MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 24 يناير 2018 06:51 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 09:25 صباحاً

(الجبح )الجندي المجهول

هناك لاعبون دائما ما يحصلون على الثناء في المباريات وهناك جنود مجهولون يعملون بصمت ولا يتلقون المديح بالرغم من جهودهم الكبيرة والرائعة التي يقدمونها سواء في المجال الاداري أوفي مجال الخدمات ، ذلك من نسميه الجندي المجهول.

 

نتحدث في هذه السطور عن اداري الخدمات بنادي الشرارة و مكتب الشباب والرياضة محافظة لحج ، ناصر محمد حسن الملقب (بالجبح) الذي يساهم كثيراً في تقديم الخدمات من تخطيط للملاعب وتركيب الشباك أثناء اقامة مباريات كرة القدم والمساهمة في جميع النشاطات والبطولات التي ينظمها مكتب الشباب والرياضة .

 

فهو شاب خلوق متواضع خفيف الدم صاحب روح مرحه يحظى بحب واحترام جميع الرياضيين ، لا تمل من الجلسة معه فهو عاشق لنادي الشرارة أحد اعراق اندية الكرة اللحجية الى جانب طليعة لحج ، محب للرياضة بشكل عام فهناك من يلقبه (بالشامل) أي جمع بين عشقه لجميع الالعاب ، نتمنى الوقوف مع هؤلاء الاشخاص ودعمهم وتشجيعهم لتقديم المزيد من الجهد خدمتاً للرياضة اللحجية .

 

 

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
الخطوات التي أقدم عليها القائمين على شئون نادي الوحدة الرياضي في الآونة الأخيرة، والمتمثلة في إثارة موضوع
شي طيب وجميل أن يتجاوب معالي الوزير الإنسان نايف البكري وزير الشباب والرياضة ويتفاعل مع كثير من الرياضيين
وصول نادي الاحقاف بنطقة الغرف الى نهائي بطولة الماهر الثانية لكرة القدم هو الحدث الابرز على الصعيد الكروي
شيء طيب وجميل أن يتجاوب معالي الوزير الإنسان نايف البكري وزير الشباب والرياضة ويتفاعل مع كثير من الرياضيين
يوما بعد يوم ونسمع أخبار لاعبينا وتعاقداتهم مع الأندية العربية والخليجية وهذا امر مبشر ومطمئن بان لاعبينا
كرة القدم اللحجية في الزمن الجميل الذي قدم فيه نجوم لحج أروع قصائد الابداع الكروي وحظيت لحج بالعديد من
  لا اعرف من أي زمن جاءت تلك اللحظات التي كانت بمثابة اللقاء الأخير للوداع، كعادته كان لا يفارق مدينته
تمكن فريق برشلونة من كسر قعدة ملعب أنويتا أخيرا بعد تغلبه على مضيفه ريال سوسييداد بأربعة  أهداف مقابل
-
اتبعنا على فيسبوك