MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 نوفمبر 2017 03:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

حكومة هادي تهدد بورقة الرواتب لمنع سيطرة الحوثيين على القضاء

السلطات الشرعية تطالب الحوثيين بوقف التنقلات القضائية وتجنيب القضاء الصراعات السياسية والعسكرية.
الأربعاء 13 سبتمبر 2017 11:12 مساءً
صنعاء ((عدن الغد)) ميدل إيست أونلاين:

طالبت الحكومة اليمنية، جماعة الحوثي بوقف إجراء أي تعيينات أو تنقلات أو انتدابات قضائية أو إدارية حتى تضع الحرب أوزارها، وتجنيب القضاء الصراعات السياسية والعسكرية.

جاء ذلك بحسب ما نقلته وكالة سبأ الرسمية، عن وزير العدل في الحكومة الشرعية، جمال محمد عمر.

وقال الوزير "إن وزارة العدل والنيابة العامة ملتزمتان بقرار مجلس القضاء الأعلى في جلسته المنعقدة بتاريخ 1 أغسطس/آب 2017 بعدن بإبعاد القضاء عن الصراعات السياسية والعسكرية".

وذكر أن إبقاء الحال على ما هو علية بمحاكم ونيابات مناطق سيطرة الحوثيين، وعدم إجراء أية تعيينات أو تنقلات أو انتدابات قضائية أو إدارية فيها حتى تضع الحرب أوزارها واستمرار صرف مرتبات المحاكم والنيابات في المحافظات المذكورة ، مشروط بالتقيد بقرار مجلس القضاء الأعلى.

وأشار أنه "حال مخالفة السلطات الانقلابية (في إشارة للحوثيين) للقرار، وإصدار قرارات تعيينات أو تنقلات أو انتدابات قضائية أو إدارية في المحاكم والنيابات المذكورة فإن مسؤلي الوزارة والنيابة العامة سيضطرون لإيقاف صرف مرتبات تلك المحاكم والنيابات.

وتابع "وسيتحمل الانقلابيون المسؤولية عن عدم صرف المرتبات للقضاة وأعضاء النيابة والعاملين معهم في أمانة العاصمة والمحافظات المذكورة".

ومنذ أسابيع، يلوح الحوثيون بالتوجه نحو إقرار تنقلات قضائية في المحاكم الخاضعة لسيطرتهم، بعد تعيينهم رئيسا جديدا لمجلس القضاء الأعلى، من الموالين لهم.

وكانت آخر حركة تنقلات رسمية في المحاكم اليمنية قد جرت قبل اجتياح الحوثيين صنعاء في 21 سبتمبر/أيلول 2014.

ويرفض حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس السابق علي عبدالله صالح، إقرار حركة قضائية في المحافظات الخاضعة لسيطرتهم فقط، ويقول إن ذلك سيكون اعترافا بانفصال جنوب البلاد (الخاضع للحكومة الشرعية) عن شماله.

ويسيطر الحوثيون، وقوات صالح، على العاصمة اليمنية صنعاء منذ سبتمبر/ايلول 2014، بما في ذلك المحاكم والمؤسسات القضائية والنيابة العامة وجميع المرافق الأمنية.

ويشهد اليمن منذ خريف 2014، حربا بين القوات الموالية للحكومة الشرعية التابعة للرئيس عبد ربه منصور هادي المدعومة بالتحالف العربي من جهة، ومسلحي الحوثي، والقوات الموالية للرئيس السابق، من جهة أخرى.

خلّفت الحرب أوضاعا إنسانية وصحية صعبة، فضلا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
صنعاء.. تحرير مواقع جديدة وفرار جماعي للميليشيات
واصلت قوات الجيش اليمني، الأحد، وبغطاء كثيف من مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية، سيطرتها وتحريرها لمواقع جديدة في مديرية نهم، شرق العاصمة
لماذا ينقم الحوثيون على هذا الطيار اليمني؟
ضاق الحال بالطيار اليمني العقيد الكابتن مقبل الكوماني، وقرر الرحيل أخيرا من مناطق سيطرة الانقلابيين إلى محافظة#مأرب المحررة (شمال شرق صنعاء)،  لتسارع
لاعلامي السروري في زيارة لصحيفة الوطن السعودية
قام الإعلامي اليمني المعروف سمير السروري بزيارة ظهر اليوم إلى المقر الرئيسي لمؤسسة عسير للصحافة والنشر ممثلة في صحيفة الوطن السعودية ؛وكان في إستقباله سعادة نائب




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ارتفاع جنوني في اسعار القات بعدن
ما دلالات رفع قناة المسيرة علم الجمهورية العربية اليمنية (قبل الوحدة)!؟
مصدر يكشف سبب زيارة الرئيس اليمني المفاجئة لواشنطن
بن دغر يحذر من تفجر الصراع بين أطراف الشرعية
الحوثيون يواصلون التقدم باتجاه طور الباحة بلحج
مقالات الرأي
  كم يسعدني حينما اقرأ لكتاب شباب محاولات جادة في مقاربة إشكالية الهوية ورهاناتها الاستراتيجية، وقد لفت
كثُر النواح والنحيب والعواء من مؤيدي المجلس الانتقالي الجنوبي، الذين ومنذ انتهاء حفل قصير للمجلس في أبين،
  سؤال قد لاتكون اجابته وافيه بالقدر اللازم على ماجاء في نص رساله الاستقاله التي قدمها المحافظ المفلحي
ان المصير والامن القومي العربي يعتبر هو المشروع العربي الأهم في الوقت الحاضر والحفاظ عليه يبدا حين تدرك
مشهد جنوبي عصي على التوصيف هذا الذي يعيشه الجنوبيين (شعبا) منذ عشر سنوات عجاف جحيما كوى ظهورهم وجلدها بصنوف
شكل جديد و قديم يدخل في الحرب الشرسة  التي تتعرض لها عدن في سياق الفوضى الخلاقة ولاشك أن الحرب النفسي هو حرب
من تلفاز تلك الأمم تطل المذيعة مبتسمة قائله: شكرا للرب.. نشعر اليوم بفخر الإنجاز وسرعة الاداء والتقدم في كافة
تساءل يوم أمس زميل إصلاحي قائلا  : عدن من يمزقها؟.. من يتقاسم شوارعها ؟ من يحتل مبنى المحافظة يمنع المحافظ من
في اليمن عليك إن تتوقع أي شيء ولكن تكلم وأكتب مهما كانت حساسية الموضوع تكلم عن الكذب فإنه شعار الرئيس
لقد تحررت معظم الأراضي الجنوبية عسكرياً من قوات صالح والحوثيين، ولكنها مع الأسف لم تتحرر عقول بعض النخب
-
اتبعنا على فيسبوك