وتعد المجتمعات عبارة عن "قطيع" يرعاه نظام ثيوقراطي يدخل آلية "الصندوق " لاختيار بين شخصيات في الاخير "سيحكمها" المرشد في كلا الحالتين ايران والاخوان وبذات الاسم للدلالة (المرشد العام)!

لايقتصر الحال على شروط "دينية في الحالتين" بل يتعدها الى شروط "مذهبية داخل الدين الواحد" فلا سني يحق له الترشيح في ايران ويشترط الدستور ان يكون المترشح (اثنى عشري جعفري) والعكس صحيح في الاخوان.

آلية الصندوق والاختيار بين شخصيات هي ليست دمقراطية بل آلية اختيار فلديموقراطية تقاليد اخرى هي الاحزاب وحرية الاختيار وحرية الفرد والمجتمع ولا يسمى مجتمع بالمجتمع الديموقراطي الا بتوفر هذه التقاليد.

في ايران يتسابق المرشحون للرئاسة هذه الايام مع علم الجميع ان الرئيس سيكون سكرتيرا "للخميني المرشد العام".

ولدى الاخوان ذات الفكر فمحمد مرسي مثلا ليس صاحب الرأي والحقوق الدستورية بل سكرتيراً لمحمد بديع مرشد الاخوان.

وفي اليمن مع جماعة الحوثيين (اسلام سياسي) ذات المعنى حيث صالح الصماد ليس الا سكرتيرا للمرشد العام عبدالملك الحوثي.

تقطي قناة الجزيرة القطرية الانتخابات الايرانية بكثير من الاعجاب ومباشر من طهران عبر الموفد محمد كريشان لتسويق فكر الاسلام السياسي سوى السني او الشيعي.

بينما حقيقة ان جميع طوائف الاسلام السياسي لا تلبي متطلبات الديموقراطية البتة بل تمارس شكلا كسيح منها هو لصيق بهذه الفرق ولا يطبق في اي بلد من بلدان العالم الحر التي تعرف بالديموقراطية

 

تعليقات القراء
260220
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قد تحقق رغم أنف المحتل اليمني البغيض، الذي خرج ذليلاً مدحوراً وستلاحقه اللعنات والتعويضات المادية والمعنوية التي سيضطر المحتل اليمني البغيض إلى دفعها لشعب الجنوب العربي.
الجمعة 19 مايو 2017
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
النزول يومي السبت والأحد الموافق 20 و 21 مايو 2017 م واجب وطني وشرعي وعرفي وديني واخلاقي وإنساني على كل أبناء الجنوب العربي من أقصاه إلى أقصاه من المهرة إلى باب المندب لغرض الأحتشاد و التظاهر في أعظم و أضخم مليونية جنوبية تشهدها العاصمة الجنوبية عدن الحبيبة، ليعلم العالم أجمع القاصي والداني منه، أن شعب الجنوب العربي، هذا الشعب الحر الأبي الشجاع الصابر المرابط المحتسب المتمسك وبكل قوة بقضيته وهويته الجنوبية العربية، يرفض رفضاً قاطعاً مطلقاً الاحتلال اليمني البغيض وأحزابه القذرة ومشاريعه الحقيرة من فدرالية يمنية مخادعة وسواها ويزدري ويحتقر شرعية ابويمن الاحتلالية ومن لف لفها. وفي هذه المليونية العظيمة والضخمة لشعب الجنوب العربي العظيم والتي سيتم فيها التأكيد المطلق والقطعي على هوية الجنوب العربي وشعبه والتأييد الصريح والواضح للمجلس الإنتقالي الجنوبي الحامل لقضية وهوية الجنوب العربي وشعبه بإعتباره الممثل الشرعي الوحيد للجنوب العربي وشعبه محلياً وإقليمياً ودولياً. المجلس الانتقالي الجنوبي يُمثلني.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل شاب اثر عراك بالأيدي بكريتر
عاجل : مجهولون يغتالون حارس فندق العمدة بعدن
أبو همام اليافعي: اعتصامنا سلمي ولم نطلق الرصاص على أحد
أولياء دم الشهيد حسين قماطة: لا علاقة لنا بالمعتصمين في ساحة العروض
قائد اللواء الأول دعم واسناد: تسلمنا المتهمين بقتل النقيب قماطة وندعو الجميع الى التهدئة
مقالات الرأي
الكل يسال  هل مجلس قيادة الثورة يدرك ويعي خطورة  وحساسية هذه المرحلة من الثورة  بحيث يكثف من نشاطه
وصمة عار على كل القوى المجتمعية والمكونات الحراكية والسياسية والمنظمات المدنية وخاصة من تعمل في مجال الدفاع
 عصر اليوم ذهبت الى مدينة الشيخ عثمان بغرض التسوق وإصلاح مروحة الشحن والشوّلة ركنت السيارة في مكان قريب من
  الكل يتحدث عن الشراكة وأن الوطن لكل أبنائه هذا مانراه في حديث السلطة والقوى المعارضة والحراك والمقاومة
ينظّم حزب “المؤتمر الشعبي العام” الذي يتزعّمه الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح تظاهرة كبيرة في
إلا جنوبي جاحد ينكر أو يتنكر لدور التحالف العربي معنا كشعب وجد نفسه فجأة في معمان حرب همجية تفتقر لكل
الامة الجنوبية عن بكرة ابيها خرجت دفاعاً عن الوطن عن الجنوب الحر العظيمة خرجت شرائح الوطن محارباً و إعلاماً و
ليتذكر معي شباب المقاومة الوطنية الجنوبية وخاصة من شارك معنا في معارك عدن تلك الأيام الصعبة منذ بدأت معارك
الوالد المناضل الرئيس علي ناصر محمد.. أقراؤك السلام  واكتب اليك من عروس البحر والمرفأ عاصمه الدولة التي
(إن الثأر الوحيد المُقّنع أمام الدم المراق ، إنما يكمن في إراقة دم المجرم ) رينيه جيرار  . لاريب إن ظاهرة
-
اتبعنا على فيسبوك