مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 13 ديسمبر 2018 12:00 مساءً

  

عناوين اليوم
عالم المرأة والأسرة

4 أخطاء يجب أن تحذريها عند التعامل مع حمى الأطفال!

الأربعاء 08 نوفمبر 2017 06:29 صباحاً
( عدن الغد ) متابعات :

الإهتمام بالأولاد الصغار ليس دائماً سهلاً، خصوصاً في حالات المرض التي يشكون منها، وفي هذا الإطار، تقلق الأمهات كثيراً حيال كيفية التعامل مع طفلهن المريض. في موضوع صحتي لهذا اليوم، نطلعك على أبرز أخطاء شائعة في التعامل مع الحمى عند الأطفال. 

 

ما هي الأخطاء في التعامل مع حمى الأطفال؟

- عندما تشعرين أن طفلك يعاني من الحمى لا تعتمدي كثيراً على قياس درجة حرارته من خلال وضع يدك على جبينه، إنما إستعيني بميزان الحرارة لتحصلي على النتيجة الصحيحة كي تتمكني من التعامل مع الحمى بطريقة أفضل. وهذا الامر من الأخطاء الشائعة في التعامل مع الحمى لدى طفلك. 

 

- أيضاً من الأخطاء الشائعة التي قد تقدمين عليها عند التعامل مع الحمى لدى طفلك هي إعطائه الدواء على الفور من دون التأكد من سبب الحمى، فتقديم الدواء الخاطئ للطفل يمكن أن يؤدي إلى نتائج سلبية، لذا كوني حذرة عند تقديم الدواء، ولا ضرر من استشارة الطبيب المختص. 

 

- تميلين في بعض الأحيان إلى استعمال الكمادات الباردة والمثلّجة لتخفّضي درجة حرارة طفلك عندما يصاب بالحمى، وهذا الأمر خاطئ جداً لأنه يسبب الكثير من المشاكل الصحية، خصوصاً أن جسم الطفل يكون ساخناً جداً، وتضعين الكمادات الباردة، فيصاب جسمه بصدمة قوية. لذا إلجئي فقط إلى الكمادات الفاترة للتخفيف من هذه الحرارة من دون تعريض طفلك للخطر. 

 

- المضادات الحيوية هي من الأخطاء الجسيمة التي ترتكبينها عند التعامل مع الحمى لدى طفلك، خصوصاً إن قدّمتها له من دون استشارة الطبيب، فهي يمكن أن تؤثر سلباً على صحته، حيث تضعف قوة جهازه المناعي وتسبب له الكثير من الإنعكاسات السلبية على الصحة في حال كانت الحمى ناتجة عن فيروس معيّن. 


المزيد في عالم المرأة والأسرة
7 فوائد مختلفة يحصل عليها جسمك من حليب الكركم
نهتم كثيرا بتناول الأطعمة والمشروبات الغنية بمضادات الأكسدة لتقوية الجهاز المناعي في الجسم، للحد من الإصابة بالعديد من الأمراض، ومن ضمن تلك الحيل الجيدة في الحفاظ
متى تصبح كثرة التبول مصدرًا للقلق ؟
التصور الأولى الذى يأتى فى أذهان معظمنا فى حال زاد معدلات التبول لديه أنه مصاب بمرض السكر ، فالكثير يعتبر زيادة عدد مرات التبول مؤشرا مبدئيا للإصابة بالمرض ، ورغم
زيادة تعرض الأطفال للموبايل والتابليت عن هذه المدة يؤثر سلبًا على أدمغتهم
نتائج جديدة وخطيرة كشفت عنها دراسة علمية حديثة، حيث أفادت خلال عمليات المسح الدماغي بين الأطفال أن الذين يستخدمون الأجهزة اللوحية بكثرة مثل الموبايل والتابليت




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ما الذي يحدثه موكب قائد ميليشيا في عدن?شيء لايصدقه عقل
يحدث الآن: ازدحام مروري خانق بالمعلا (صور)
حصري -شركات ومحلات الصرافة في عدن تستأنف أعمالها وفقا لآلية اتفاق مع البنك المركزي
الأطراف اليمنية اتفقت على إعادة فتح مطار صنعاء
أسعار صرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم الأربعاء بعدن
مقالات الرأي
  بقلم /د. صالح عامر العولقي طالعنا مقال للكاتب عبدالله حاجب في تقرير له نشر في عدن الغد بتاريخ 11 ديسمبر 2018م
في سياق علاقة الشراكة التنموية القوية بين اليمن والبنك الدولي التي تمتد إلى أكثر من خمسة عقود، قدّم هذا
يقول المحضار، نمشي الهوينا نجيب الوعل بقرونه، هذه هي مسيرة القائد، وهذا هو تخطيطه، وهذه المقولة في سجلات
ما دعاني لكتابة مقالي هذا عن محافظتي أبين التي كتبت عنها بدماء القلب وماء المقل،ولازلت وسأظل بإذن الله طالما
في الوقت التي كانت تسير بقية المستعمرات الإنجليزية السابقة بإتجاه الديمقراطية والرخاء الإقتصادي كانت عدن
  الكل يدرك بأن المجلس الإنتقالي الجنوبي قد حدد أهدافه بشكل واضح وصريح لا لبس فيه ، ولعل في طليعتها إستعادة
رب ضارة نافعة , سؤال يحتاج إلى صمت وتفكير عميق وتأمل وروية , سوال للمتعجلين لكي يأخذوا درس سياسي بليغ من فشل
في تاريخ الشعوب محطات  ومنعطفات في طرق السير التي يسلكها اي شعب او مجتمع من المجتمعات البشرية وبمفهوم
-----------------------------في اللقاء السنوي حول الأوضاع السياسية والأمنية في الخليج العربي الذي استضافته السفارة
   لازال اليمنيون يخوضون معارك مصيرية منذ أكثر من ألف عام مع الإمامة العفنة السلالية الحوثية الانقلابية
-
اتبعنا على فيسبوك