MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 ديسمبر 2017 01:54 صباحاً

  

عناوين اليوم
شكاوى وتظلمات

وقفة إحتجاجية أمام مكتب وزير التربية والتعليم بالعاصمة عدن للمطالبة بحقوق

صورة من الفعالية يوم الاربعاء -عدن الغد
الأربعاء 11 أكتوبر 2017 12:51 مساءً
عدن((عدن الغد) خاص:

نظمت النقابة العامة للمعلمين والتربويين الجنوبيين وقفة إحتجاجية صباح يوم الاربعاء 11 أكتوبر 2017م أمام مكتب وزير التربية والتعليم بخور مكسر في العاصمة عدن للتأكيد على تمسك المعلمين والتربويين بالمطالب الستة ولتنديد بالإجراءات التعسفية ضد المعلمين المضربين . وخلال الوقفة الاجتجاجية رفع المحتجون أعلام دولة الجنوب و لافتات عديدة منها ( لاهيبة للمعلم إلا باستعادة كامل حقوقه ) ، ( حقوق المعلم خط أحمر ) ، ( يكفينا وعود ...موظفي 2011م ) .

وطالبوا بإعادة النظر في هيكل الأجور والمرتبات الذي لم يعد يتناسب مع ظروف المعلم و المعيشية الصعبة وحسم قضية التربويين المحالين لتقاعد ونقل رواتب المعلمين الجنوبيين المنقولين من المحافظات الشمالية إلى المحافظات الجنوبية ،
و وضع حل نهائي وحاسم لقضية موظفي عام 2011م ،
و الافراج عن كل مايخص المعلم من علاوات سنوية وتسويات الدرجات لمن لم تسوى أوضاعهم وفق الإسترتيجية .
كما طالبوا بمنح المعلم كل مايستحقه من الراتب الكريم والتأمين الصحي والحصانة والحماية القانونية له كمعلم أسوة بالقطاعات الأخرى ذات الدخل المرتفع .

واستنكروا موقف وزارة التربية بالتعليم بإغلاق البوابة في وجه المعلمين المتحتجين وبقائهم في الشارع وتحت أشعة الشمس الحارقة لمدة تزيد عن ساعة في بداية الوقفة دون إكتراث لهيبة وإحترام المعلم وهم يعلمون ان من يقفون امام البوابة هم صفوة المجتمع و من علمهم وأوصلهم لهذه المناصب و أعتبروا هذا التصرف مؤشر إخلال لما تم بالاتفاق عليه بين الوزارة ونقابة المعلمين والتربويين الجنوبيية للمرة الثانية .

وأوضحوا أنهم لجأوا إلى هذه الوقفة أمام مكتب وزير التربية والتعليم لتوصيل رسالتهم الانسانية ولتذكير المعنيين بالأمر بماتناسوه من واجبهم الوظيفي والوطني و الإنساني تجاه المعلمين والتربويين خلال أكثر من عشر سنوات من الإهمال واللامبالاة والتسويف وترحيل الحلول والمعالجات للقضايا الهامة والحساسة .

من * مريم بارحمة


المزيد في شكاوى وتظلمات
طفح المجاري يحاصر سكان حي الممدارة.. والأهالي يناشدون المحافظ و منظمات المجتمع المدني بعد سبات الجهات المختصة
تحدث مواطنون يسكنون حي الممدارة بمديرية الشيخ عثمان في العاصمة عدن ان طفح المجاري  يكاد يغرق الحي .   قالوا في شكواهم التي بعثوها عبر ( صحيفة عدن الغد ) إلى محافظ
حسن المهنى.. يصرخ من الانعاش: " ليه سبتوه وخليتوه يواجه المرض لوحدة؟! "
فور سماعي بالخبر توجهت فورآ إلى مستشفى الجمهورية التعليمي وبالتحديد إلى غرفة العناية المركزة حيث يرقد الفنان القدير/ حسن المهنى الذي اسعف إليها بعد تعرضه لجلطة
مواطن من عدن يناشد الحكومة صرف مستحقات أسر الشهداء
 حضر إلى مقر صحيفة"عدن الغد" المواطن فيصل احمد سعيد قائد من ابناء محافظة عدن مناشدا بصرف مستحقات أسر الشهداء. وقال المواطن قائد أن عددا من أسر شهداء الحرب التي


تعليقات القراء
281962
[1] فين العلم الجنوبي ؟!!!
الأربعاء 11 أكتوبر 2017
تحسين الحضرمي | حضرموت
الله يرحمك يا نقابة المعلمين والتربويين الجنوبيين



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
محام إصلاحي : ها قد بانت الحقيقة .. جثة صالح لم تدفن وهذا ما يريده الحوثيين من إبقائها
يحدث الآن .. اشتباكات عنيفة بين جماعات مسلحة بعدن والأهالي يناشدون الحزام الأمني بالتدخل
وزير جنوبي بحكومة صنعاء يناشد عبدالملك الحوثي:" أصحابك حولتهم السلطة لمستكبرين يعتقدون إننا عبيد لهم
خبير استراتيجي سعودي يحذر الجنوبيين من الوقوع في فخ السياسة
شاعر جنوبي بارز : طاردنا البسطاء من الشماليين ورحلناهم الى خارج الجنوب واستقبلنا بدلا عنهم مجرمي المؤتمر
مقالات الرأي
مما لا يدعى مجالا لشك بأننا نحن أبناء شعب الجنوب قاطبة من شرقه إلى غربة ومن شمالة إلى جنوبه , لم نستفيد من
استهلال لابد منه: دامي الكفين أمشي، ووميض بين دفات الضلوع، موقظ كالطفل /نم ياطفل نم/ ياذكريات الأن أفشي دفتري
  عصر اليوم ايقنت أكثر أن الرموز الثقافية خالدة لا تموت، وإن الإنسان يموت فقط حينما لم يعد أحد يتذكره! وهكذا
كان بودي المشاركة في لقاء السبت 16 ديسمبر الجاري مع كوكبة من أبناء عدن دعاها التحالف العربي ولاشك ان عندي وعند
سبحان مغير الأحوال من حال إلى حال اليوم تبدلت الأحوال وتغيرت الأقول وفسدت الأفعال ، رحل الأفداذ الميامين
ندرك ان هناك ضغوطات من اجل الحرب والعودة الى الحل السياسي بدلاً عن الحسم العسكري الذي يبدو ان أمده بعيدا
حين جاء جنود علي عبدالله صالح ، وهو في عز مجده غزاة ومحتلين ،استقبلتهم الجنوب الاستقبال اللائق بهم ،بالبارود
  استغرب من حملة المزاعم الإعلامية المستعرة عن وصول أسرة الرئيس السابق على عبدالله صالح إلى عدن على خلفية
  صراع الاكمة بين الاجنحة في ادارة التربية العامة محافظة لحج وفرع ادارة تربية الحوطة وبين الجمعية الخيرية
ظهرت النجمة الحمراء في روسيا بعد الثورة البلشفية عام 2017 ، ثم اصبحت رمزا للشيوعية على مستوى عالمي ، وللنجمة
-
اتبعنا على فيسبوك