مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 19 سبتمبر 2018 02:19 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

عمال الإغاثة في سوريا: المستشفيات تُستهدف في الحرب

لأكثر من مئة طفل بحاجة لرعاية طبية عاجلة في الغوطة الشرقية
السبت 06 يناير 2018 08:10 مساءً
عدن (عدن الغد) BBC Arabic:

قال عمال إغاثة إنسانية في سوريا إن المناطق الواقعة تحت سيطرة مسلحي المعارضة تعرضت لقصف جوي ومدفعي في الأيام العشرة الماضية.

وقال مستشار لائتلاف مؤسسات طبية خيرية لبي بي سي إن الهجمات كانت الأكثر شراسة على مدى سنة.

وأضاف هيمش غوردون أن أكثر من مئة طفل في الغوطة الشرقية بحاجة إلى الإجلاء.

يذكر أن الحكومة السورية والروسية نفت بشكل متكرر استهداف مدنيين.

وكان من بين الأهداف التي قصفت مؤخرا مستشفى للولادة في بلدة معرة النعمان في محافظة إدلب، حيث ضرب المستشفى ثلاث مرات خلال أربعة أيام، حسب عمال الإغاثة.

وقتل خمسة أشخاص في هجوم عنيف وقع الأربعاء ، وفقا للرابطة الطبية السورية الأمريكية، وتعطل المستشفى بشكل مؤقت.

وقال غوردون الذي يعمل مستشارا لاتحاد الرعاية الطبية ومنظمات الإغاثة إن مستشفيات قد استهدفت أكثر من مرة في الغوطة الشرقية في ضواحي العاصمة دمشق.

وأضاف أن 125 طفلا يجب أن ينقلوا من الغوطة، بينهم رضيع عمره ستة شهور مصاب في عينه ويمكن أن يموت في حال عدم حصوله على رعاية طبية عاجلة.

ومن بين الأهداف الطبية التي تعرضت للهجوم، حسب المنظمة المذكورة آنفا: تعرض مؤسسة طبية في هراستا في الغوطة الشرقية للقصف في 31 ديسمبر/كانون الأول، ومقتل عامل في الحقل الطبي نتيجة قصف مدفعي على مستشفى في هراستا في 30 ديسمبر/كانون الأول، وهجوم بالبراميل المتفجرة على بلدة معرة النعمان في 28 ديسمبر/كانون الأول، مما أدى إلى مقتل امرأة وجرح ثلاثة أطفال في مركز طبي.

وقال غوردن "إن هذه السلسلة من الهجمات على أهداف طبية شيء حقير، وهي تجبر المؤسسات الطبية على إغلاق أبوابها وتروع العاملين".

وأضاف غوردون قائلا "منذ بداية الأزمة جرى توثيق مئات الهجمات على مراكز طبية في سوريا ومن العار أنه لم يقدم اي شخص للمحاكمة بسببها".

وكان 25 مدنيا على الأقل قد قتلوا الاسبوع الماضي نتيجة غارات جوية على بلدتين في الغوطة الجوية.

يذكر أن حوالي 400 ألف شخص يخضعون للحصار في المنطقة منذ عام 2013.

وقد سمحت الحكومة السورية مؤخرا للصليب الأحمر بإجلاء 29 مريضا من الغوطة الشرقية ضمن اتفاقية أفرج مسلحو المعارضة بموجبها عن نفس العدد من الأسرى.

ومع ذلك يبقى مئات المرضى الذين يحتاجون لرعاية طبية ملحة في المنطقة.


المزيد في احوال العرب
الحريري: مصطفى بدر الدين على شارع ببيروت "فتنة بذاتها"
نشر وزير الحكومة اللبنانية المكلف#سعد_الحريري تغريدة عبر حسابة الرسمي في#تويتر قال فيها إن تسمية شارع على اسم مصطفى بدر الدين، أمر مؤسف.   وأضاف الحريري في
تعرف على قرار مجلس الوزراء السعودي بشأن غرامة تأخر تجديد الإقامة
وافق مجلس الوزراء السعودي في جلسته اليوم والتي ترأسها الملك سلمان بن عبدالعزيز في قصر السلام بجدة على أن تتحمل الدولة الغرامة المستحقة على صاحب العمل بشروط .
قصة مؤثرة..استفاق من عملية نقل كلية ليذهل بهوية المتبرع
  قررت فتاة سعودية أن تتبرع لوالدها بكليتها، لتنهي معاناته مع الفشل الكلوي الذي طال سنوات، دون أن يعلم والدها من المتبرع. ولاء إسماعيل عاشور الصائغ (24 سنة) تحدثت




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
  بعد 40 عاماً، تخرج لنا سياسية إيرانية كبيرة، قدرا وسناً، وهي فايزة ابنة رمز التيار البراغماتي الإيراني،
كثيرة في الشهور الأخيرة هي المواقف السياسية والفكرية من الأحداث والمآسي في العراق وسوريا ولبنان. بيد أنّ
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
كررتُ كثيراً في السنوات الماضية مقولة وزير الخارجية السعودية الراحل الأمير سعود الفيصل عام 2010 أنّ الوضع
احتجاجات المواطنين العراقيين في البصرة على الحالة المأساوية التي وصلت إليها مدينتهم هي احتجاجاتٌ محقة دون
ما من شك في أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، يتعرض لهجوم شرس جماعي متنوع من قبل المعسكر الليبرالي المعادي، كما
العزلة والتهميش التي تعيشها قطر يبدو أنها ستطول، وربما تكلف القطريين أكثر مما كانوا يتوقعونه عند بداية
تتواصل أزمة تشكيل الحكومة اللبنانيّة التي جزم رئيس الجمهورية ميشال عون بأنه سيتغلب عليها في القريب العاجل،
-
اتبعنا على فيسبوك