MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 أكتوبر 2017 01:22 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الجمعة 09 يونيو 2017 05:00 صباحاً

بطولة فاشلة وهزيلة

أقولها بالفم المليان بطولة المؤسسات التي تقام سنوياً بدعم وتنظيم البنك الأهلي بعدن خلال شهر رمضان المبارك بطولة فاشلة وهزيلة والسبب ان القائمين عليها لا يريدو تطويرها للأفضل ، فقط إقامتها من باب إسقاط واجب من اجل تمرير استلام مبالغ مالية تصرف على البطولة من حساب البنك الأهلي بعدن.

فالبطولة  تفتقر لكثير من المقومات الفنية وأيضا لا تحكمها اللوائح المنظمة بل يحكمها المزاج والعشوائية.

البطولة انطلقت قبل حوالي خمسة عشر عاماً والاتجاه نفس الاتجاه والمشرفين والقائمين عليها لم يتغيروا ولم يطرى عليها أي تطور أو تعديلات فنية تخدم تطوير البطولة مستقبلاً ، بل على العكس هناك خروقات للائحة المنظمة للبطولة ولم تطبق إلا على فرق محددة ويستثني منها فريق راعي البطولة ( البنك الأهلي)  والكل يتذكر كيف أقصوا فريق الأشغال العامة العام الماضي بطريقة مجحفة وظالمه .

وماحدث عصر اليوم في لقاء فريقي المحامين والبنك الأهلي خروج عن القيم والأخلاق ألا رياضية مهزلة ويزيد من مهازل البطولة للأسف الشديد ،  والمشكلة أن فريق راعي البطولة هو المتسبب في إثارة الفوضى والبلطجة .

إلى متى تستمر مثل هذه السلوك التي تسئ للرياضة وسلوكها وقيمها الأخلاقية ، ومتى يتحملوا قيادة البنك الأهلي المسئولية بأمانة وشرف بعيداً عن إسقاط الواجب وصرف المخصصات المالية في بطولة لم ترتقي وتتطور إلى الأفضل ، والأحرى بالأخوة في البنك الأهلي أن تسخر مثل تلك الأموال في أمور خيرية تعود بنفعها على الجانب الإنساني والمجتمعي الذي كثير من أفراد المجتمع يشكوا العوز والظروف الصعبة وبالذات خلال هذه المرحلة الصعبة التي يعيشها مواطنينا البسطاء في عدن الحبيبة.

للأسف الشديد أن قيادة البنك الأهلي تساهم بفعالية في تسخير تلك الأموال في أمور غير صائبة ومجدية والدليل إصرارهم في إقامة البطولة التي هي خماسية في موقع لا يتناسب مع الجانب الفني للعبة كرة القدم الخماسية التي خصصت لها أن تقام في الصالات الرياضية المغلقة وليس في الملاعب العامة المفتوحة ، ولكن كما أسلفت أن القائمين على البطولة لا يهمهم تطوير البطولة ولكن فقط إسقاط واجب  واستلام المخصصات المالية وصرفها على بطولة فاشلة لا ترتقي للمستوى المطلوب وبشهادة كل المتابعين والمهتمين بالشأن الرياضي .

إلى متى سنضل ساكتين عن الأخطاء التي تمارس بحق الرياضة ولابد من وقه حادة وفضح كل من يسئ للرياضة ويعيق تطورها بطرق ملتوية يلفها المزاج والعشوائية التي لا تخدم الرياضة والوطن.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
تربطني بالكابتن محمد حسن البعداني ، علاقة طيبة رسختها السنوات الطويلة في مضمارالرياضة و وملاعب كرة القدم ،
في انتظار بطولة من الوزن الثقيل..يجمع أقوى أندية محافظة شبوة في مسابقة دوري شهداء
سيسجل لمدينة المكلا عروس البحر الأحمر أنها شاهده للوحة الرياضية الجميلة التي رسمتها الجماهير الحضرمية التي
شكلت زيارة محافظ محافظة حضرموت اللواء فرج سالمين البحسني لوادي حضرموت منعطفا هاما وحدثا تاريخيا بارزا
الرياضة هي غذاء للروح والجسد معا، يعشقها الكبير والصغير(العقل السليم في الجسم السليم).. والرياضة في لحج
هكذا وصف المنتخب السوري في بداية التصفيات المؤهلة لمونديال روسيا وقالوا عنه لن يصل بعيدا بحكم ظروفه القاسية
ما لذي قدمه ليونيل ميسي لمنتخب بلاده الارجنتين طوال 12 عاما، لا شيء سوى بحور من الدموع والنحيب الطويل بعد
من غير المعقول أن تظل أبواب الطريق صوب معاشيق وحيث هو ملعب نادي التلال العريق ، موصدة في وجه التلاليون بينما
-
اتبعنا على فيسبوك