مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 أكتوبر 2018 06:49 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

العرب اللندنية : بقاء طارق صالح على قيد الحياة يثير التوتر في صفوف الحوثيين

له قدرات عسكرية كبيرة
الأحد 17 ديسمبر 2017 07:10 صباحاً
( عدن الغد ) العرب :

قالت مصادر يمنية مطّلعة لـ”العرب” إن الحوثيين أطلقوا حملة واسعة للتأكد من مصير العميد طارق محمد عبدالله صالح، قائد القوات الخاصة اليمنية ونجل شقيق الرئيس الراحل علي عبدالله صالح، مشيرة إلى أن الأنباء عن نجاته من القتل وعدم العثور عليه، تُسبب توترا عاليا بين قيادات المتمردين لما عرف عنه من قدرة عسكرية كبيرة، فضلا عن التخوف من أن يعطي ظهوره زخما للعمليات المضادة للمتمردين الذين يسيطرون على صنعاء.

 

 

ويتضاعف الإرباك الحوثي مع تقارير واسعة عن الفساد، وفي ظل تبدل المزاج الدولي ضدهم، مثلما عكست ذلك تصريحات المبعوث الدولي إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

 

 

ونشر الحوثيون الجمعة منشورات في صنعاء تتضمن صورا لطارق صالح، وتحمل عبارة “المطلوب أمنيا طارق محمد عبدالله صالح”، وأطلق قياديون حوثيون تصريحات عن فرار قائد القوات الخاصة السابق. لكن مراقبين محليين لم يستبعدوا أن يكون الهدف من الحملة دفع مقربين من طارق صالح إلى نفي أو تأكيد بقائه على قيد الحياة، والحصول على أي إشارات بشأن مصيره.

 

 

ولم تنشر أي صور أو مقاطع تؤكد مقتل العميد طارق، وهو ما يثير التساؤلات حول مصيره الذي ما زال مجهولا حتى الآن.

 

 

وكان حزب المؤتمر الشعبي، حزب الرئيس السابق، قد أصدر بيانا في وقت سابق أكد فيه وفاة نجل شقيق صالح، بعد أن راجت أنباء عن كونه قد تمكن من الهروب إلى محافظة مأرب.

 

 

ولم يستبعد المراقبون أن يكون بيان الحزب عن مقتل طارق بدوره جزءا من الحرب الإعلامية مع المتمردين، وربما يهدف إلى التغطية على تنقلاته.

 

 

وفي وقت يعيش فيه المتمردون وضعا صعبا بعد تصفية قيادات حزب المؤتمر، وفي ضوء المخاوف من انتفاضة داخل صنعاء، تأتي تقارير الفساد لتزيد في الضغط عليهم خاصة ما تعلق بعمليات نهب الممتلكات العامة والخاصة وتوظيفها لأغراض حزبية وشخصية.

 

 

وكشف وزير الدولة الخارجية الإماراتي أنور قرقاش في تغريدة على موقع تويتر أن الدراسات تشير إلى أنه برغم الحرب إلا أن عملية استيراد السيارات في مناطق سيطرة الحوثيين وبناء المساكن لمنتسبيهم تشهد طفرة كبيرة، وأن “التمويل بطبيعة الحال من خزينة الدولة المنهوبة”.

 

 

وقال قرقاش إن “الحوثي في تمسكه بالسلطة في صنعاء يتمسك بسيطرته على دخل الدولة والذي يقدر بين 5 و5.3 مليار دولار سنويا، وهي أموال تنفق على محازبيه فقط وعلى دعم ميليشياته الإرهابية”.

 

 

ويقول مراقبون محليون إن اهتزاز صورة الحوثيين في الداخل، وفشلهم في فرض سيطرتهم على صنعاء بالرغم من الجرائم، دفعا إلى تغير في المزاج الدولي مثلما عبرت عن ذلك التصريحات الأخيرة التي أدلى بها مسؤولون أمميون وآخرون من أميركا وبريطانيا.

 

 

ودخل المزاج الدولي من الحوثيين طورا جديدا، عقب إقدام الميليشيا الحوثية على تصفية حليفها الوحيد في الداخل الرئيس السابق وعدد من قيادات حزبه وهو ما أعطى انطباعا عن استحالة التوصل إلى أي تسوية مع جماعة مسلحة انقلبت على كل القوى المساندة لها.

 

 

وفي أحدث تصريح له وصف المبعوث الدولي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد ما تشهده العاصمة صنعاء بأنه “غير مقبول ومخالف للقانون الدولي العام”، في إشارة إلى الانتهاكات التي ترتكبها ميليشيا الحوثي ضد حزب المؤتمر الشعبي العام وأقارب الرئيس السابق.

 

 

وطالب ولد الشيخ في تغريدات على تويتر بضرورة “وضع حد فوري لما يتعرض له قادة المؤتمر الشعبي والناشطون وأسرهم من تعنيف وترهيب”.

 

 

وكان المتحدث باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إدوين سموال، أكد في تغريدة على تويتر أن بلاده تدين “بربرية الحوثيين وعمليات القتل الانتقامية التي يقومون بها ضد أولئك الذين كانوا يدعمون علي عبدالله صالح، وتدعو إلى وقفها”.

 

 

وجاء ذلك في أعقاب تصعيد سياسي أميركي جديد تمثل في توجيه الحكومة الأميركية اتهامات صريحة للنظام الإيراني بالتورط في تزويد الحوثيين بالسلاح والعمل على زعزعة أمن المنطقة، في خطوة تزيد من عزلة إيران وتفشل خطتها في اليمن.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
مقتل وإصابة 18 حوثياً في إحباط تسلل لهم على مواقع بصرواح مأرب
قتل 10 مسلحين من عناصر مليشيات الحوثي وجرح 8 آخرون إثر إحباط القوات الحكومية محاولة تسلل لعناصر مليشيات الحوثي على مواقع القوات الحكومية في صرواح بمحافظة مأرب،
العثور على أسلحة لمليشيا الحوثي مخبأة في الصرف الصحي بالحديدة
أعلن الجيش الوطني اليمني تمشيط عددًا من المواقع التي تم دحر مليشيا الحوثي الانقلابية منها في مديرية الحالي شرق مدينة الحديدة. وقال بيان لألوية العمالقة في الجيش
من هو اللواء أحمد عسيري وهل تورط بمقتل خاشقجي؟
  أمر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بإقالة نائب رئيس الاستخبارات العامة اللواء أحمد عسيري ومسؤولين آخرين في جهاز الاستخبارات، من مناصبهم، في


تعليقات القراء
292867
[1] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الأحد 17 ديسمبر 2017
ناصح | الجنوب العربي
أنصار إيران مدعومين من تحت الطاولة والنزوح بإتجاه الجنوب لأفراد ينتمون إليهم ولمن تحالفوا معه متفق عليه بنظرية كل شي يمكن تعويضه إلَّا الجنوب إذا إستعاد دولته فلا يمكن تعويضه ، لذا يجب الحفاظ عليه بكل الوسائل ، ولا مانع لدى السعودية أو الإمارات من أن تتفاوض معهم كما تصالحت مع حزب الخراب والأدلة على ذلك كثيرة والحليم تكفيه الإشارة.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة الفنان التمباكي بمستشفى الجمهورية
واس: النائب العام السعودي يعلن وفاة جمال خاشقجي
قسم شرطة القاهرة يقبض على مجرم سطا على 2 مليون و500 ألف ريال خلال يوم واحد فقط
عاجل : عدن : مقتل طفل برصاصة راجعة بمديرية دارسعد
عاجل : النائب العام يوجه بالتحقيق الفوري في واقعة وفاة اكثر من 20 شخص بخمر مسموم بعدن
مقالات الرأي
  احتفالنا السنوي بثورة اكتوبر هو احدى اشكال التعبير الجماهيري عن فخرنا واعتزازنا بأحد اعظم الانجازات
تسارع الأحداث حول القضية المحورية الحالية أعلاميا ودوليا من قبل الدول الكبري  بخصوص ما حدث لجمال
المتقاعدون هم اولئك الذين افنوا معظم حياتهم واجمل سنوات اعمارهم في خدمة وبناء هذا الوطن ... وهم الذين بذلوا
اذا كان هناك من يهتم لأمر الرئيس هادي ومشروعيته وسلطته على الاقل في الجنوب المحرر ، فأن اهم مهمه وطنيه حالياً
كل مبلغ يتم دفعه لتعزيز العملة اليمنية لا يسوى شيء ولا يحل مشكلة تدهور العملة.. يجب اتخاذ جملة من الإجراءات
  لعل البعض يتساءل عن سبب انتشار  الخمور و المخدرات مع ضررها الواضح وأقول: إن لانتشارها أسباب عدة منها
أن يموت المرء مخمورًا في حانة قذرة أو على ضفاف شاطئ يلفظ نفايات مصانع الاحذية ، خير له وأبقى من أن يموت
عجباً لتلك الابواق والطبول التي نراها ونقرأها ونسمعها اليوم لبعض الإعلامييّن الذين باعوا القلم والضمير
بغض النظر عن نوعية المادة الخطيرة التي قيل أنها أضيفت إلى الخمر الذي تسبب بوفاة عدد من الأشخاص في عدن خلال
ما أن تقلد منصب ولي العهد في المملكة العربية السعودية حتى أنحرفت وتغيرت البوصلة السياسية بالسعودية 180
-
اتبعنا على فيسبوك