MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 ديسمبر 2017 09:09 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

ارتفاع عدد الحجاج القادمين إلى السعودية بـ14 في المئة

حجاج أثناء المناسك - أرشيفية
السبت 12 أغسطس 2017 11:54 صباحاً
(عدن الغد)سكاي نيوز عربية


بلغ عدد الحجاج القادمين إلى المملكة العربية السعودية من الخارج منذ بدء القدوم وحتى نهاية يوم الخميس 528846 حاجا.
وقالت وكالة الأنباء السعودية، إنه تم تسجيل زيادة بلغت 65550 حاجا عن عدد القادمين لنفس الفترة من العام الماضي بنسبة قدرها 14 في المئة، وذلك وفق الإحصائية التي أصدرتها المديرية العامة للجوازات.

وأوضحت المديرية العامة للجوازات أن عدد الحجاج القادمين عن طريق الجو بلغ 524234 حاجاً، فيما بلغ عدد القادمين عن طريق البر 4612 حاجاً.

وكان الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ عبدالرحمن السديس، أكد على ترحيب المملكة بجميع الحجاج دون استثناء مع توفير كافة الخدمات التي يحتاجونها وتعينهم على أداء فريضتهم بكل يسر وسهولة واطمئنان.


المزيد في احوال العرب
مظاهرات ضخمة للفلسطينيين تنتظر نائب الرئيس الأميركي
دعت #حركة_فتح الفلسطينيين إلى الخروج  بتظاهرات ضخمة الأسبوع المقبل للاحتجاج على زيارة نائب الرئيس الأميركي #مايك_بنس للقدس، وللتعبير عن رفضهم اعتراف
مصادر: احتجاز الملياردير الفلسطيني صبيح المصري في السعودية
قالت مصادر من عائلة الملياردير الفلسطيني صبيح المصري وأصدقاء له يوم السبت إنه محتجز في السعودية للاستجواب بعدما توجه إلى الرياض في رحلة عمل. وأضافت المصادر أن
قتل الاحتلال نصفه قبل سنوات.. وفي جمعة الغضب أجهز عليه
قبل 9 أعوام وأثناء الاجتياح الإسرائيلي لقطاع غزة، أطلقت طائرة استطلاع إسرائيلية صاروخا نحو مجموعة من الفتية، قتل سبعة منهم، ونجا نصف واحد فقط، وهو إبراهيم أبو




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
إذا كان هناك من إيجابية للعام 2017، فإن هذه الإيجابية تتمثّل في تفريق الولايات المتحدة بين الاتفاق في شأن
في الثالث من سبتمبر 2014، كشفت صحيفة كيهان الإيرانية عن المرحلة الجديدة للتمدد الإقليمي بعد سوريا ولبنان
  على افتراض أن ما صدر من موسكو عن عزمها سحب معظم قواتها من سوريا بالفعل صحيح، فإن ذلك سيخلط الأوراق من جديد
  ليست مهمة الكاتب إزجاء النصائح والتوصيات للرأي العام أو النظام والحزب السياسي. إنما التحدي الكبير له أن
  عَرفَت كل أمم الأرض منذ الأزل، الحروب والنزاعات الدموية بين البشر، لكنها لم تجنِ منها سوى الخراب والدمار
قبل ساعات من مقتل الرئيس اليمني السابق، علي عبدالله صالح، كتبت أن اليمن سيكون الدولة العربية الأولى، من بين
  أربعة مشاهد أطلّت أمس من الأخبار التي استأثرت باهتمام القارئ العربي. وهي مشاهدُ تشير إلى حجم المشكلات
  ثمة مزاج انقضاضي متغطرس تعكسه خطوات أقدمت عليها أذرع الحرس الثوري الإيراني في الإقليم، وهي خطوات لم تقم
-
اتبعنا على فيسبوك