MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 ديسمبر 2017 11:24 مساءً

  

عناوين اليوم
حوارات

علي ناصر محمد : الحل في اليمن قيام دولة اتحادية بإقليمين بحدود 21 مايو 1990م لفترة مزمنة

الجمعة 06 أكتوبر 2017 09:37 مساءً
حوار أجراه : أيمن سمير
 
- لا بديل عن الحل السياسى وقدمت نصائح لجميع الأطراف 
 
- صالح لا يمكن أن يعود للرئاسة ودعوته لمغادرة المشهد مبكراً
 
- عندما يتفق الكبار يدفع الصغار ثمن حماقاتهم وأحيانا عمالتهم
 
- تجار الحروب لايريدون نهاية للقتال والذى يدفع الثمن هو الشعب اليمنى 
 
- سيطرة الحوثيين على صنعاء تمت بتواطؤ حكومى 
 
فى حوار مع مجلة «الأهرام العربى»، فتح الرئيس اليمنى الأسبق على ناصر محمد الملفات الساخنة فى المشهد اليمنى، وفجر العديد من القضايا المسكوت عنها، وكشف عن المعلومات والمفاوضات السرية التى تدور بين الأطراف المختلفة، وقال رئيس جنوب اليمن الأسبق إن الحل السياسى هو الوحيد لإخراج اليمن من هذه الأزمة، وذلك بإبعاد كل القيادات الحالية من الطرفين عن المشهد الحالى، والعودة لاتفاق القاهرة، الذى ينص على وجود إقليمين شمالى وجنوبى، وأضاف أن الرئيس على عبد الله صالح لا يمكن أن يعود مرة أخرى للسطة، لافتا النظر إلى أن هنا أمراء الحرب الذين يرفضون إنهاء الحروب اليمنية، مشددا على أنه نصح الحوثيين بتأسيس حزب سياسى، وعدم الاقتراب من الحدود السعودية، مؤكداً أن التهديد للملاحة الدولية قائم، داعيا لوضع آلية لتنفيذ أفكار الوسيط الدولى إسماعيل ولد الشيخ، منوهاً بأن الجنوب غير مستقر، والدليل على ذلك غياب الرئيس والمحافظ الجديد عن العاصمة المؤقتة وهذا نص الحوار : 
 
>  بمناسبة مرور 3 سنوات على سيطرة الحوثيين على صنعاء، هل تعتقد أن سيطرتهم بالتعاون مع على عبد الله صالح ستستمر كثيراً على الحكم؟
من المفيد القول باديء ذى بدء إن سيطرة الحوثيين وعلى عبد الله صالح ليست سيطرة طارئة.. بمعنى أن على عبد الله صالح حكم النظام فى صنعاء منذ 1978م وحكم اليمن الموحد منذ 1990م حتى قيام ثورة الشباب فبراير 2011م والاتفاق على المبادرة الخليجية التى منحته حصانة ونقلت السلطة لنائبه عبد ربه منصور هادى .. وتوالت الأحداث بعد تلك العملية المفصلية.. أما الحوثيون فلم يكونوا حكاما بل كانوا محكومين بالحديد والنار من قبل نظام الرئيس السابق على عبد الله صالح، الذى تحالف معهم اضطراريا قبل وبعد عاصفة الحزم، وكانت قد اندلعت ست حروب عليهم من قبل الدولة منذ صيف 2004م وحتى 2010 تقريبا.
الحوثيون أنصار الله سيطروا على صنعاء، حين توافرت لهم الفرصة وعملوا بنفس طويل وشاركوا الانتفاضة الشعبية ضد النظام، ولم يشاركوا فى مفاوضات الكواليس التى أفضت إلى المبادرة الخليجية وانتظروا الفرصة السانحة، وذلك حينما أعلنت السلطة فى صنعاء الجرعة السعرية فى 2014م، واستثمرها الحوثيون أنصار الله برفع شعار إسقاط الحكومة وإسقاط الجرعة وتنفيذ مخرجات الحوار الوطنى، وهو الحوار الذى شاركوا فيه واعترضوا على بعض مقرراته أو بعض ما صدر على هامشه، خصوصا موضوع الأقاليم الستة التى تسلب إقليمهم الإطلالة على البحر حسبما يمكن فهمه من الاعتراض، وكان ثمة معترضون آخرون على الأقاليم الستة بما فى ذلك ما سمى بإقليم آزال (صنعاء) وتيارات جنوبية ترفض فكرة اليمن الاتحادى، أو لا تحبذ تقسيم الجنوب إلى إقليمين فى سياق ذلك المشروع ...
وعودة لجواب سؤالكم بأنه وفقا لما ذكرته آنفا باختزال واختصار، فإن سيطرة الحوثيين بعد دخولهم صنعاء تمت بتواطؤ حكومى أو بسوء تقدير للعواقب، وباتت سيطرتهم التى بدأت بالتقارب مع معارضى النظام، ثم فى النهاية بالتحالف مع على عبدالله صالح أمرا واقعا . 
 
أما طول استمرار سيطرتهم من عدمه، فهو مرهون بمدى ما سيفرضه الواقع الميدانى العسكرى من جانب، وما يمكن توخيه من الجانب السياسى والحلول الممكنة من جانب آخر فيما لو جرى الضغط على مختلف الأطراف لإحلال السلام عبر اتفاق لا يزال غير واضح المعالم وغير ذى أفق حسب المعطيات الراهنة، ولا يزال المجتمع الدولى ممثلاً بمبعوثه الأممى السيد إسماعيل ولد الشيخ، يحاول اجتراح حل سلمى إلا أن النتائج لا تزال جراحاً، لأن تجار الحروب لا يريدون نهاية لهذه الحرب والذى يدفع الثمن هو الشعب فى اليمن شمالا وجنوبا.
 
> كيف ترى موازين القوى على الأرض، الشرعية تقول إنها تسيطر على 80 % من اليمن، والحوثيون يؤكدون أنهم يسيطرون على المناطق الأهم؟
موازيين القوى لا يحكمها البعد الجغرافى فقط، فما هو تحت سيطرة السلطة الشرعية لا شك أنه الأكبر جغرافياً .. لا ننسى أن الجنوب مساحته أوسع من الشمال وأن الشمال يتمتع بأكثرية سكانية .. العاصمة صنعاء ومدينة الحديدة بيد الحوثيين وأنصار صالح .. وتعز لا تزال محل نزاع وحرب ضروس، وهى تمثل مساحة كبيرة من جهة وكثافة سكانية هى الأكبر بين المحافظات على الإطلاق .. الأهمية ذاتها ليست ذات صلة بالحجم الجغرافى، فهناك مأرب خرجت عن سيطرة الحوثيين وتتشكل اليوم كإقليم مستقل وتحظى بالدعم الخارجى وتمتلك ثروة نفطية وموارد مختلفة، لكنها فى المقابل لا تبدو منسجمة مع عدن مع أنهما يواليان الشرعية.. إنها مشكلة بنيوية عميقة لأن ثمة شرخا يعبر عن حالة غير متوازنة يعيشها اليمن بسبب العديد من التراكمات التاريخية (والتدخلات الخارجية) وتجعل مثل هذه الأحكام غير ذات معنى، وتدفع بالمجتمع الدولى للبحث عن معالجات تضمن استقرارا نسبيا لهذا البلد الذى يشرف على باب المندب كموقع إستراتيجى هو الأهم على الإطلاق فى المنطقة .
 
تنويه من مكتب الرئيس ناصر :بعض العناوين التي وردت تختلف عن محتوى المقابلة لاتعبر عن وجهة نظرنا.
 
> ما رؤيتكم لأسباب الصراع الحالى وهل هى نتاج خطايا على عبد الله صالح فقط؟
الصراع على السلطة هو أساس المشكلة اليمنية هذه الحقيقة التى كان آخرها محاولة صالح توريث نجله لحكم اليمن فى بلد جمهورى وحدوى (تصفير العداد كما يقال) فضلا عن إقصائه للجنوب الذى كان دولة وشعبا، والحروب التى افتعلها خلال فترة حكمه وانقلبت وبالا عليه .
> كيف ترى الدور الإيرانى فى اليمن، وهل النفوذ الإيرانى قوى للدرجة التى يتحدث فيها البعض عن سيطرة إيران على العاصمة العربية الرابعة؟
إيران مثلها مثل اللاعبين الآخرين فى المنطقة واليمن جزء من هذه المنطقة، لاسيما وأنها لصيقة جغرافيا وتاريخيا وسياسيا بغريمتها المملكة العربية السعودية.. إيران تبدو مستفيدة من الصراع فى اليمن أكثر منها متورطة، فلا نرى لها فى الأرقام (الخسائر العسكرية والمدنية والإنسانية والمالية) أى حضور .. نراها متورطة إعلاميا (مع تقديم دعم معنوى وخبرات واستشارات) فى الأساس، وهذا يعنى أنها مستفيدة وغرماؤها غارقون فى محنة.. إنها لعبة الأمم البسيطة والمركبة، لا سيما حينما يكون اللاعبون المحليون لايرون أبعد من أنوفهم .. فمثلاً كانت المناورات التى أجراها الحوثيون على الحدود السعودية خطأ كبيرا يتماهى مع اللعبة.. وللعلم فقد نصحت هذه الجماعة أقصد أنصار الله الحوثيين مبكرا بتشكيل حزب سياسى.. وعندما سيطروا على السلطة نصحتهم بعدم الاقتراب من أربعة محظورات: عدم الاقتراب من الحدود مع السعودية، عدم الاقتراب من عدن والجنوب، عدم الاقتراب من باب المندب وطريق الملاحة الدولية، وعدم المساس بشرعية الرئيس اليمنى عبدربه منصور هادى، ولم يستفيدوا من النصائح الأربع ويحصدون نتائج إصرارهم على هذه الأخطاء. 
 
> كيف ترى مشروع الحوثيين هل هو مشروع طائفى سلالى أم أنه مشروع سياسى يمكن احتواؤهم سياسياً ؟ 
هو مشروع لم يتحول بعد إلى عمل واضح لنحاكمه كليا، وكان الأفضل أن يشكلوا حزبا سياسيا ليكون منصة لظهورهم كأفكار ومعتقدات ويحاكمها الناس، لكنه كمشروع أظهر الكثير من العلامات كونه خليطا، بمعنى أنه يتكيء على الأيديولوجى لنيل السياسى، وأنه ربما يخشى الدولة التى عنفته ويريد أن يلوى عنقها كثأر تاريخى .
 
> هناك من يقول إن جنوب اليمن سينفصل صباح اليوم التالى لحل مشكلة الحوثيين، هل تتفق مع هؤلاء؟
لا أتفق مع ذلك فالانفصال فى الجنوب لم يعد رهنا لحالة الحوثيين وصالح، بل لتعقيدات ذاتية وموضوعية جنوبية خالصة فى جزء منها وأيضا لرغبات إقليمية ودولية .
 
>  هل تعتقد أن القضية الجنوبية ستظل جرحاً فى الجسد اليمنى أم أن نظام الأقاليم الستة يحل هذه الإشكالية؟
بالإمكان ألا تظل جرحاً نازفاً وقد توافرت فرص تاريخية لعدم تغولها، ولم يستفد منها الرئيس السابق على عبد الله صالح، وكذلك لم يفعل خلفه الرئيس الحالى عبد ربه منصور هادى الذى يصر على مشروع الأقاليم الستة، برغم الحرب على خلفيتها أو لكونها أحد أسبابها، وبالرغم من أنها لا تحظى بإجماع كامل ومرفوضة من تيارات جنوبية (واسعة) كما أشرنا آنفاً وعليه، فإن الحوار كان وسيبقى المدخل الحقيقى لحل القضية الجنوبية والتى لا نزال نتمسك نحن بمخرجات مؤتمر القاهرة 2011 بدولة اتحادية من إقليمين بحدود العام 1990م لفترة مزمنة يتفق بشأنها مع كل الأطراف.
 
> هل  القرار 2216 قابل للتطبيق أم أننا نحتاج لأفكار جديدة خارج مخرجات الحوار الوطنى؟
القرار 2216 لو كان قابلاً للتطبيق أو للنقل ولو كانت ثمة قوة حقيقية تكفل تطبيقه لكان قد حدث ذلك، وهناك قرارات أممية لم تطبق ومرت عليها عقود من بينها ما يخص اليمن إبان حرب صيف 1994م، وهناك قرارات تاريخية بخصوص القضية الفلسطينية ذهبت أدراج الرياح وغيرها وغيرها،، مايميز القرار 2216 بشأن اليمن أنه يصدر ضمن الفصل السابع للأمم المتحدة إلا أن فصولاً سبعة عاشها ويعيشها اليمن، تثبت أن التوافق الوطنى أقرب إلى التطبيق من الحلول الخارجية بما فى ذلك المستندة إلى الشرعية الدولية التى نطالب باحترامها كمرجعية فى النزاعات حول العالم.
 
> أوضاع المناطق المحررة خصوصا فى الجنوب هل تؤشر إلى استقرار اليمن بعد انتهاء الأزمة الحالية؟
ما ينقله المراقبون المحايدون من سياسيين (ومتابعين) ميدانيين وحقوقيين وصحفيين يقول إن مؤشرات الاستقرار تكاد تكون منعدمة، وأن بؤر التوتر تتنامى وهو عين ما حذرنا منه قبل اجتياح قوات الحوثى - صالح لعدن وبعدها، لاسيما أن الجماعات المتطرفة استغلت ظروف الحرب واستفحلت، كما أن انعدام الخدمات الأساسية لا يزال عنوانا لشكاوى عدن والجنوب، إضافة إلى عدم التمكن من السيطرة بقيادة موحدة فى ظل التنازع بين الفصائل، وما حدث ويحدث علناً من صراع بين القيادة برئاسة هادى وبعض الأطراف الأخرى، ولعل غياب الرئيس والمحافظ الجديد الأستاذ الشيخ عبد العزيز المفلحى عن عدن يعبر عن تعقيدات الوضع هناك، 
وبالملخص لا توجد مؤشرات استقرار بالمعنى التام .. هناك متغيرات يومية تؤثر على الواقع، وهذا يعنى أن الاستقرار بعيد المنال ما لم يوجد حل سياسى للأزمة فى اليمن شمالا وجنوبا .. على الأقل فى المدى المنظور.
 
> هل تتفق مع الرأى القائل بأن حل الأزمة فى اليمن يكمن فى رحيل الرئيس على عبد الله صالح عن اليمن، وهل يمكن أن يتحقق ذلك؟ 
أنا دعوت صالح إلى مغادرة المشهد مبكرا وقلت له بإن ( خسارة) السلطة ليست نهاية الحياة، كان ذلك عندما أعلن عدم ترشحه للرئاسة مجددا فى العام 2005م ولكنه عاد عن قراره إلى أن جاءت رياح التغيير بدءا من الحراك الجنوبى 2007م مرورا بثورة الشباب 2011م وصولا إلى الحرب الراهنة والقائمة منذ 2014م بدخول الحوثيين صنعاء فى مثل هذا الشهر إلى 26 مارس يوم انطلاق عاصفة الحزم 2015م .
 
> هل يمكن أن يعود صالح رئيساً مرة أخرى كطريق للحل؟
لا أعتقد ذلك مطلقاً كما أكد ذلك بنفسه..
 
> ما نظرتكم للخلافات بين صالح والحوثيين، هل هو صراع تكتيكى مرحلى أم أنه صراع أيدلوجى وخلاف قديم ؟ 
هو صراع كامن (وثارات وتحالفات تكتيكية) تدركه القوى فى الشمال أكثر بحكم طبيعة المجتمع هناك المختلفة عما عرفه الجنوب .
 
> هل يمكن أن تتطور الأوضاع فى اليمن بما يهدد الملاحة بشكل أكبر على البحر الأحمر؟  
التهديد للملاحة الدولية قائم حالياً والضغط الدولى باتجاه الحل السياسى يستند على خطورة ذلك، ولن يسمح المجتمع الدولى بتنامى هذا الخطر حتى لو كان على حساب شركاء وحلفاء إقليميين للقوى العظمى المؤثرة على القرار الدولى. 
 
> ما رؤيتكم للأفكار التى قدمها المبعوث الأممى ولد الشيخ عن تسليم ميناء الحديدة لجهات محايدة مقابل فتح مطار صنعاء؟ 
نحن ندعم مساعى الحل السياسى فى اليمن، بما فى ذلك أفكار السيد اسماعيل ولد الشيخ حول الحديدة وفتح مطار صنعاء، ولكننا نعتقد بأنها لا تزال بحاجة إلى دراسة معمقة لآليات تطبيقها فيما لو وافقت الأطراف المعنية, ولكن الحل من وجهة نظرنا هو حل سياسى شامل للأزمة وهذا ماتحدثنا عنه أكثر من مرة مع جميع الأطراف ومع المبعوث الأممى إسماعيل ولد الشيخ. وما يجرى اليوم يذكرنا بحروب الملكيين والجمهوريين فى الستينيات وفشل كل المساعى السلمية حينها بمافى ذلك مؤتمر (حرض) بين الملكيين والجمهوريين والذى استمر لأكثر من أسبوعين، وهم يناقشون جدول الأعمال وانفض المؤتمر واتفقوا على ألا يتفقوا، لأن تجار الحروب كانوا لا يريدون نهاية لهذه الحرب، إلى أن حسم مصير الحرب الرئيس جمال عبد الناصر والملك فيصل فى مؤتمر الخرطوم عام 1967 دون علم الطرفين المتصارعين فى الحرب، وعندما يتفق الكبار يدفع الصغار ثمن حماقاتهم وأحيانا عمالتهم.
 
> ما مقترحاتكم لحل الأزمة اليمنية والسيناريوهات الأقرب لهذا الحل ؟ 
 -   العمل على وقف إطلاق النار بالتنسيق والتعاون مع الدول الإقليمية والأمم المتحدة.
- تشكيل لجان عسكرية للإشراف على وقف إطلاق النار.
- تشكيل مجلس رئاسى مؤقت حتى تجرى الانتخابات لاختيار قيادة جديدة ودستور جديد.
- تشكيل حكومة وحدة وطنية توافقية.
- استبعاد العناصر الأساسية المتسببة فى الحرب من الطرفين من أى مناصب رسمية خلال المرحلة الانتقالية.
- سحب السلاح من كل الأطراف والأحزاب وتسليمها إلى وزارة الدفاع، لأن اليمن بحاجة إلى رئيس واحد وحكومة واحدة ووزير دفاع واحد والاحتكام إلى صندوق الانتخابات فى المرحلة المقبلة.
- التواصل مع كل القوى السياسية اليمنية والإقليمية والدولية للعودة إلى الحوار اليمنى – اليمنى فى المكان والزمان الذى يتفق عليه بين جميع الأطراف.
- التأكيد على قيام دولة اتحادية بإقليمين بحدود 21 مايو 1990م لفترة مزمنة.

المزيد في حوارات
حيدر أبو بكر العطاس : الحرب وسيلة لتقريب الأطراف.. والكونفيدرالية هى الحل
يواصل أبو بكر حيدر العطاس، رئيس الوزراء اليمنى السابق، والسياسى الجنوبى حواره لـ “الأهرام العربي” والذى أجراه مع أسرة تحرير المجلة قبل أيام من مقتل على عبد
(حوار) مدير عام مديرية طورالباحة : توليت ادارة المديرية وهي في وضع كارثي وبدأت العمل من نقطة الصفر
أولى المهام لنا كانت انتشال الخدمات واعدنا لمستشفى المديرية نشاطها بعد إن كانت أطلال مستشفى التردي الكبير للأوضاع في المديرية لم يكن انعكاس للوضع العام في البلد
قال إنه لم يستطع استلام مكتبه حتى الآن .. العقيد علي الكازمي (أبو مشعل) : الحكومة استطاعت تسيير الأمور من عدن رغم الصعوبات التي واجهتها
العقيد علي الكازمي والمعروف بـ" أبو مشعل الكازمي"، نائب مدير أمن عدن وأحد أبرز قيادات المقاومة الجنوبية والتي كان لها الدور الفاعل في دحر ميليشيا الحوثي الانقلابية


تعليقات القراء
281167
[1] علي ناصر فشل في حكم مليون ونصف جنوبي
الجمعة 06 أكتوبر 2017
فاعل خير | عدن
وعمل اكبر مجزره في تاريخ الجنوب كيف الحين يتفلسف نعم حنابه يا علي روح حج واستغفر الله كم يتمة من اطفال وكم أم بكه واب نصيف الليل من تحت راسك

281167
[2] روونا شطارتكم واعملوا مش كلام وبس
الجمعة 06 أكتوبر 2017
ابن الجنوب | الوطن الجريح
ياعم علي يالله بادر الان بالافعال لا نريد اقوال اجمع الجنوبيين واتفقوا على كلمه واحده على الاقليمين شمال وجنوب لفترة مزمنه وخذوا ضمانات اقليميه ودوليه واضغطوا للتنفيذ نريد عملا وليس تصاريح اعلاميه تلاحقوا الموضوع قبل ان ينفجر الوضع وتضيع الامور وبعد ذلك كلا يبرئ نفسه انا قد نصحت هذا كلام مرفوض العمل المخلص للوطن وتناسوا خلافاتكم وقد اصبحت ارجلكم بالقبر لموا الجميع على حب الوطن وانصحوا القيادات الشابه بالشئ الجيد ومن لا يستطيع ان يقدم شئ عليه بالانسحاب ويجلس في بيته معزز مكرم نخرج من هذه المحنه وسيذكركم التاريخ انكم انقذتم البلد من الكارثه التي يحضر لها وسينسا الناس كل اخطاءكم السابقه ولن يذكر سوى انكم قد كفرتم عنها بانقاذ الوطن في اللحظه الاخيره هنا فقط سيكون بيت القصيداما عفا الله عما سلف او اللعنه الى يوم الدين،

281167
[3] أولا..(محاكمة منفّذي مؤآمرة نوفمبر 67م)..ثم..(مؤآمرة 13 يناير 86م)..وأخيرا..(مؤآمرة 22 مايو 1990م)..وبعدين..(تفاصح)..يا (تافه..متواقح)..بعدين..مش..قبلين..
الجمعة 06 أكتوبر 2017
رياض حسين القاضي - إبن عدن | المنفئ الأضطراري الأجنبي - (ألمانيا)
كما..في..(العنوان)..أعلاه..(نصّا)..و..(حرفا)..(دائما)..و..(أبدا)..إن شاء (الله) : (أوّلا)..(أوّلا)..(أوّلا)..-يا.."ذاك"-لابد من (محاكمة منفّذي مؤآمرة 6 - 30 نوفمبر 1967م السّعوديّة/البريطانيّة في عدن)..ضد (إنجاز تضحيات ثورة 14 أكتوبر 1967م)..و(إقرار)..(ثمّ تنفيذ قرار القضاء الوطني العادل المنصف)..مع (تأمين حقوق الدّفاع القضائي للمتّهمين عن النّفس..بشكل كامل)..ثم..(محاكمة..كل مسمسري..كل متآمري..كل مقاولي..تنفيذ مؤآمرة 13 يناير 1986م البريطانيّة/السّعوديّة/الأعرابيّة الخليجيّة)..و(تحميلهم شخصيّا..وقانونيّا..وقبل هذا وذاك..شرعيّا.. مسؤوليّة..كامل فظائعها..الدّامية..البشعة..الشّنعاء)-و..(إنت)..(أعرف..العارفين)..يا..بتاع..(أمشكّة)-وأخيرا..(محاكمة كافّة شركاء..ومسمسري..مقاولي..مدبّري..ومنفّذي..مؤآمرة 22 مايو 1990م)..عوضا عن (محاكمة كافّة شركاء جريمة إستدراج وإعدام رئيس اليمن الشّمالي إبراهيم الحمدي وزملائه من قادة أسلحة الجيش اليمني الشّمالي 11 أكتوبر 1977م وعلى رأسهم (الطّالح) وكلبه (المنيك العدني) المعروف..(باسندوة)-هذا..هو..(أولا)..يا.."فالح"..ف(هذه هي القضايا..الوطنيّة)..و(الشعبيّة)..(الرئيسيّة)..(الأولويّة)..(الجوهريّة)..(المركزيّة)..بل (الآثار اليوميّة)..(الأساسيّة)..(النّاجمة..عنها)..بل (الخطيرة)..و(الجوهريّة)..ا(لملحّة)..و(لابد من تنفيذ كل ذلك)..من (أحكام قضائيّة)..ب..(قوّات تنفيذ أحكام محاكم ج.ي.د.ش)..(السّارية)..و..(النافذة)..أي ب(قوّة المحاكم القضائيّة)..وو(الشرعيّة)..وعبر (أدواتها الحكوميّة الرّسميّة) يومذاك..وحتّى اليوم..يعني-بأختصار شديد-ما فيش (قدّامك)..يا..(مركبة)..سوى..(بابور الشّبك)..(تبع بوليس المحكمة) وإلى (المصير الحتمي)..يا (إعدام)..يا..(سجن.مؤبّد..مع الأشغال)..و(الذّي.منّه..آخر..اللّيل)..يا..(بو..ليل)..أو (التّعويض المادّي)..من (أموال الأرتزاق الحرام..في..حرام)..يا (ولدان)..هذا هو..(أولا)..(أولا)..أولا)..-يا..(تافه..أمّي..جاهل..متفصاح..متواقح)..هذه (المسائل الحيويّة المعلّقة)..(تاريخيّا)..لابد من (حلّها)..(قانونا)..و(شرعا)..و(أخلاقا)..وليس (شغل بدونة)..أو (شغل بعررة)..أو (منيكة..بهررة)..أو ما يسمّى (قبيلة)..والعياذ..بالله..وبعدين..بعدين..بعدين..تعال..يا.."فالح"..و..(تفاصح)..بل و.."تسل..فس"..كلي لا نقول "تفل..سف"..يا..(بدواني..بعراني..امّ]..جاهل..تافه..مدان وطنيّا..ومحروق سياسيّا..متواقح)..يادوب درس حتّى (أكمل..المرحلة الأبتدائيّة)..وب..(العافية.زكمان)..وحسب (النّظام الأنكليزي القديم في التعليم)..يعني (4 سنوات)..بل..و..(مرتزق..حقير..متآمر..رخيص)..و(جبان هارب..حتّى قبل إطلاق رصاصة مؤآمرته الأولى) غدرا ب(قادته)..و..(رفاق)..في "الحزب الأشتراكي اليمني"-"جبهة قوميّة" سابقا-بعد كل هذا..وذاك..تعال..يا..(هذا)..بعدها..تعال..تعال..(بعدين)..(بعدين)..(بعدين)..(مش..قبلين)..و[أنا]..(س..أرفع..أم..شكّة)..هذا (وعد)..هذا..(يقين)..و(من..كذّب..جرّب)..كما قال (إمام صنعاء الباغي الطّاغي)..الذي ([أدرنا..عليه..الدّوائر..الثّوريّة)..ف(أسقطناه)..حتّى هرب من (صنعاء)..ب..(شرشف الحريم)..و(براقع الحريم)..وهذا هو (مصير..كل الخونة..الأنذال..الأوباش..الرّعاديد)..(باعة الأوطان)..و(الأعراض)..في (كل سوق)..حتما..(أليس..كذلك)..؟!.

281167
[4] سرعة تشكيل مجلس نواب جنوبي
الجمعة 06 أكتوبر 2017
العزي | عدن عاصمة دولة الجنوب العربي ( القادمة )
قرضت الوحدة الفاشلة على شعب الجنوب وبالنيتجة ارادة شعب الجنوب هدفها استعادة الدولة الجنوبية المحتلة منذ 7.7.94 وبعد كل هذه لحروب والدمار وقتل الالف المؤلفة من شعب الجنوب . ولا ضرورة لاجراء - استفتاء شعبي - على اي شكل اتحادي مع صنعاء حيث ان الوحدة تمت بدون استفتاء شعبي - منطقيا هو اجراء - فك ارتباط - مع صنعاء اليمن وعودة الدو لتين - ج. ع. ي. - و ج. ي. د. ش. الى الحدود الدولية لعام 22.5.90.يجب على النخبة الجنوببية المدنية والعسكرية انقاذ شعب الجنوب من مآسي الاحتلال . كما ان تشكيل مجلس نواب جنوبي منتخب سوف يكون في صالح القضية الجنوبية .

281167
[5] الكلام عن الإنتخابات يعني عودة إحتلال الشمال للحنوب.. وتوحيد السلاح يعني قيام جيش يمني شمالي !!
السبت 07 أكتوبر 2017
سعيد الحضرمي | حضرموت
أنا لا أدري هل السيد علي ناصر جنوبي أم شمالي !! هو بالتأكيد، ليس رجل جنوبي فقط، بل كان رئيساً لدولة الجنوب ولشعب الجنوب.. ولكن يبدو أنه لا يزال متأثراً يشعار حزبه الإشتراكي وأميته العام اليمني الشمالي فتاح (لنناضل من أجل الدفاع عن الثورة اليمنية وتنفيذ الخطة الخمسية وتحقيق الوحدة اليمنية).. الإشتراكيون اليمنيون، للأسف، لا فائدة في تفكيرهم، فهم لا يزالون عند أفكارهم الطفولية الغرة من أن الشعب الشمالي فيما كان يُغرف بـ (الجمهورية العربية اليمنية- وعاصمتها صنعاء)، والشعب فيما كان يُعرف بـ (جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية- وعاصمتها عدن) هو شعب واحد، بينما الحقيقة هو شعبين مختلفين تماماً، لهما تاريخ مختلف وثقافة مختلفة، ويختلفان تماماً في كل شيء، والدليل أنه من يوم ما أدمجهما حاكميها الدكتاتوريان، والشعبين في حرب دائمة وعدم إستقرار، ولن يستقرا أبداً. لأن جيوش وقبائل دولة الشمال قد إجتاحت مدن وقرى دولة الجنوب، وقتلت الآلاف من الجنوبيين (عسكريين ومدنيين) ودمّرت دولتهم وألغت قوانينهم المدنية، وعممت قوانينهم الشمالية وأعرافهم وتقاليدهم القبلية منذ ما بعد غزوهم الأول للجنوب في 1994م، وأستكملت القتل والتدمير والخراب في الغزو الثاني للجنوب عام 2015.. أن الكلام عن الإنتخابات يعني عودة إحتلال الشمال للجنوب، لأن سكان الشعب الشمالي خمسة سكان الشعب الجنوبي، وأيضاً توحيد السلاح يعني قيام جيش يمني شمالي يحمي الإحتلال.. والحل الوحيد هو إستفتاء الشعب الجنوبي حول الوحدة مع الشعب الشمالي، وإذا إختار الشعب الجنوبي فك الإرتباط من الوحدة اليمنية، فلا مفر من تمكين هذا الشعب في أن يفك إرتباطه التي تسببت في قتل آلاف الجنوبيين برصاص جنود الجيش والأمن اليمني طوال سنين الوحدة المفروضة بالقوة والحرب.. ولا مستقبل للشعب الجنوبي الحضرمي ولا لأجياله القادمة، إلا بفك إرتباطه من الوحدة اليمنية المتعفنة، وإستعادة كامل حقوقه الشرعية المغتصبة بالقوة والحرب، وفي مقدمة تلك الحقوق، حقه في تقرير مصيره وإستعادة دولته وكرامته ومقدراته.

281167
[6] الى بن الازرق فيه سؤال الى مته ستستمرفي نشر صورة المومياء
الأربعاء 11 أكتوبر 2017
الحوشبي ابومراد الحنوب العربي لااليمني | المسيمير ا الحنوبيه العربيه
ياابن الأزرق سؤال الى مته ستستمر صورة المومياءالمحنطه ومهما عملت له دعايه الاانه مرفوض في الحنوب العربي وامافي بلدك العربيه المتوكليه القبليه العربيه اليمنيه فانتم احراروالااوامرمن صاحب الموقع وأيضا كم يعطيك يوميا لنشرصورته المقرفه باستمرارنشرصورة المحنط المترهل مشدود الوحه من كثرة عمليات الشدياالازرقي اوخينه تطمح ان تكون وزيراعلام مستقبلالربما في بلدكم العربيه القبليه اليمنيه امافي بلدنا فلاتحلم خينه انشرخينه التعليق انشر

281167
[7] هاه جات لك الاوامرمن صاحب هذاالموقع جلاجل البلطجي
الأحد 15 أكتوبر 2017
ابوصوان المرفدي المهري الجنوبي الحضرمي لااليمني | الغيضه محافظة المهره الجنوبيه لاالدحباشيه
ياصاحب هذاالموقع ظاهريا بينماالحقيقه هوتابع البلطجي ابن المركوزالغبي ابورغال الدنبوع ام بعاله سحبت سريعا مقال المهندس نعمان المصغري الذي فضح فسادالشرعيه الفاشله والقاصده تدميرالجنوب العربي ياهذااالعميل الببغاءلتلميع المركوزالغبي اللص ياهذافيه سؤال لماذا لم تنشرالخبرالمنشورالان في موقع شبوه برس الجنوبي وموضع المقال تصريح مصدرعسكري جنوبي يوضح سبب امتناع الالويه الجنوبيه العسكريه عن المشاركه في العرض العسكري /شبوه برس وجولدن نيوز والااوامرياالعميل قسما بالله أننا سوف نفضح أساليب انتهازيتك ياالمرتزق ولن نتركم تسممون افكارالشباب الجنوبي ولوانت رجل انشر التعليق ياالمعقد



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قيادي جنوبي : طارق محمد عبدالله صالح وصل إلى (عدن)
قائد نقطة مصنع الحديد بمديرية طورالباحة: مانقوم به تجاه ابناء الشمال في النقطة من منع عمل اكرهنا عليه وبتوجيهات عليا
طارق صالح يحشد قواته في معسكر الشهيد
صدور قرارات رئاسية بمناصب عسكرية هامة
ضبط واعتراف منفذ التفجير: ٦٠٠ ألف ريال سعودي وسيارة ثمن تصفية (العيسي)
مقالات الرأي
ليس بذاك القلم الذي يصب حبره بدوافع حزبية ولا بذاك الذي ينمق كلماته توقا" لمصلحة سلطويه .. بل بقلم يسكب مهجة
أن تقوم الرياض بالتواصل مع السيد/ عبد الوهاب الآنِسي، الأمين العام لحزب التجمع اليمني للإصلاح، واستدعاءه
أثارت الهزيمة السريعة والنهاية التراجيدية للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح اندهاش الكثيرين، والذين لم
تركوا كل الأعداء واتخذوا منك العدو الأول والأخير .  تناسوا كل شيء ولم ينسوا احقادهم معك ولم يغفروا واتخذوا
المراقب للساحة في عدن عامه يزداد قناعه يوما عن يوم بان الفوضى الخلاقة هي سيدة لموقف.. هناك توجه عام لإزهاق
من يتذكر صاحب القارورة الذي جندته اجهزة الأمن والاستخبارات الشمالية وكان واحدا من أسباب تحشيد الناس وشحنهم
  ↩ (( السياسة هي :   # فن الممكن في الزمن الممكن # فن المستحيل في الزمن المستحيل # فن الممكن في الزمن
  لم يأتي تصريح الخبجي ليعبر عن وجهة نظر شخصية أو للحصول على مصالح ذاتية هو في غنى عنها، بل جاء التصريح
ليس لنا باع أو ذراع في المسائل المتعلقة بالتحليلات العسكرية لكن لنا تجارب تؤهلنا معرفة إلى أين تصير المعارك
في ظلِ شعارِ " روح الاتحاد " احتفلت دولةُ الإماراتِ العربيةِ بالعيد ال ( 46 ) لتأسيسها . لقد كان الاتحادُ روحا
-
اتبعنا على فيسبوك