مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 08:47 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 06 يوليو 2017 10:08 صباحاً

الشعار شراكة والسياسة موالاة غير ناقدة

هناك قول مأثور يقول  التضامن النقدي موالاه ، والنقد غير المتضامن معداه ...

عديدة هي الاصوات الداعية إلى الابتعاد عن الصراعات والحروب والمحن واثارها على الوطن والمواطن طيلة العقود الخمسة الاخيرة والتي طالت وطولت واثارها التي سوف تعاصر الاجيال الصاعدة ردحا من الزمن ،  وتغدو الحقائق منها في سجل التاريخ المبرأ من اخطاء ومؤامرات البشر .

والحال ان عقود وتضحيات رائعة قدمها شعبنا و اوسع قياداته الباسلة قبل وبعد الانقلاب المروع في سبتمبر 2014م بمفاسده ومطالبة و قرونه الشيطانية الممزقة للوطن والروابط الاجتماعية للمواطن وضد حقوق الانسان واهداف الثورة ، واصابة الوحدة بمقتل تتحمل مسئولياتها التاريخية ، ازاء ذلك وامام الاجيال القادمة .

وهو الامر الذي ادى إلى تحشيد المقاومة وطرد الغزاة من اوسع المحافظات المحررة فاليهم جميعاً المقاومة والشهداء والجرحى والمعوقين كل تحيه واشادة وتقدير .

وامام هذه الملحمة الباسلة ، والاوضاع الشقيقة والصديقة المحيطة  التي يسوده الحوار والوئام والشراكة بصدقية وشفافية ومسؤولية ..... نجد حالنا المركزي واشياء قليله في السلطة المحلية يسود ا التفرد من جهة واشياء من السياسة الشمولية من جهة اخرى .

و الحال فاننا نؤمن ان صفوف القيادات الشابة المقاومة بحق وحقيقة والذين انتصروا للحرية والعدالة والكرامة هم اصحاب المستقبل  ... عبر الحياة الديمقراطية النزيهة وبإرادة سلمية ، يقول فيها الاجماع الشعبي حكمه باردة وادارة نزيهة .

- ان حالنا الراهن احوج ما يكون إلى وقفه حوار مع الاشقاء في التحالف العربي - وقفه صريحة تهدف إلى ارساء علاقة شراكة وبما يدعم النصر والمستقبل .

السؤال ... أين القيادات والاليات السياسية الاستشارية للرئاسة وفي اليه السلطة المحلية وامناء الاحزاب والتنظيمات السياسية المجسدة للحوار والشراكة والتوافق والتمهيد لصنع القرار السياسي المتين والحكيم .

نعم قلقون من عدم الاكتراث بمعالجة القضية الجنوبية وشراكتها الحقيقة في ادارة حالنا والمستقبل السياسي اللاحق .

- قلقون من غياب المرجعية السياسية الجامعة للمؤسسة الرئاسة والسلطة المحلية وقوى المجتمع المؤقتة والضامنة للتوافق السياسي في ظل ظروف الحرب ومحنها .

- فهل من اجابات ازاء هذه التساؤلات  امام تفاقمات اللحظة !!!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة السياسي صالح علي باصرة في الأردن
أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم
عاجل: اندلاع مواجهات عنيفة بمدينة الحديدة
تحت شعار مهارات الحوار والتفاوض ومتطلبات المرحلة..مؤسستي عدن للحقوق والارتقاء التنموية تقيمان ورشة عمل
عدن : كلية الصيدلة احتجاج يتواصل
مقالات الرأي
الدكتور صالح علي باصرة " ابو شادي" الذي وافتة المنية صباح هذا اليوم ٢٠ نوفمبر ٢٠١٨ في احد مشافي العاصمة
في الظروف التي يرتبك فيها المشهد السياسي لينتج ما يعرف بالأزمة ، لا تجد الأحزاب والقوى السياسية ، كي تمنع
بقلم : د. صالح عامر العولقي نشاهد ونراقب ردات الفعل المختلفة عن الأحداث التي تشهدها شبوة اليوم.. دعوة
دوما وابدا ما يدفع الضعيف الثمن ويتم اغتصاب حقوقى عنوة ودائما ما تقف العوائق والظروف في طريق مستقبله وتتعرض
رضاء الناس غاية  لا تدرك-الرضى غريزة من غرائز البشر .. لا يمتلكها كثير من الناس بل تكاد تنقرض من قاموس حياتنا
  عاجل : عاصفة مدارية وتسمع وتشاهد الاعلام يحذر والمنظمات وعلماء الجيلوجيا والبيلوجيا وعلماء الزلازل
أبين جزء عزيز من أرض الإيمان والحكمة ، أبين لها تاريخ من المجد والصمود، أبين اليوم صاحبة السر واللغز الأكبر ،
أحدثت عملية اغتيال نائب الحزام الأمني بمحافظة أبين القائد الشاب فهدغرامة يوم الأثنين الماضي 19/11/2018صدمة
  اليمن بلد الحضارات، ومنبعها الأول في الركن الجنوبي من جزيرة العرب ، تلك الحضارة التي تمدَّدت حتى غطت رقعة
  القضية الأمنية ليست كتشجيع فرق كرة القدم بحيث ينفع فيها الصراخ والهتاف وذم الآخرين ووصفهم بالعبارات
-
اتبعنا على فيسبوك