مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 20 يوليو 2018 01:58 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

اليوم الثالث بعد مقتل صالح.. كيف تبدو صنعاء؟!

نقطة تفتيش في صنعاء - أرشيف
الخميس 07 ديسمبر 2017 04:58 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

تقرير: ابراهيم بن عُباد

 

قُتل الرئيس السابق علي عبدالله صالح وطويت صفحته ودفنت معه الكثير من الاسرار والغموض السياسي , فما الذي كان يخفيه الرجل ؟ وماذا قال قبل موته ؟ وما هو مصير جثته ؟!.

الكثير من الاسئلة ما زالت عالقة بأذهان اليمنيين , فكيف تبدو صنعاء في اليوم الثالث من مقتل صالح ؟!.

هدوء تام تعيشه صنعاء أشبه بسحابة ضبابية تغطي صنعاء بالكامل , فالخوف والقلق والتوتر ابرز ما يمكن وصفه حالياً في صنعاء .

يضاف إلى ذلك نزوح الكثير من الاسر في اليومين الماضيين الى مختلف المحافظات خوفاً من بطش ميليشيات الحوثي التي تقوم بحملة اعتقالات واسعة وجنونية في صنعاء لقيادات في المؤتمر ومراسلين القنوات إضافة لاحتجازهم طاقم قناة اليمن اليوم التابعة للرئيس الراحل علي صالح في بدروم مكتب القناة في صنعاء .

حالة التكتم الاعلامي التي تقوم بها ميليشيات الحوثي عما يجري في صنعاء يضع المشاهد والمتابع للأحداث في صورة ضبابية غير واضحة المعالم لا سيما والتواصل مع الداخل في صنعاء اصبح أمر غاية في الخطورة .

فمع اعلان المنطقة العسكرية الرابعة ان قوات الجيش الوطني والمقاومة الجنوبية احكمت سيطرتها اليوم الخميس على مدينة الخوخة وهي اول مدينة بمحافظة الحديدة  دق ناقوس الخطر في صنعاء والتي هرع الحوثيين  صباح اليوم إلى حجب مواقع التواصل الاجتماعية بعد فترة من إلغائهم نظام الاشتراك المفتوح في بادرة للسيطرة على الإنترنت وتحجيم استخدامه في اليمن  .

قبضة عسكرية من جانب المليشيات المدعومة من إيران حولت حياة المواطنين في صنعاء الى جحيم فالمليشيات باتت تلاحق منتقديها وتزج بهم في السجون.

اعتقالات يرافقها تكتيم إعلامي وحظر للتجوال ، فيما يعيش أنصار الرئيس اليمني الراحل علي صالح في حالة إقامة جبرية في منازلهم تلك مشاهد الحياة في العاصمة اليمنية صنعاء حاليا.

 


المزيد في أخبار وتقارير
البيض: هناك من يحاول عرقلة الاستحقاق الجنوبي
قال السياسي الجنوبي البارز هاني علي سالم البيض ‏لابد وتكتمل لوحة الانتصارات في الجنوب العربي، فمن سخريات القدر فعلا عندما اصبح الجنوب محررا والشعب على موعدًا مع
وكيل وزارة التعليم العالي يستقبل وكيل محافظة عدن شائع
أستقبل وكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لقطاع البعتاث والتعاون الدولي د/ مازن مهدي الجفري ، في مكتبة بديوان الوزارة ، وكيل محافظة عدن الأستاذ/ رشاد شائع .
مقتل مواطن صومالي بعتق
قتل مواطن صومالي في العقد الرابع من عمره يوم الخميس بشبوة. وقال مصدر محلي لصحيفة عدن الغد ان المواطن الصومالي احمد محمود الشيخ لقي مصرعه برصاص مسلح وسط مدينة


تعليقات القراء
291461
[1] اين هو الجيش الجرار.. ولمن كانت تعطى الرواتب والترقيات.
الخميس 07 ديسمبر 2017
بن مجاهد |
اعتقد ان الجماعة كانوا جالسين في البيوت وكل يوم تخزين وسلى .. يعني الحوثيين،خلوهم مثل ما خلى،صالح ابناء الجنوب الكوادر المتعلمة خليك في البيت... واصبح الجميع جالس في البيت..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل .. اغتيال مدير البحث بسجن المنصورة في بعدن
السفير الامريكي السابق لدى اليمن يوجه اتهاما خطيرا لعلي محسن الاحمر
عاجل : مقتل شاب بالمنصورة
وفاة طفلة على متن طيران اليمنية ودعوات لمحاسبة قيادة الشركة
إمام مسجد العادل بإنماء ينفي محاولة إغتياله ويروي تفاصيل الحادثة
مقالات الرأي
ربما لا امتلك الكثير من التفاصيل عن الأسباب التي تمنعنا من تصدير الغاز والنفط اليمني للخارج؟! هذا الملف
  في عدن تم اشهار تحالف قبائل الجنوب الذي يدعم المجلس الانتقالي الجنوبي وهذا التحالف كذبه علينا ان لا
بحسب المعلومات المسربة مؤخرا الى عدد من المواقع الإخبارية ومنها مواقع تابعة أو مقربة للسلطة اليمنية المعترف
-أي تشكيل لتجمع او مكون او حزب او تنظيم سياسي او قبلي او عسكري يستحوذ على الوظيفة العامة والثروة له ولأعضائه
منذُ أن وطأة قدماه العاصمة المؤقتة عدن وفخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي يعمل بكل جهد وإخلاص في العديد
عند وصولي مطار القاهرة سمعت المصريين ينادونا بطائرة العيانيين هذا الوصف الذي يصفه لنا الشعب المصري،
من هنا يحكمنا عاقل ولا يركبنا جاهل ومهما حاولنا الابتعاد عن الواقع السياسي وطرح القضايا بعناية ودقة فائقة
  وجدت صديقي يمشي في احد شوارع الضالع بخطوات مهزوزة وملامح مقلوبة اقتربت كثيرا منه وحاولت الحديث معه
كعادة اليمنيين يهربون من واقعهم بالركون إلى الظل ومضغهم أوراق القات، فيتناسون واقع حالهم مهما كان عليه من
استبشر العسكريون بقرار رئيس الجمهورية القاضي بمنع الخصم من معاشات الجنود، ولكن يا فرحة ما تمت، فلقد عاد
-
اتبعنا على فيسبوك