MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 20 أكتوبر 2017 02:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

حمّل أي فيديو من يوتيوب أو فيسبوك مع تطبيق تحميل

الاثنين 09 أكتوبر 2017 06:35 صباحاً
( عدن الغد ) متابعات :

من عبر هاتفك الذكي لا يمكن لك تحميل الفيديوهات وتحديدًا تحميلها من الخدمات الإجتماعية أمثال تويتر وفيسبوك والأهم يوتيوب، وذلك نظرًا لإنتهاك سياسة الشركات، ولكن لحسن الحظ هناك بعض الطرق المُلتوية “غير رسميّة” يُمكِن الإستعانة بها لتحميل أي فيديو ومن عبر هاتفك الذكي.

 

أحدث هذه التطبيقات هو تطبيق تحميل، والمتاح مجّانًا لكلٍ من مستخدمي أندرويد و iOS، وأنوّه بالإشارة بأن هذا التطبيق يأتي من ضمن المبادرة التي أطلقناها لمساعدة المطورين على نشر تطبيقاتهم.

 

عمومًا قُمنا بمراجعة للتطبيق وبعد تثبيته وفتحه، ستلاحظ في الواجهة الرئيسية صندوق لوضع رابط الفيديو المراد تحميله، كذلك الشريط السفلي الذي يشمل خيار البدء في التحميل، كذلك تبويب الملفات التي تم تحميلها، وأخيرًا تبويب الإعدادات.

 

نبدأ بالتبويب الأخير والذي يُوفّر لك خيار وضع كلمة مرور لمنع الدخول للتطبيق، والخيار الثاني تفعيل التكرار التلقائي والذي حقيقةً لم أعرف ما دوره، يبدو أنه لا يدعم هاتفي حيث أقتني جالكسي نوت 5 أو هناك خلل يتعلق بالتطبيق، أما فيما يخص التبويب الثاني وهو الملفات يشمل الفيديوهات التي تم تحميلها، أما التبويب الأول فهو كما أشرنا خيار البدء في التحميل.

 

وصراحةً أُعجبت بالتطبيق وذلك نظرًا لسهولة التعامل معه، فقط كل ما عليك نسخ رابط الفيديو ولصقه في مكانه المخصص ومن ثم الضغط على أيقونة تحميل، وستظهر لك خيارات الجودة إختر ما يُناسبك، ولكن هناك بعض القضايا التي يجب الإطلاع عليها، أبرزها عدم دعم التطبيق لإيقاف التنزيل مؤقتًا، ومنع المستخدم من التنقل في إعدادات التطبيق أو الخروج منه إلا عند إنتهاء التحميل، والنقطة الأخيرة أنه لا يدعم تشغيل الفيديوهات من داخل التطبيق نفسه بل عليك الإنتقال إلى المعرض لرؤية الفيديو المُحمّل.

 

أخيرًا تطبيق تحميل متاح بشكل مجاني وكامل لتحميله على أندرويد إنتقل إلى هنا،

https://play.google.com/store/apps/details?id=com.imdownloader

 

وعلى iOS إنتقل إلى هنا.

https://itunes.apple.com/us/app/%D8%AA%D8%AD%D9%85%D9%8A%D9%84-ta7mel/id1280216432?mt=8


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
نوكيا 7 ينضم للعائلة بمواصفات متوسطة  
انضم عضو جديد إلى عائلة هواتف نوكيا العاملة بنظام أندرويد وهو نوكيا 7 بمواصفات متوسطة. يحمل الهاتف شاشة 5.2 بوصة بالدقة الكاملة مع معالج سناب دراغون 630 وذاكرة عشوائية
فيسبوك تجلب خاصيّة استكشاف المحتوى Explore لنسخة الحواسب أيضًا ‎
أطلقت شبكة فيسبوك خاصيّة استكشاف المحتوى Explore لجميع مستخدميها على الحواسب، كما حرصت على تأكيد هذا الأمرلموقع TechCrunch.   وتوفّرت الميّزة لفترة طويلة لمستخدمي
البث المباشر على فيسبوك يدعم بث شاشة الكمبيوتر ومشاركتها مع المشاهدين ‎ 
بعد أن قدمت فيسبوك امكانية إجراء البث المباشر بالفيديو من أجهزة الكمبيوتر حان الوقت لتوسيعها وإضافة مزايا اخرى لتغني المستخدم عن الاعتماد على تطبيقات وخدمات


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
نائب مدير أمن عدن يكشف الجهة التي تقف خلف عودة الاغتيالات للواجهة
امل بلجون الى امريكا بعيدا عن عدن
احزاب سياسية بعدن تطالب التحالف والحكومة بتحمل مسئولية حماية الناس من (الإغتيالات)
استقبل رئيس لجنة الحشد الجماهيري بحضرموت ..اللواء الزُبيدي: سنزور حضرموت لإعلان القيادة المحلية للمجلس الانتقالي خلال الأيام القادمة
سكان : دوي انفجار واشتباكات بمحيط شرطة الممدارة
مقالات الرأي
  بريطانيا جزيرة صغيرة المساحة وقليلة السكان بالقياس الى تأثيرها وأثرها الكبير في تاريخ الحضارة الإنسانية
هذا الصرح العظيم ومصنع الرجال المدرسة المحسنية اللحجية  الاميرية العبدلية  الاصيلة الذي تعلمنا فيها
  كل معاناة شعب الجنوب بسبب الشرعية وغياب حضور قوي لحامل سياسي على الأرض يقول: أنا هنا ونفرض سياسة الأمر
  كان من الطبيعي أن يكون عنوان المقال : حتى لا يتطاول علينا المتخاذلون ! .. لكنني كنت أعلم ان من دأب على
في مطلع فبراير 2015 كتبت مقالا بعنوان (لصوص التواصل ) ذكرت فيه ما تعرض له حساب قريبي أبو ايمن (صالح احمد باسلامه)
  ◀ الكل في شبوة ضد الفساد بالاقوال والنقد في المجالس أو ثرثرات التواصل ، لكن عمليا الكل يخشى ان تؤثر رموزه
نشر عدد من المواقع الإخبارية رسالة لـ محمد علي أحمد بعثها لما يسمى "مؤتمر شعب الجنوب" الذي لا يعرف له عنوان سوى
يندفع د.مروان الغفوري بمقالته المعنونة "كلمات عن الزبيدي" اندفاعة وصرع ثور اسباني هائج أمام قماشة حمراء
يوم 11 سبتمبر الماضي، مررت في نيويورك وكانت تجري هناك انتخابات محلية .. وكان إلى جانبي شاب يمني يتحدث في
رغم أنه أخبار من الماضي, لكنه يبعث إلى الفخر وسط كل مانراه من دمار وعبث لعل وعسى يأتي من يتعبر من أخبار الأقوام
-
اتبعنا على فيسبوك