MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 ديسمبر 2017 10:36 مساءً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

قصيدة.. اتّجه نحو اللغات

الأربعاء 06 ديسمبر 2017 11:06 مساءً
( عدن الغد ) خاص :

هذه القصيدة مُهداة إلى كلية اللغات بجامعة عدن، وعميدها بروفيسور: جمال محمد أحمد الجعدنيّ.


كلمات الشاعر: (أبو أحمد) العيدروس

 

 

يا طالبَ العلمِ الذكي عندي بعض الوصايا
خذها نصيحة مني وخـــــــــــــــــــــــــذها شهادهْ

 

 

إن كنتَ ناوي التفوُّق وتســـــــــــــــــــــــــعى للعطايا
وتكون في العلم رائد وتوصــــــــــــل للريادهْ

 

 

اخترْ طريقَ التــــــــــــــــــــــــعلُّم واصدقْ في النوايا
واتّجه نحو اللغـــــــــــــــــــــــــــــــــــات تلقَ الإفادهْ

 

 

كليَّة وفيها التطوُّر والتــــــــــــــــــــــــجدُّد هدايا
لأنَّ فيــــــــــــــــــــــــــــــــــــها الإدارة كفؤة والقيادهْ

 

 

ولأنَّها ما تــــــعرف وساطة ولا تعرف خطايا
ولأنَّ فيها الأمانة والصدق أيضًا زيادهْ

 

 

ولأنَّ فيها الثــــــــــــــــــــــــقافة وفيها حُسن السجايا
ولأنَّ فيها الكوادر بالعـــــــــــــــــــــــــــــــــلمِ ولَّادهْ

 

 

ولأنَّ فيها امتيازات وفيــــــــــــــــــــها طيب الثنايا
ولأنَّ فيها عناية في كلِّ النواحي والسعادهْ

 

 

ولأنَّ فيها اختلافًا عن غـــــــــــيرها في المزايا

ولأنَّ فيها التــــــــــــعايش أيضًا وفيها العبادهْ

 


ولأنَّ فيها طيب التـــــــــــعامل مع كل الرعايا
ولأنَّ فيها التفـــــــــاهم بين الموظَّف والعمادهْ

 

 

هذه بعض النجاحات وهذه بعض المزايا

والمعذرة لو نقَّــــــــصتُ في الشعر أو الإشادهْ

 

 

يكفيك أنَّ العمـــــــــــــــــــــــــــــــــــادة ورُبَّان المطايا
دكتور عـــــــــــــــــــــــنده كفاءة أيضًا وعنده إرادهْ

 

 

لمَّا تملك عمــــــــــــــــــــــــــــادة وتملك كلَّ المزايا
أكيد ستـــــــــــــــــــكون ناجح وتملك كلَّ السيادهْ

 

 

وأنتَ يا بو محـــــــــــــــمَّد عندك كلُّ السجايا
وتمـــــــــــلك كريزما عظيمة وتستحق القيادهْ


المزيد في أدب وثقافة
ندوة للمركز الثقافي اليمني بالقاهرة بعنوان (الثقافة الغربية وتأثيرها على الشباب العربي والحفاظ على الهوية العربية)
أقام المركز الثقافي اليمني بالقاهرة وبالتعاون مع ملتقى القيادات الشبابية يوم السبت ندوة بعنوان " الثقافة الغربية وتأثيرها على الشباب العربي والحفاظ على الهوية
سراب من الماضي(قصة قصيرة)
نهض من صمته الطويل ليعلن له قراره الأخير: أنا راحل عند سماعه القرار الذي أتخذه نصفه الصامت دخل إلى نفسه الهلع إذ كيف يرحل نصفه ويتركه دون نصفه الأخر يريد أن يسأله إلى
(تركتني) (شعر)
(تركتني) إلى روح شاعر اليمن الكبير لطفي جعفر,أمان في ذكرى رحيله     و قد اختفى ضوء الصباح وهذه النسمات قد هجرت ربيعي ما أعجلك وتركتني قد كنت لي عبق المساء به يهيم




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول أسرة الرئيس السابق علي عبدالله صالح إلى عدن
العولقي : وصول أسرة صالح إلى عدن اهانة مابعدها اهانة والمرحبون اختطفوا الحراك
ياسر يماني :بن بريك يكذب على الجنوبيين واثبت ان قواته وحدوية أكثر منا
سياسي جنوبي يشيد باستقبال اسرة صالح في عدن
الشعيبي : من يريد ان يستقبل أسرة عفاش في الجنوب فليفتح لها بيته
مقالات الرأي
  عصر اليوم ايقنت أكثر أن الرموز الثقافية خالدة لا تموت، وإن الإنسان يموت فقط حينما لم يعد أحد يتذكره! وهكذا
كان بودي المشاركة في لقاء السبت 16 ديسمبر الجاري مع كوكبة من أبناء عدن دعاها التحالف العربي ولاشك ان عندي وعند
سبحان مغير الأحوال من حال إلى حال اليوم تبدلت الأحوال وتغيرت الأقول وفسدت الأفعال ، رحل الأفداذ الميامين
ندرك ان هناك ضغوطات من اجل الحرب والعودة الى الحل السياسي بدلاً عن الحسم العسكري الذي يبدو ان أمده بعيدا
حين جاء جنود علي عبدالله صالح ، وهو في عز مجده غزاة ومحتلين ،استقبلتهم الجنوب الاستقبال اللائق بهم ،بالبارود
  استغرب من حملة المزاعم الإعلامية المستعرة عن وصول أسرة الرئيس السابق على عبدالله صالح إلى عدن على خلفية
  صراع الاكمة بين الاجنحة في ادارة التربية العامة محافظة لحج وفرع ادارة تربية الحوطة وبين الجمعية الخيرية
ظهرت النجمة الحمراء في روسيا بعد الثورة البلشفية عام 2017 ، ثم اصبحت رمزا للشيوعية على مستوى عالمي ، وللنجمة
ما اشبه الليلة بالبارحة.. حقا المسرح السياسي اليمني الراهن يكاد يتطابق مع ذلك الذي عاشته في الفترة التي
في الطغيان يكمن مكر التاريخ .. والطغاة وإن حاولوا أن يجعلوا من أنفسهم هذا التاريخ ، إلا أنهم في حقيقة الأمر
-
اتبعنا على فيسبوك