MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 24 سبتمبر 2017 09:43 صباحاً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

الهواتف الذكية تخلف أضرارا بيئية متزايدة

تغيير الأشخاص أجهزتهم باستمرار وعدم تدويرها بنسبة كافية ينتج تلوثا كبيرا خاصة في مرحلة التصنيع.
الأربعاء 13 سبتمبر 2017 06:10 مساءً
باريس ((عدن الغد)) ميدل إيست اونلاين:

ظهرت دراسة فرنسية حديثة أن الهواتف الذكية التي غالبا ما يعمد مستخدموها إلى تغييرها بوتيرة كبيرة ولا يعاد تدويرها بنسبة كافية تخلف أضرارا بيئية متزايدة خصوصا في مرحلة التصنيع.

فمنذ العام 2007 مع صدور أول طراز من هواتف "آي فون"، بيع سبعة مليارات هاتف ذكي حول العالم.

كما أن هذه الأرقام إلى ازدياد فبعدما كان عدد الأجهزة المباعة في العالم 139 مليونا العام 2008 ارتفع ليتخطى المليار سنة 2013 وليقرب من 1,5 مليار في 2016، بحسب هذا التقرير الذي نشرته الوكالة الفرنسية للبيئة ومنظمة "فرانس ناتور انفيرونمان" البيئية غير الحكومية قبيل إطلاق شركة "آبل" الطراز الجديد من هواتف "آي فون".

وأشارت الدراسة إلى أن أثر كل هاتف يزداد كلما كبر حجم الشاشة أو زادت دقة الكاميرا الموجودة في الجهاز.

وفي المعدل، ثمة حوالى خمسين نوعا من المعادن موجودة في تركيبة الهاتف الذكي (أي ضعف عدد المعادن في الهواتف المحمولة من الجيل القديم). وغالبا ما تصعب إعادة تدوير هذه المواد لأنها عادة ما تكون خليطا من المعادن.

ولفتت الدراسة إلى أن "استخراج المعادن يطرح مشكلة خاصة" في البلدان المعنية تتعلق بالتلوث (كما الحال في الصين) أو بالاضطرابات السياسية (كالنزاعات المسلحة في الكونغو الديموقراطية في شأن استخراج عنصر التنتالوم).

وبحسب الدراسة، يغير الفرنسيون في المعدل هواتفهم الذكية بمعدل مرة كل عامين على رغم التباطؤ الطفيف في هذه الوتيرة بفعل تغيير النموذج التجاري المعتمد لدى شركات الاتصالات. وفي 88% من حالات التجديد، تكون الأجهزة التي يستغني مستخدموها عنها لا تزال تعمل بشكل طبيعي.

وتطرق التقرير أيضا إلى "عوامل نفسية واجتماعية" تفسر عمليات التغيير المتكررة هذه، وأيضا لأن الهواتف الذكية في كثير من الأحيان غير مصممة لتكون صلبة وقابلة للاصلاح ولا متكيفة وقابلة للتطور مع الوقت".

غير أن المستهلكين يمكن أن يتحركوا بحسب الدراسة، "فقبل كل شراء، يجب عليهم تحديد حاجاتهم والاستعلام بشأن خصائص الهاتف مع امكان فكه لتغيير البطارية على سبيل المثال" كما يمكن "شراء قطع مستعملة أو الاستئجار".


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
هل كذبت آبل حقاً بشأن هاتفها الجديد آيفون X
منذ أن قامت آبل بالكشف عن هاتفها الجديد آيفون X قامت بعض المواقع المخصصة لأخبار التقنية بتحليل ونشر بعض التقارير حول دقة الشركة الأمريكية في طرح مميزات هاتفها
بين آبل وسامسونج.. كيف تغيّرت أسعار الهواتف الذكية منذ عقد من الزمن
فتحت الأجيال الجديدة من هواتف آبل وسامسونج الباب أمام شرائح سعرية جديدة بعدما قرعت الأولى باب الـ 1000 دولار في “آيفون إكس” iPhone X، بينما تأخّرت الثانية بخطوة
هواوي تطلق هاتف Maimang 6 أو Mate 10 Lite بأربعة كاميرات
أعلنت شركة هواوي عن هاتف ذكي جديد يتميز بوجود أربعة كاميرات، فهل يكون هذا اتجاه المنافسة الجديدة؟. هاتف Maimang 6 يأتي بمعالج من صنع الشركة وهو Kirin 659 ثماني النوى مع شاشة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مالك محطة وقود بأبين يزوج ابنته لعامل من عماله مقابل مهر هو الاول من نوعه
هادي يعلن عن حدث سياسي قد يخلط كل الاوراق في عدن
فيما شهدت الحادثة حالة وفاة.. اليمنية تترك مسافريها في صحراء حضرموت لـ(20) ساعة
معالج بالقرأن في عدن يتسبب بوفاة امرأة
ما الذي وجده مواطنون بعدن داخل قرص روتي؟ .. لن تصدق ذلك
مقالات الرأي
الأستاذ الكبير والصحفي القدير يحيى عبدالرقيب الجبيحي ونجله "حمزه" المعتقلان في سجن الأمن السياسي منذ اكثر من
في كثير من دول العالم التي شهدت ثورات، وانعطافات، وتحولات، ضد الاستبداد، والديكتاتورية، والاستعمار، لم تصل
وهنا يظهر الفرق الشاسع بين المطالب المشروعة، والمكتسبة لشعب  كردستان، في الاستفتاء، والحلول المفقودة
في بداية التسعين من عمره , ودع الحياةَ المرشدُ العامُ السابق للإخوان المسلمين " محمد مهدي عاكف " . لقي الله
    الامارات مجدداً تستهدف الجنوب وترفع الإقامة الجبرية عن احمد علي وهذه الاسطوانة الجديدة هي حلقه من
مرت سنين عديدة على نضال شعبنا الجنوبي في ظل الاحتلال اليمني آنذاك ، وكان ذو زخم عظيم وذروة كبيرة  ومستمرة
بسبب خطورة جرائم الفساد على حاضر ومستقبل الوطن فقد نصت المنظومة القانونية الدولية والوطنية على عدم تقادم
مما لا شك فيه ان الخطاب التاريخي الذي القاه فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي امام الجمعية العامة للأمم المتحدة
تكاثرت المنشورات والكتابات التي تتناول المجلس الانتقالي الجنوبي ومعظم هذه الكتابات تنطلق من موقف الضد الذي
وأنت تتجه الى الضالع..أول سؤال يخطر في بالك..هل سنمر من (نقيل الربض) بسلام؟ وهل سياتي اليوم الذي تنتهي فيه
-
اتبعنا على فيسبوك