MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 ديسمبر 2017 11:47 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

صحفي حوثي يكشف عن مباحثات بين الحوثيين والسعودية لوقف الحرب

عناصر من جماعة الحوثي
الاثنين 19 يونيو 2017 05:38 صباحاً
عدن (عدن الغد) خاص:

كشف الإعلامي الحوثي، عابد المهذري عن مباحثات بين الحوثيين والسعودية، للتوصل إلى اتفاق نهائي لإنهاء الحرب في اليمن.

وقال المهذري، وهو رئيس تحرير صحيفة الديار المقربة من الحوثيين، إن "يوسف الفيشي" القيادي الحوثي المعروف، يعكف على وضع اللمسات الأخيرة لصيغة اتفاق بين اليمن والمملكة لوقف الحرب وإنهاء ما وصفه بـ"العدوان".

وأشار المهذري، إلى أن الفيشي، المكنى بـ"أبو مالك"، هو مهندس الاتفاقات الأبرز"، من اتفاقية الدوحة أثناء حروب صعدة، إلى اتفاق دماج، وبعدها اتفاقية السلم والشراكة، ثم دخوله اللجنة الثورية العليا وخروجه منها، ليفاجئنا بعد ذلك بالاتفاق التاريخي بين المؤتمر وجماعة الحوثي الذي كان يوسف عرّابه الأول.

وأكد أن الفيشي، سيعود مجددا بمفاجئة مرتقبة بحجم اتفاق مصالحة بين اليمن والسعودية.


المزيد في أخبار وتقارير
عامان لانطلاق العمل الإغاثي الكويتي في اليمن
عامان انطلاق العمل الإغاثي الكويتي في اليمن حتى  16ديسمبر2017م حيث تدشنت الكويت توزيع مساعدتها الإغاثية في اليمن من خلال حملة الكويت إلى جانبكم  فقد عملت وماتزال
رجل دين بارز بالهيئة الشرعية الجنوبية يقول انه تلقى تهديدات بالقتل
قال رجل الدين البارز في الهيئة الشرعية الجنوبي مناف الهتاري انه تلقى تهديدات بالقتل من قبل احد الأشخاص. وقال الهتاري في تصريح لصحيفة "عدن الغد" ان احد الأشخاص بعث له
مصدر امني : القاء القبض على شخص تورط في تفجير منزل العيسي بعدن
قال مصدر امني ان السلطات الامنية القت القبض على شخص متورط في عملية تفجير منزل القيادي الجنوبي اديب العيسي قبل أسابيع.   وقال المصدر في افادة لصحيفة عدن الغد ان


تعليقات القراء
264060
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن. مواطن جنوبي عربي أصيل باحث بعزيمة لا تلين وقوة جبارة وصبر ليس له حدود عن وطن مفقود وهوية مسلوبة من قبل تتر ومغول العصر ابويمن المحتلين المتخلفين الجهلة الإرهابيين القتلة وأحزابهم الإرهابية القذرة. تحية إكبار وإعزاز لكل الجنوبيين في الوطن العزيز الجنوب العربي والشتات.
الاثنين 19 يونيو 2017
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن. مواطن جنوبي عربي أصيل باحث بعزيمة لا تلين وقوة جبارة وصبر ليس له حدود عن وطن مفقود وهوية مسلوبة من قبل تتر ومغول العصر ابويمن المحتلين المتخلفين الجهلة الإرهابيين القتلة وأحزابهم الإرهابية القذرة. تحية إكبار وإعزاز لكل الجنوبيين في الوطن العزيز الجنوب العربي والشتات.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
محام إصلاحي : ها قد بانت الحقيقة .. جثة صالح لم تدفن وهذا ما يريده الحوثيين من إبقائها
خبير استراتيجي سعودي يحذر الجنوبيين من الوقوع في فخ السياسة
يحدث الآن .. اشتباكات عنيفة بين جماعات مسلحة بعدن والأهالي يناشدون الحزام الأمني بالتدخل
شاعر جنوبي بارز : طاردنا البسطاء من الشماليين ورحلناهم الى خارج الجنوب واستقبلنا بدلا عنهم مجرمي المؤتمر
شهداء من تعز في معركة تحرير بيحان
مقالات الرأي
في ظلِ شعارِ " روح الاتحاد " احتفلت دولةُ الإماراتِ العربيةِ بالعيد ال ( 46 ) لتأسيسها . لقد كان الاتحادُ روحا
تتمتع العاصمة عدن بموقع مهم من الناحية الاقتصادية نظراً لإشرافها على مضيق باب المندب الهام للملاحة الدولية ,
  احمد عبد اللاه   جيوش الفضاء خير من جيوش الأرض و"الحبر" الالكتروني أكثر فاعلية من دم الانسان!!! لأننا لم
مما لا يدعى مجالا لشك بأننا نحن أبناء شعب الجنوب قاطبة من شرقه إلى غربة ومن شمالة إلى جنوبه , لم نستفيد من
استهلال لابد منه: دامي الكفين أمشي، ووميض بين دفات الضلوع، موقظ كالطفل /نم ياطفل نم/ ياذكريات الأن أفشي دفتري
  عصر اليوم ايقنت أكثر أن الرموز الثقافية خالدة لا تموت، وإن الإنسان يموت فقط حينما لم يعد أحد يتذكره! وهكذا
كان بودي المشاركة في لقاء السبت 16 ديسمبر الجاري مع كوكبة من أبناء عدن دعاها التحالف العربي ولاشك ان عندي وعند
سبحان مغير الأحوال من حال إلى حال اليوم تبدلت الأحوال وتغيرت الأقول وفسدت الأفعال ، رحل الأفداذ الميامين
ندرك ان هناك ضغوطات من اجل الحرب والعودة الى الحل السياسي بدلاً عن الحسم العسكري الذي يبدو ان أمده بعيدا
حين جاء جنود علي عبدالله صالح ، وهو في عز مجده غزاة ومحتلين ،استقبلتهم الجنوب الاستقبال اللائق بهم ،بالبارود
-
اتبعنا على فيسبوك