MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 ديسمبر 2017 10:16 مساءً

  

عناوين اليوم
مناسبات

افراح ال السعدي

الخميس 07 ديسمبر 2017 10:52 صباحاً
عدن(عدن الغد)خاص:

أغلى التهاني وأزكى التبريكات نزفها للشاب الخلوق عبدالرحمن السعدي بمناسبه زفافه الميمون.

فألف ألف مبروك وعقبال البكاري إن شاء الله ونتمنى له حياة زوجية سعيدة.

المهنئون:
محمد الحنشي وعبدالرحمن العنقري وجعفر عاتق وصالح لزرق وفتحي بن لزرق

وجميع الأهل والأصدقاء والجيران


المزيد في مناسبات
مبارك المولود
بأسمى آيات التهاني والتبريكات نزفها للاخ أحمد باعديل بمناسبة ارتزاقه المولود الجديد الذي اسماه (محمد) .. بورك لكم في الموهوب وشكرتم الواهب .. ورزقكم الله بره وبلغ
شكر وتقدير
اود تقديم الشكر والتقدير لمستوصف الكوبي الحديث المنصورة عدن .. لاجراء عملية جراحية في العمود الفقري لي انا المواطن سالم علي سالم باعزب تكللت بالنجاح..والحمد
مستشار رئيس الجمهورية المفلحي يهنئ البحرين بالعيد الوطني
  وجه مستشار رئيس الجمهورية عبدالعزيز العمفلحي، بأسمى التهاني والتبريكات لمملكة البحرين قيادة وحكومة وشعباً بمناسبة إحياء المملكة ذكرى قيام الدولة البحرينية




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
وصول أسرة الرئيس السابق علي عبدالله صالح إلى عدن
العولقي : وصول أسرة صالح إلى عدن اهانة مابعدها اهانة والمرحبون اختطفوا الحراك
ياسر يماني :بن بريك يكذب على الجنوبيين واثبت ان قواته وحدوية أكثر منا
سياسي جنوبي يشيد باستقبال اسرة صالح في عدن
الشعيبي : من يريد ان يستقبل أسرة عفاش في الجنوب فليفتح لها بيته
مقالات الرأي
  عصر اليوم ايقنت أكثر أن الرموز الثقافية خالدة لا تموت، وإن الإنسان يموت فقط حينما لم يعد أحد يتذكره! وهكذا
كان بودي المشاركة في لقاء السبت 16 ديسمبر الجاري مع كوكبة من أبناء عدن دعاها التحالف العربي ولاشك ان عندي وعند
سبحان مغير الأحوال من حال إلى حال اليوم تبدلت الأحوال وتغيرت الأقول وفسدت الأفعال ، رحل الأفداذ الميامين
ندرك ان هناك ضغوطات من اجل الحرب والعودة الى الحل السياسي بدلاً عن الحسم العسكري الذي يبدو ان أمده بعيدا
حين جاء جنود علي عبدالله صالح ، وهو في عز مجده غزاة ومحتلين ،استقبلتهم الجنوب الاستقبال اللائق بهم ،بالبارود
  استغرب من حملة المزاعم الإعلامية المستعرة عن وصول أسرة الرئيس السابق على عبدالله صالح إلى عدن على خلفية
  صراع الاكمة بين الاجنحة في ادارة التربية العامة محافظة لحج وفرع ادارة تربية الحوطة وبين الجمعية الخيرية
ظهرت النجمة الحمراء في روسيا بعد الثورة البلشفية عام 2017 ، ثم اصبحت رمزا للشيوعية على مستوى عالمي ، وللنجمة
ما اشبه الليلة بالبارحة.. حقا المسرح السياسي اليمني الراهن يكاد يتطابق مع ذلك الذي عاشته في الفترة التي
في الطغيان يكمن مكر التاريخ .. والطغاة وإن حاولوا أن يجعلوا من أنفسهم هذا التاريخ ، إلا أنهم في حقيقة الأمر
-
اتبعنا على فيسبوك