MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 20 أكتوبر 2017 02:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 13 أكتوبر 2017 01:22 صباحاً

الجنوب في ثورته: قليل من التصعيد وكثير من العمل..

 

ماجد الشعيبي :
من يقرأ التاريخ بتمعن يعرف بان امتحان الثورات ليس في  انتصارها على اعداءها، فتلك حتمية لا يمكن طمسها مهما طال بها الزمان او قصر.. لكن امتحان الثورة الحقيقي ياتي لحظة تحولها الى الدولة.

وفي الجنوب ظن الكثيرون ان انتصار الثورة تحقق بهزيمة قوات ٩٤ مضافا اليها جماعة الحوثي في معارك التحرير عام ٢٠١٥ ؛ قبل ان يتضح للجميع ان انتصار الثورة العسكري لم ولن يكتمل مالم يترجم الى انجاز سياسي مستدام يضمن تلبية طموحات ومصالح الشعب دون الانجرار الى دورات عنف اضافية تضعف امكانات المقاومة الذاتية في مجتمع الذي الحروب اكثر مما انصفته.


نصف الطريق قطعه المجلس الانتقالي بترجمة نضالات عقد كامل من الحراك الثوري الاجتماعي الى كيان سياسي بوسعه ان يقدم للناس انجازا ابعد من مجرد الشعارات.. غير ان الكيان الجنوبي الوليد وهو يقف اليوم على اعتاب مناسبة تاريخية هامة ؛ مايزال حبيس صراع ذاتي بين منطق الدولة ومنطق الثورة .


ثورياً قد يجوز للمجلس الانتقالي ان يكتفي بخطابات رنانة مصبوغة بنكهة التهديد والوعيد لأي طرف ً يقف على النقيض من خياراته الشعبية  .. اما سياساً  فالمجلس مطالب بالكثير من الخطوات العملية التي تثبت للداخل قبل الخارج بأنه مكون نوعي يختلف عن باقي المكونات الثورية المتكاثرة طوال عشر سنوات من النضال السلمي  ..


ولأننا نعتبر المجلس الانتقالي ثمرة كل هذه السنوات والمكون الوحيد الذي حظي بتأييد جماهيري واسع ، وقبول دولي واقليمي غير مسبوق ، يحتم الواقع عليه أن يكون اكثر اتزاناً واكثر دراية بكل خطوة يقوم بها على أي صعيد ،كي لا يقدم نفسه بذات الصيغة التي قدمت بها مكونات الحراك نفسها طوال سنوات مضت .


ونحن نعايش وضع صعب كالذي نمر به حالياً ، فأن الظروف والمتغيرات تضع مجلسنا الانتقالي امام تحديات كبيرة ، أهمها على الأطلاق تحديد مسارة السياسي الواضح ورؤيته المستقبلية لحل القضية الجنوبية التي جاء باعتباره ممثلها الوحيد والشرعي بحسب التفويض الشعبي الذي منحه اياه الشعب في مليونية الــ 4 من مايو من العام الجاري  .


ونحن نستعد للاحتفال بالذكرى الــ54 لثورة أكتوبر المجيدة، والتي دعا إليها المجلس الانتقالي في ساحة المعلا فأن المطلوب منه لا يجب ان يتجاوز حدود الممكن و المعقول ، كي  يصبح قادراً ومنسجماً مع تحقيق كل ما يقوله عملياً على أرض الواقع ، وكي لا تحسب عليه أي خطوات تصعيدية او  ردود فعل ازاء الحكومة الشرعية التي لا يجب ان ننسى بانها المعترف بها دوليا واقليميا وان اي اجراء تصادمي معها قد يغدو مع الوقت اما دليل ادانه دولي  او وقود حرب اهلية او مؤشر فشل سياسي .


المطلوب من المجلس هو رسم قاعدة سياسية جديدة تمكنه من الموازنة بين الهوية والهدف الذي جاء من أجلها  وبين امكانياته المتوفرة لديه ، وذلك خشية  الاقدام على أي خطوات غير مسبوقة ، قد تدخلنا جميعاً وسط دوامة  تعرقل الحياة العامة وتصعب المهمة امام المجلس الذي تسعى قيادته إلى استعادة المجال السياسي و زمام المبادرة للسير وفق خطة استراتيجية تمكنه في المستقبل من إدارة شؤون الجنوب بكل كفاءة واقتدار ، بدلاً من انتزاع سلطات ومسؤوليات ما يزال من المبكر على المجلس توليها حالياً وسط هذه التعقيدات التي تحيط به .


لذلك من المهم على مجلسنا الانتقالي أن يعيد رسم قواعد السياسية بما يتوافق مع إمكانياته وقدراته الذاتية ، وعدم التعويل أو الاكتفاء بحليف اقليمي واحد قد تثبت الايام انه غير قادر على تحمل  نتائج أي خطوات تصعيديه تنتزع من الحكومة الشرعية سلطاتها المستمدة من القرارات الدولية التي تمنح الشرعية صفة المسؤول الأول عن الاوضاع الجارية في البلاد .


وعليه فأن المجلس الانتقالي يكسب مشروعيته من التفويض الشعبي  الممنوح لها وتكسب الشرعية صفتها من كونها تحظى باعتراف وتأييد دولي غير مسبوق ، ومها بلغت موازين القوه على الارض ورجحت الكفة عسكرياً للانتقالي بفضل حليفة الاقليمي وحلفائه المحليين ، فأن ذلك لا يعني التهور  واتخاذ أي خطوات غير محسوبة على المدى البعيد والتي  يمكنها أن تعطل الحياة السياسية ، مهما  بلغت ثقتنا بقدرتنا الذاتية والاقليمية على النجاح في إدارة انفسنا بأنفسنا ،وهو الامر الذي يجب ان نصارح انفسنا بصعوبته نظرا  لاسباب كثيرة منها ماهو ذاتي وماهو موضوعي (تستحق الاطلال عليها في مقالة مستقلة).


في الضفة الاخرى يتبدى لنا اداء الشرعية الذي لم يراعي حقيقة الاوضاع المترتبة جنوبا؛ فبعد ان اخذت الشرعية بتطوير علاقة النصر التي جمعتها مع المقاومة الجنوبية من خلال تعزيز شراكة الحراك سياسيا وسلطويا . انتكست سياسات هادي من خلال قرارات الاقصاء التي خالفت قواعد اللعبة واصول المنطق وتوازنات القوة .

ازمة السلطة الشرعية ممثلة بهادي او بن دغر هي تعاطيها الخفيف مع المتناقضات السياسية معتقدة ان سلطتها القانويية تخولها لممارسة حالة تسلطية تستنسخ نظام صالح بانانبته واخطاءه حين لم يعبئ بمشاركة الجنوب لحظة هزيمته فكان ذلك مدخل لسقوطه ؛ اما بن دغر وهادي الذين امتنعوا عن مشاركة الجنوب لحظة انتصاره فلن يهنئوا بالمكوث في عدن ناهيك عن استفرادهم بالحكم.


لا يخفى عن احد نية وعزم الشرعية لجر الجنوب الى صراع يستحضر فيه كل تصدعات الحرب من ٨٦ الى ٩٤ الى ٢٠١٥ ،فالسلطات المأزومة تعتاش على الفتن والحروب .. لكن المجلس الانتقالي يظل المعنوي الاول بتجنب الانزلاق لأي مواجهة . ولو اتفقنا ان هادي يستغل القضية الجنوبية لتوطيد سلطته .. فان عيدروس هو الممثل الاول للقضية الجنوبية وشعبها والمسؤول الاول عن تجنب اي سيناريو كارثي سواء من خلال احباط مفاعيل الاستفزاز الذي تمارسه الشرعية او من خلال تجنب اي تصعيد ثوري لا يمكن ترجمته على ارض الواقع..


 باختصار فان على الشرعية ان تستوعب وتهضم حقائق القوة التي ثبتها الحرب الاخيرة والتي يقف في قلبها الحراك الجنوبي بمقاومته ومجلسه . وعلى المجلس الانتقالي ان يتفهم مقتضيات المرحلة بتعقيداتها وتشابكها بحيث يجر خصومه الى المواجهة سياسيا وشعبيا بدل المواجهة ثوريا او عسكريا لان صراعا كهذا لن يعود بالايجاب على اي طرف؛ لا التحالف ولا الشرعية ولا الحراك ..

تعليقات القراء
282247
[1] ياشعيبي أتمنى أن ربعك يصلون إلى ربع ماوصلت إليه من إتزان
الجمعة 13 أكتوبر 2017
سامي | عدن
فأين شلال منك؟! بصراحة لقد فجعت بضم الفاء وأنا أستمع لحديثه التهديدي مساء الخميس فجر الجمعة من قناة الجزيرة، وسبب فجيعتي أن شلال هو اليد اليمنى لعيدروس وهما صنوان لايفترقان مثل التؤمين السياميين. فإذا كنا نعرف جميعا عن عيدروس الهدوء والحصافة فكيف نفسر حديث شلال المتلعثم الذي صعب علينا فهمه وفك طلاسمه وكأنه كان يهذي او كأنه مخدر لايدري مايقول!!! فبالله كيف نأمن لمثل هذا المندفع الدموي ليكون المسؤول الأول عن أمننا وامن أطفالنا وحريمنازفي عاصمة دولتنا. الخلاصة : أرجو ان يقرأ شلال مقالك هذا وبقية أعضاء المجلس الاتتقالي ويستوعبوه جيدا ويفهموا ماقصدته انا وغيري في كتابتنا التي نهدف فيها لنصحهم المخلص فهم قدرنا تماما مثلما كان الحزب الاشتراكي وعفاش هم قدرنا يوما ما.

282247
[2] المختصر المفيد انك لاحظت التوجه نحو التهور فكاد قلبك أن يتوقف
الجمعة 13 أكتوبر 2017
واحد من الناس | امريكا
المختصر المفيد انك لاحظت التوجه نحو التهور فكاد قلبك أن يتوقف ولذلك سارعت بالتحذير ((وكي لا تحسب عليه أي خطوات تصعيدية او ردود فعل ازاء الحكومة الشرعية التي لا يجب ان ننسى بانها المعترف بها دوليا واقليميا وان اي اجراء تصادمي معها قد يغدو مع الوقت اما دليل ادانه دولي او وقود حرب اهلية او مؤشر فشل سياسي)) . لكن تحذيرك غير مقبول . الثوار الفانوسيين مثل الثور الهائج والشرعية تلوح بالخرقة الحمراء أمامه وتنكشه بالعصا في أضلاعه فيزداد هيجانا فتوقع منه مناصروه أن يهجم هجمة شديدة على مصارع الثيران العجوز الذي لا يكاد يتحرك ولكن الحبال المربوطة بها رقبة ثوركم كثيرة منها حبل سعودي وإماراتي ودولي ولحجي ويافعي وعدني وشبواني وحضرمي ومهري وسقطراوي وكلما اصطرع الى الامام حزت الحبال عنقه.ثوركم يحس انه سينتحر ولكن ماذا يعمل فالجمهور الذي خدعه بالقبول الإقليمي والدولي والحليف الاماراتي عايز كده. لا تضيع وقتك يا ماجد في كتابة مقال اخر. جفت الاقلام و رفعت الصحف والمجلس العسكري سيعلن عنه من منصة المعلا من خلف الزجاج المضاد للرصاص يوم. 14 اكتوبر 2017. يا ماجد، نصيحة، ان كنت في الداخل، اجمع شماطيرك وهاجر الى بريطانيا او امريكا والله يعين الفوانيس على تهورهم ويعين الشعب عليهم وينصر الشرعية عليهم بسرعة حتى لا يصبح الجنوب ليبيا اخرى

282247
[3] ارجوا مع الاعتدار ذكر الدول الذي اعترفت بالمجلس الانتقالي رسميا...
الجمعة 13 أكتوبر 2017
بن مجاهد |
إذا كانت دول التحالف ومنها السعودية والإمارات والبحرين والسودان لم تعترف بالمجلس الانتقالي.. فمن هذه الدول الذي تعترف بالمجلس... الإمارات وأقصد أبوظبي تصرح ولعدة مرات بأنها مع التحالف والشرعية من اجل وحدة اليمن في كل المحافل الدولية.. اما وقوفهم مع المجلس وخاصة المحافظين المخلوعين هو فقط من اجل إمتصاص الغضب المناطقي وإستغلاله في الضغط على الشرعية وتحويل قيادات المجلس الانتقالي لأدات وعملاء لتنفيد سياسات ومخططات للامارات في الجنوب.. وهكذا السعودية تعمل وايضا قطر ..مثل ماكانت مصر تعمل سابقا.. اما أن الإمارات تدعم إنفصال الجنوب وتعترف بالمجلس الانتقالي فهذا مستحيل ولايمكن أن يقبله العقل.. لأنها بذلك تعارض قرار الأمم المتحدة ومهمة التحالف وسوف يتم شطبها ومعاقبتها بدعم المليشيات المسلحة... ولا تنسوا قطر وقناة الجزيرة.فهي تنتظر هذا الخبر بفارغ الصبر...

282247
[4] لماذا تم الافراج عنك دون زملائك
الجمعة 13 أكتوبر 2017
علاء | عدن لنجعلها خاليه من البعاطيط
اتهمت بالالحاد ضمن ثلاثه في عدن وتم الافراج عنك فقط هل صحيح انه تم ذلك لانك ضالعي بينما زملائك خضعوا للتعذيب ولم تسال حتى عنهم .. اهذا هو ماتبشرنا به من نظام وعلاقات ودولة القانون ..

282247
[5] الشعيبي
الجمعة 13 أكتوبر 2017
فاهم | عدن
قحطان الشعيبي فيصل الشعيبي ياسين نعمان الشعيبي صالح مصلح الشعيبي والكاتب شعيبي والقضية جنوبيه وكيف تحل القضيه الجنوبيه ومخترقينها شعيبيين شمال القضية الجنوبيه لانحل إلا يشرف عليها أصحاب الجنوب انتوا ياشماليين في عدن لماذا انتوا أبطال في عدن ودجاج بصنعاء الجواب لأن أهل الضالع من يساندهم ويشجعهم على الجنوبيين توقيف أهل الضالع عند حدهم اذا يريدون حل القضيه الجنوبيه

282247
[6] منظرو الاستقلال الجنوبي لايفرقون بين شعب الصبيحة وشعيب الضالع
الجمعة 13 أكتوبر 2017
سامي | عدن
كنت أظنها خطاء مطبعي عدم التفرقة بين منطقة شعب بلد قحطان وفيصل وياسين وعلي عبدالعليم وعلياء..... والشعيب الضالعية بلد صالح مصلح. ولكن تكرارها من زوابع المعلقين على النت الشقاة مدفوعي الاجر الإماراتي... بخ بخ ومرحى مرحى للجنوب القادم بأمثال هؤلاء القادة الجدد.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
نائب مدير أمن عدن يكشف الجهة التي تقف خلف عودة الاغتيالات للواجهة
امل بلجون الى امريكا بعيدا عن عدن
تقدم مفاجئ للحوثيين بمناطق مريس
احزاب سياسية بعدن تطالب التحالف والحكومة بتحمل مسئولية حماية الناس من (الإغتيالات)
استقبل رئيس لجنة الحشد الجماهيري بحضرموت ..اللواء الزُبيدي: سنزور حضرموت لإعلان القيادة المحلية للمجلس الانتقالي خلال الأيام القادمة
مقالات الرأي
  بريطانيا جزيرة صغيرة المساحة وقليلة السكان بالقياس الى تأثيرها وأثرها الكبير في تاريخ الحضارة الإنسانية
هذا الصرح العظيم ومصنع الرجال المدرسة المحسنية اللحجية  الاميرية العبدلية  الاصيلة الذي تعلمنا فيها
  كل معاناة شعب الجنوب بسبب الشرعية وغياب حضور قوي لحامل سياسي على الأرض يقول: أنا هنا ونفرض سياسة الأمر
  كان من الطبيعي أن يكون عنوان المقال : حتى لا يتطاول علينا المتخاذلون ! .. لكنني كنت أعلم ان من دأب على
في مطلع فبراير 2015 كتبت مقالا بعنوان (لصوص التواصل ) ذكرت فيه ما تعرض له حساب قريبي أبو ايمن (صالح احمد باسلامه)
  ◀ الكل في شبوة ضد الفساد بالاقوال والنقد في المجالس أو ثرثرات التواصل ، لكن عمليا الكل يخشى ان تؤثر رموزه
نشر عدد من المواقع الإخبارية رسالة لـ محمد علي أحمد بعثها لما يسمى "مؤتمر شعب الجنوب" الذي لا يعرف له عنوان سوى
يندفع د.مروان الغفوري بمقالته المعنونة "كلمات عن الزبيدي" اندفاعة وصرع ثور اسباني هائج أمام قماشة حمراء
يوم 11 سبتمبر الماضي، مررت في نيويورك وكانت تجري هناك انتخابات محلية .. وكان إلى جانبي شاب يمني يتحدث في
رغم أنه أخبار من الماضي, لكنه يبعث إلى الفخر وسط كل مانراه من دمار وعبث لعل وعسى يأتي من يتعبر من أخبار الأقوام
-
اتبعنا على فيسبوك