MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 15 ديسمبر 2017 04:50 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

حاخامون يمنيون يحذرون من الطرب النسائي في إسرائيل

أسرة من يهود اليمن في أحد مطارات إسرائيل - أرشيف
الخميس 12 أكتوبر 2017 07:11 مساءً
عدن (عدن الغد) وكالات:

نشر حاخامون يمنيون مُلصَقات ضد مطربة إسرائيلية من أصول يمنية محذرين الجالية اليمنية من سماع أغانيها وموضحين: "لم يكن هذا النهج سائدا في اليمن"

وتعد مدينة روش هعاين، الواقعة شمال تل أبيب، معقل اليهود اليمنيون. في الأيام الماضية، نُشرت في أنحاء المدينة مُلصَقات تحذر الجمهور الذي يتألف معظمه من اليمنيين من المشاركة في المهرجان الموسيقي الذي سيُجرى في الأيام القادمة. الذريعة: "طرب نسائي". 

وتحت عنوان: "تحذير خطير من المشاركة في المهرجان"، كُتِب: "سيؤدي العرض السيء إلى التدنيس والإساءة بسمعة اليمن، وإلى سفاح القربى أثناء الرقص المختلط"، وقّع على الملصقات عشرات الحاخامات وعلى رأسهم حاخام المدينة الذي يعارض مطربة يمنية مشهورة اليوم في إسرائيل وهي عدن بن زكان.

وأوضح الحاخامات اليمنيون الإسرائيليون الكثيرون وفق التقارير في صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن التوراة تحظر الطرب النسائي وإقامة المهرجانات المختلطة.

وأعرب مساعد الحاخام الرئيسي في المدينة قائلا: "لا داعي أن يسمع الرجال الطرب النسائي. يستند هذا الحظر إلى الشريعة اليهودية. يمكن أن نشاهد في الحملات التسويقية أن المطربة التي ستشارك في المهرجان هذا العام لا ترتدي زيا محتشما. ليس واضحا إذا كانت تهدف الحملة إلى تسويق جسمها أو صوتها".

وأضاف: "إن مشاركة المطربة عدن تمس بالقيم الثقافية. لم تغني النساء في اليمن أمام جمهور مختلط، واقتصر علمهن على جمهور النساء فقط".


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
الجيش اليمني يحرر موقعًا قرب محافظة صعدة معقل الحوثيين
أعلن الجيش اليمني، اليوم الخميس، تحرير مواقع جديدة بين محافظتي الجوف وصعدة معقل ميليشيات الحوثيين شمالي البلاد.   وقال المتحدث الرسمي للمنطقة العسكرية
غارات للتحالف على خطوط إمداد الحوثيين بين حجة وصنعاء
دفع تحالف دعم #الشرعية_اليمنية، بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى جبهة الساحل الغربي لدعم  قوات الشرعية والمقاومة الشعبية لمواصلة زحفها باتجاه
ردود أفعال متباينة بين الأوساط اليمنية إزاء لقاء الإمارات بقادة حزب الإصلاح
أثار اللقاء الذي جمع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بقيادات حزب الإصلاح الجناح السياسي لجماعة الإخوان باليمن




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الإمارات تعلن رسميا تحالفها مع حزب الإصلاح
عاجل.. العميد طارق صالح حي وسيظهر في الوقت المناسب
هروب جماعي لعناصر ميليشيا الحوثي والمتعاونين معه من مناطق بيحان بشبوة
مصدر عسكري : تحرير بيحان بشكل كامل من سيطرة الحوثيين
احتجاجات غاضبة لجنود جنوبيين بمعسكر سعودي
مقالات الرأي
ثمة من يدعو الآن الى تأسيس مجلس عسكري في الجنوب العربي ما زال هؤلاء يعتقدون بأنهم غير يمنيين  للمضي في
  ثمة من يدعو الآن الى تأسيس مجلس عسكري في الجنوب العربي - ما زال هؤلاء يعتقدون بأنهم غير يمنيين - للمضي في
نسمع ونشاهد تصريحات بعض الساسة عن الحلول المقترحة للأزمة اليمنية , ونجد الكثير منهم يردد وبشكل مبرمج إن
إن الأزمة السياسية بين القوى الشمالية التي طرأت في الحادي عشر من فبراير في العام2011 بشأن المحاصصة على سلطة
  حضرت اليوم الخميس 14ديسمبر الحفل الخطابي والفني الذي أقامته السلطة المحلية ومكتب الثقافة أبين إحتفالا
كثيرون من الابواق التي تعمل مع كل الجهات والتي اعطت اهتمام   بالغ الاهتمام للقاء بعكس ما كان الهدف منه
كثيرون يروجون الآن لعودة احمد علي ليقود معركة التحرير واستعادة الدولة ، وحمل الراية خلفا لوالده  ، خصوصا
تتعدد الاجتهادات في تأويل مصير المؤتمر الشعبي العام (حزب الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح) بعد قتل رئيسه
  إذ كان حقاً القول: بإن المرء لا يموت طالما وهناك عقول وقلوب حية تتذكره، فمن الجائز التذكير أن الأصعب ليس
  احترم واقدر الدعم العسكري والاغاثي والسياسي المقدم من دول التحالف العربي ، فلولا هذا الاسناد الجوي
-
اتبعنا على فيسبوك