MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 يونيو 2018 06:35 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

مصر تقول إنها تتمسك بقائمة المطالب المقدمة لقطر

الاثنين 17 يوليو 2017 11:48 مساءً
عدن(عدن الغد)رويترز:

 

قالت مصر يوم الاثنين إنها تتمسك بقائمة المطالب التي قدمتها مع السعودية والإمارات والبحرين إلى قطر كشرط لاستئناف العلاقات ورفع العقوبات الاقتصادية عن الدولة الخليجية.

 

جاء ذلك خلال استقبال مسؤولين مصريين لوزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح في القاهرة يوم الاثنين. والتقى الشيخ صباح بنظيره المصري سامح شكري قبل أن يجتمع بالرئيس عبد الفتاح السيسي في قصر الاتحادية الرئاسي.

                 

وقطعت الدول الأربع العلاقات الدبلوماسية مع قطر الشهر الماضي وفرضت عقوبات اقتصادية وتجارية عليها متهمة إياها بدعم تنظيمات متشددة وبالتحالف مع إيران. وتنفي الدوحة هذه الاتهامات.

 

ورفضت قطر قائمة مطالب قدمتها الدول الأربع لها وقالت إنها انتهاك لسيادتها. وتضمنت المطالب وقف الدعم القطري المزعوم للجماعات المتطرفة وإغلاق قناة الجزيرة وقاعدة عسكرية تركية في قطر والحد من علاقات الدوحة بإيران.

 

وتتوسط الكويت لإنهاء الأزمة منذ بدايتها، لكن لم تحقق جهود الوساطة تقدما يذكر على صعيد حل الأزمة.

 

وقالت وزارة الخارجية المصرية في بيان إن شكري أكد للشيخ صباح الاثنين "تمسك مصر بقائمة المطالب المقدمة لدولة قطر، واستمرار العمل بحزمة التدابير والإجراءات المتخذة ضدها".

 

وأضافت أن ذلك يأتي "على ضوء ما تلمسه دول الرباعي من استمرار قطر في اتباع نهج المماطلة والتسويف، وعدم اكتراثها بالشواغل الحقيقية التي عبرت عنها الدول الأربع وتطلعات شعوب المنطقة في التصدي بحزم لخطر الإرهاب والتطرف".

 

وثمن شكري جهود الوساطة الكويتية لكنه أوضح "أن حل الأزمة يتأتى عبر تلبية قطر للمطالب التي قدمت لها".

 

وقالت الرئاسة المصرية في بيان إن السيسي أعرب خلال اجتماعه مع الشيخ صباح "عن تقديره للمساعي الحميدة التي تقوم بها الكويت".

 

وأضافت "أوضح السيد الرئيس أن ثوابت سياسة مصر الخارجية تقوم على عدة مبادئ منها عدم التدخل في الشؤون الداخلية لأية دولة والسعي للحفاظ على الأمن القومي العربي، وفى المقابل فإنها لا تسمح لأحد بالتدخل في شؤونها".

 

وتابعت "أكد سيادته أهمية الوقوف بحسم أمام السياسات التي تدعم الإرهاب والتصدي لمحاولات زعزعة استقرار الدول العربية والعبث بمقدرات شعوبها".

 

ووقعت قطر والولايات المتحدة الأسبوع الماضي مذكرة تفاهم بشأن مكافحة تمويل الإرهاب.

 

لكن قالت الدول العربية الأربع إن مذكرة التفاهم لم تخفف مخاوفها وإن العقوبات ستظل قائمة إلى أن تستجيب الدوحة لمطالبها وإنها ستراقب عن كثب جهود قطر لمكافحة تمويل الإرهاب.

 

وقالت قطر يوم الاثنين إنها تعتقد أن تقريرا نشرته صحيفة واشنطن بوست نقلا عن مسؤولين أمريكيين كشف عن مسؤولية الإمارات عن عملية قرصنة تعرضت لها وكالة الأنباء القطرية أواخر مايو أيار والتي ساهمت في إثارة الخلاف الدبلوماسي بين الدوحة وجيرانها.

 

لكن أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية قال يوم الاثنين إن تقرير واشنطن بوست كاذب ونفى ضلوع بلاده في أي عملية قرصنة إلكترونية.


المزيد في احوال العرب
قصف إسرائيلي لمواقع “حماس” في غزة‎
شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية صباح اليوم الإثنين، عدة غارات على مناطق متفرقة من قطاع غزة.   وأفادت مصادر محلية، بأن الطائرات الإسرائيلية شنت 5 غارات على غزة،
وكالة: قصف أمريكي على عدة مواقع في سوريا
أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا”، اليوم الإثنين، بأن طيران التحالف الأمريكي قصف أحد المواقع العسكرية جنوب شرق “البوكمال”.   ونقلت الوكالة
أبو الغيط وغوتيريس يبحثان تطورات الأوضاع في سوريا وليبيا واليمن
بحث الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، اليوم الثلاثاء، تطورات الأوضاع في سوريا وليبيا




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
حصلت انتخابات في العراق في الثاني عشر من أيّار – مايو الماضي. بعد شهر على الانتخابات لا يزال الخلاف كبيرا
تقترب قوات المقاومة اليمنية ووحدات عسكرية معارضة للانقلاب الحوثي من تحرير ميناء الحديدة. بدأ “أنصار
لكل مقامه لو كان الإنصاف حليف المستضعفين ، داخل تطوان الحاضرين. مبتغى كرامة الكرماء عدم الإصغاء لببغوات
الحجة التي كانت قد قدمتها معظم تيارات الإسلام السياسي لأميركا ولدول الاتحاد الأوروبي وللأنظمة المحلية،
لا السعودية انتصرت ، ولا ايران تراجعت ، ولا الدنيا بما يروج اقتنعت ، والضحية غدا كالأمس اليمني البسيط وليس
بقطع المملكة المغربية علاقاتها الدبلوماسية بإيران، تكون الدول العربية الكبرى الثلاث: مصر والسعودية
لا يمكن أن تخطئ عين المراقب للأحداث أن إيران لا تعيش أحسن أيامها في هذه المرحلة التاريخية المهمة من عمر
هل ستنسحب الولايات المتحدة من الاتفاقية النووية بين الدول الست العظمى وبين إيران؟.. هذا هو السؤال الذي يشعل
-
اتبعنا على فيسبوك