مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 يوليو 2018 04:59 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

قائمة اشتراطات الدكتور مسدوس وسلبيات الانتقالي.. بقراءة سياسية للقيادي البارز عبده النقيب..الانتقالي الجنوبي .. حقيقة أم سراب؟!

غلاف صحيفة عدن الغد ليوم الاربعاء 10 يناير 2018
الأربعاء 10 يناير 2018 08:26 مساءً
القسم السياسي بـ (عدن الغد):

 

قدم السياسي الجنوبي البارز الأستاذ عبده النقيب قراءة سياسية تناول فيها محاور قائمة الاشتراطات المقدمة من قبل القيادي الاشتراكي د. محمد حيدرة مسدوس لقيادات الانتقالي الجنوبي خلال لقاء جمعهما مطلع الأسبوع في العاصمة المصرية القاهرة، متناولا في قراءته سلبيات تهدد المجلس بالسقوط تلقائيا في حال مطالبة الشارع الجنوبي له بتنفيذ الأهداف الأساسية التي أعلن عنها في بيان عدن.

 

 

- كسر جدار الصمت

 

وقال "النقيب" في مستهل قراءته: "نشر موقع (عدن الغد) يوم الـ 8 يناير إن قياديين من المجلس الانتقالي في حالة حوار مع القيادي الاشتراكي الدكتور محمد حيدرة مسدوس في القاهرة.. وأضاف أن الدكتور مسدوس وضع ما وصفها الموقع بقائمة مسودة شروط طلب من قيادة المجلس القبول بها.

 

عند قراءتي للقائمة وجدتها أنها مركزة ومختصرة وتحتوي على سبع نقاط هو اسماها بأسس وحدة الصف وذيلها بملاحظة أيضا.

 

الشيء الإيجابي والجيد الذي يمكن أن يؤخذ بإجمال من هذه النقاط هو إثارة الموضوع أمام هذا الصمت المطبق من قبل الكثيرين.

 

 

- نقاط مسدوس..

 

ومضى السياسي الجنوبي "عبده النقيب" في قراءته لقائمة السياسي الاشتراكي "مسدوس" قائلا: "ولكن من السبعة النقاط لا شيء يمكن مناقشته فيها سوى نقطة واحدة:

 

النقطة الثانية والنقطة الخامسة والسادسة في نظري هي نقطة واحدة مكررة, وهي المتعلقة بإعادة صياغة هيئات المجلس والمشاركة الواسعة من قبل المكونات والمقاومة والشخصيات السياسية في قيادة توافقية. هكذا تركزت نقاط مسدوس في شيء واحد وهو توسعة المجلس وإضافة أشخاص آخرين للهيئات التي اقترحها.

 

كما أورد الدكتور مسدوس في الملاحظة المذيلة نقطة متعلقة بالتقسيم الإداري للجنوب إلى ثلاثة أقاليم, لم يكن موفقا في طرحها ليس من جهة رؤيته للتقسيم ولكن لان موضوع تقسيم الجنوب لا يجب أن يكون من اختصاص حزب أو مكون فهو حق خالص لشعب الجنوب يجب أن تتم دراسته من قبل مختصين فقط".

 

 

- قراءة مختلفة للانتقالي

 

وبالانتقال إلى المجلس الانتقالي الجنوبي كتب "النقيب": "إذا أردنا أن نثير النقاش حول المجلس فإني لي قراءة مختلفة إلى حد كبير.

 

اعتقد أن الدكتور مسدوس اختزل المسألة في الأشخاص ونسي الآلية التي يجب أن يتشكل بها المجلس وهي الأهم في نظري. توقعنا من التفويض والتأييد الذي منح للقائد عيدروس الزبيدي أن يعلن عن تشكيل لجنة تحضيرية تمثل الطيف الاجتماعي والسياسي الوطني الجنوبي تقود حوارا مع مختلف المكونات الفاعلة والمقاومة والشخصيات السياسية والاجتماعية للخروج برؤية توافقية حول آلية تشكيل المجلس. للأسف أجريت حوارات شكلية كانت بمثابة استشارات غير ملزمة وفي النهاية أنتجت آلية تشكيل تفتقر إلى أي أسس ديمقراطية توافقية بشكليها الانتخابي والتوافقي نتج عنها ممارسات فردية حتى داخل المجلس نفسه وكرست النزعات الشخصية التي قادت المجلس إلى هذا المأزق الخطير".

 

 

- غياب المشتركة والرقابة والمحاسبة!

 

وأوضح السياسي الجنوبي عبده النقيب: "أن البرنامج السياسي والهيكلية التنظيمية التي يجب أن يشارك في صياغتها مختلف الأطراف المشار لها أنفا، خاصة وان البرنامج سيكون بمثابة دستور ملزم يبين بدقة أهداف المجلس وآلية التنفيذ وآلية المراجعة والمحاسبة والمراقبة. أما وان المجلس قد تجاهل هذه المسألة فإنه فد تحول إلى ما يشبه السلطنة ذات الصلاحيات المطلقة ليس لنا أي علاقة فيها وليس مسؤولا أمام أي هيئة أو أي جهة وهذه ما أثبتته الأشهر الثمانية الماضية. من وكيف يحاسب المجلس على أخطاءه.. لا أحد.. هذا هو جوهر الخلل في المسألة وستبقى الانتفاضة كخيار وحيد في هذه الحالة.

 

بدأت أكتب مقالات حول مسائل أعم ترتبط بدور التحالف لقناعتي بأنهم السلطة الوحيدة التي تقرر ما تريد في الجنوب ولم أخض في التفاصيل المرتبطة بشئون المجلس لسبب واحد هو غياب آلية المراقبة والمحاسبة التي يكون معها أي نقد مجرد عبث.

 

ولتأكيد ملاحظتي الآنفة الذكر فاني سأورد أشياء أساسية هنا تتعلق بما أعلنه المجلس في إعلان عدن الذي يعد بمثابة دستور ملزم اخذ التفويض والتأييد حوله وليس حول أي شيئا آخر لنقرأها بتمعن:

 

(بناء على إعلان بيان عدن التاريخي والتفويض الشعبي الصادر في العاصمة عدن تاريخ 4 مايو 2017 م قررنا الآتي:

 

مادة (1) الإعلان عن هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي برئاسة اللواء عيدروس الزبيدي ونائبه الشيخ هاني بن بريك وعضوية 24 شخصية جنوبية من محافظين ووزراء وأكاديميين وعسكريين ومشايخ وشخصيات وطنية.

 

تفويض القائد عيدروس قاسم الزُبيدي بإعلان قيادة سياسية وطنية (برئاسته) لإدارة وتمثيل الجنوب، وتتولى هذه القيادة تمثيل وقيادة الجنوب لتحقيق أهدافه وتطلعاته.

 

وأضاف في المادة الثانية الفقرة الثانية مايلي:

 

(2- إدارة وتمثيل الجنوب داخليا وخارجيا.)

 

المجلس منذ إعلانه لم ينفذ ما وعد به والمتعلق بـ "إدارة الجنوب" على العكس كان قبل الإعلان لديه عدد من المحافظين ووزير من المنتمين للحراك الجنوبي وخسرها اليوم جميعها.

 

ليس هذا فحسب بل إن نائب رئيس المجلس أعلن في الاجتماع التأسيسي للجمعية الوطنية المعينة بكل أسف بأن من يطالبه بإدارة شئون الجنوب أنهم يدفعون بالمجلس للتصادم مع التحالف وانه لن يشكل مجلسا عسكريا بل سيشكل وزارة دفاع.

 

المأساة الأكبر أن الأعضاء الأكثر من ثلاثمائة لم ينبس أحد بكلمة لا تصريحا ولا تلميحا بان هذا ليس مطلب أشخاص بل تكليف شعبي والتزام من المجلس أمام الشعب ومسألة التخلي عن هذا الالتزام ليس من صلاحيات المجلس أو احد من أعضائه وبدون تنفيذ هذه المهمة سيتحول المجلس إلى مكون حراكي لم نكن بحاجة له فلدينا الكثير والحمد لله. كما انه لا يوجد لدي تفسير للموقف السلبي لأعضاء الجمعية من هذه المسألة سوى أن الجميع تم تعيينهم من قبل أشخاص ولم ينتخبوا أو يتوافق عليهم من قبل من يدعوا تمثيلهم لذا لن يجرؤ احد منهم على الاعتراض لأنه يتم الصرف عليهم بآلية تخضع لرغبات أشخاص محدودين جدا في المجلس ومن مال مشروط وهذه هي تبعات التفويض الشخصي المطلق والممارسات غير الديمقراطية.

 

لماذا تجنب مسدوس الحديث حول هذه النقاط الجوهرية وهو القيادي المخضرم في ميدان السياسية والإدارة لأكثر من خمس عقود ساترك التعليق له ولكني اجزم أنها ليست غائبة عنه".

 

 

 

- (بزبوز) المال!

 

المسألة الجوهرية الأخرى هي مصادر دخل المجلس المالية. من البديهيات في عالم السياسة أن الحزب أو المكون غير المستقل ماليا لن يكون مستقلا سياسيا. وعندما يعتمد المكون بشكل كامل وأحادي على تمويل جهة لها أجندة سياسية تتعارض مع توجهاته فإنه بكل بساطة تخلى عن أهدافه المعلنة واكتفى بالتكسب. ليس من الضروري أن يكون أعضاء المجلس موظفين لدى المجلس يستلمون مخصصات هم والمقربين منهم والمجلس ليس بحاجة إلى هذه النفقات الباهظة التي لم نجن ثمارها في الميدان فكل أعضاء المجلس موظفون حكوميون ولديهم مصادرهم الخاصة. كما أن المجلس يمكن أن يتلقى التبرعات من أبناء الجنوب في الداخل والخارج وهم من دعم الحراك بسخاء دون أي شروط سوى التمسك بمبادئ وأهداف الثورة الشعبية التحررية وبإمكان المجلس تلقى الهبات غير المشروطة من أي جهة بما في ذلك دول التحالف التي يجب أن تقوم العلاقة بينا وبينهم على أسس المصالح المشتركة وليس على التبعية والولاء كما هو حاصل الآن.

 

إن الوضع الحالي للمجلس صار مقيدا بطوق حنفية المال (البزبوز) من ناحيتين. الناحية الأولى أن آلية تشكيل المجلس خضعت لتأثير الحسابات المالية والتسابق على المخصصات المتوقعة بعيدا عن المعايير الضرورية. والناحية الأخرى أن صاحب ( البزبوز) صار يتحكم بكل شاردة وواردة تبدأ بتحديد نوعية وشكل واسم الأشخاص في قوام المجلس ويمتد للخطاب السياسي والمهام المحددة للمجلس المطلوب تنفيذها.

 

أمام وضع كهذا فإن المجلس معرض للانهيار أوتوماتيكيا لو أغلق (البزبوز) في حال أن الشارع حاول أن يضغط على المجلس لتنفيذ ما وعد به أو للتراجع عن القبول بما سيفرض عليه لاحقا وبهذا سيكون بحق وحقيقة مجلس أبو بزبوز ليس إلا.

 

وأخيرا لا يسعني إلا أن أدعو للمناضل الدكتور مسدوس على استمراره في العمل الكفاحي وأدعو له بالصحة والعمر المديد".


المزيد في ملفات وتحقيقات
اليمنيون ذاهبون إلى الحرب الأهلية
حدثت في اليمن اختلالات في التوازنات التي كانت قائمة على مدار ثلاثة عقود إبان حكم الرئيس السابق علي عبدالله صالح، هذه التوازنات كانت تقوم على محاصصة بين القبيلة
تحليل سياسي.. السجون والمعتقلون بين التوظيف الحزبي والتخبط الإعلامي
كتب: صلاح السقلدي   تتخبط  السلطة اليمنية المعترف بها دوليا "الشرعية" والتحالف "السعودية الإمارات" بشدة في تصريحاتهم ومواقفهم بشأن موضوع المعتقلين المخفيين
استطلاع :غلاء المهور ينتج عنوسة الفتيات و عزوف الشباب عن الزواج
 دخلت على المجتمع العدني مؤخرا الكثير من الظواهر السلبية التي تتجاوز حدود المغالاة في طلبات الزواج الكثير وارتفاع المهر واسعار السكن إضافة إلى ارتفاع أسعار


تعليقات القراء
297343
[1] حقيقه
الأربعاء 10 يناير 2018
فاعل خير | عدن
ومعه شعب الجنوب حياه او موت. انت جنوبي انت مع المجلس الانتقالي الجنوبي

297343
[2] لماذا ((ولكن ))
الأربعاء 10 يناير 2018
علي عبد الله | مكيراس ابين
اخترت عنوان تعليقي اليوم بعنوان (( ولكن )) هذه العبارة التي تتردد دائما عند الاعتراض او المقاطعة او تبرير لمواقف جديدة ..عندما تتقدم الشخصيات الوطنية والهامات الجنوبية مثل الدكتور محمد حيدرة مسدوس بمقترحات او ارئ فعلينا ان نصغي فهذا المناضل الجنوبي هوا اول من عارض نظام صنعاء ووصفه بالاحتلال للجنوب،حينها لم يتحمله بعض ابناء وطنه ممن باعوا وساهموا.وقاتلوا مع نظام صالح واوصلوه إلى كل الجنوب،بينماصالح ونظامه وصفوه بالمجنون ،وتم تعميم هذا الوصف على كل وسائل الاعلام الرسمية والمؤتمرية ...مقترحات الاستاذ د مسدوس يجب التعامل معها بمسؤولية فهي حصيلة تجربة من خبير مجرب اختبر الواقع منذ الاستقلال وحتى اليوم ،وقدم حصيلة افكار يجب النظر اليها واخذهابعين الاعتبار،فهوا في هذا العمر امده الله بالصحة وطول العمر لايبحث عن وظيفة ولا موقع في المجلس الانتقالي، وفي الاخيرة هذه مقترحات و مساهمات وليس اشتراطات كما يصفها البعض والهدف من طرحها تطوير عمل المجلس الانتقالي الجنوبي ومواقفه وهذا شي ايجابي ..في المجمل مقترحات الاستاذ الدكتور مسدوس تصب في الاتجاه الصحيح بهدف الوصول إلى مكون سياسي قوي يمثل الجنوب في استحقاقات اليوم وغدا ومستقبلا..وفي الوقت الذي تطرح مثل هذه الأفكار سرعان ما تخرج علينا بعض الاصوات بين معترض،ومنتقد،وربما نسمع غدا من يخون،لماذا كل هذا في اعماق وافكار النخب السيا سية الجنوبيه ، وهذا ما رأيناه في ردود الافعال على تصريحات الوزير الحالمي ، ..على الجانب الاخر من القضية اليمنية انظروا إلى ابناء الشمال وكيف يتعاطون مع الجهود السياسية والمقترحات الاقليمية والوطنية على سبيل المثال : 1 عند اجتماع قيادة التجمع الوطني للاصلاح مع كل من وليي العهد الاماراتي والسعودي،لم نسمع انتقاد او مقال يقلل او يهاجم او يخون،بل الكل من احزاب ومثقفين انتظروا النتائج على الارض وفي دواخلهم التأييدوالمباركة. 2 الكل يعرف ما وصل اليه وضع المؤتمر الشعبي العام بعد مقتل زعيمه علي عبد الله صالح ،وعندما نرصد مجمل التصريحات لقياداته ومناصريه لم نسمع ((ولكن ))ولم نرى اتهامات وتخوين،بل ان الغالبية من القيادات في الخارج او في الشرعية يدافعون عن ما حدث في اجتماع صنعاء وانتخابهم للقيادة الجديدة ، واجمعوا انه تم تحت تهديد السلاح والقوة والبطش،علما ان الاجتماع عقد في فندق سباءوكان بمحض ارادتهم وقناعاتهم السياسية ،وهنا لم نسمع من يتهم بانهم باعوا القضية او فرطوا بدم صالح او انهم لا يمثلون إلا انفسهم . 3 اردت بهذا التوضيح ان اقول ان كلمة ((ولكن ))اصبحت في قاموسنا نحن الجنوبيين اكثر من غيرنا، متى سنتخلص من (ولكن )ونتعاطى مع الاحداث والواقع بشعور بالمسؤولية بعيدا عن (ولكن) 4 ادعوا كل ابناء وطني إلى تغيير هذا الاسلوب والتعامل مع كل ما من شأنه يعزز الوحدة الوطنية الجنوبية ويخرجنا من (ولكن )إلى ما هوا المهم والاهم لليوم وغدا ومستقبلا..والله الموفق

297343
[3] مصطلح جديد ( القيادي البارز )
الخميس 11 يناير 2018
جمال شمسان | عدن
ونحن لانزال في الاسبوع الاول من يناير عام 2018 ،نرى مصطلح جديد يبدوا انه سيمسح ما قبله من الالقاب التي جرت العادة في وسائل الاعلام تناولها ،المناضل،القيادي في الحراك،الزعيم،...اما الجديد الذي نراه في هذا العنوان الكبير لعدن الغد وهوا لقب جديد لم نسمعه من قبل ((القيادي البارز )) فاهلا وسهلا بهذه التسمية ..ويا زعيمه جري السنبوغ..ودقي يا عدن الغد على الوتر والنوته الجديده

297343
[4] اين التعليقات؟؟؟
الخميس 11 يناير 2018
علي عبد الله | مكيراس ابين
يا عدن الغالية اين التعليقات..وهل عاد الينا مقص الامن القومي؟ افيدونا افادكم الله

297343
[5] اصلا نحنا متل الجهال ونتسلى باي شي
الخميس 11 يناير 2018
نجيب الخميسي | عدن
هذا كله تحليل؟؟ يعني خلاص كان لازم نأخد ومن البداية تلك المغامرة اللامحسوبة مأخذ الجد؟ فليش ما نهتم غير بالامور الجادة والتي تبدو منطقية ومتناسبة مع ما نستشعره من وعي وتحضر؟ الا نرى احوالنا اليوم؟ بتنا نستشعر باننا اقزام لا نقرأ الا في فضاء اعلامي منغلق ولا ندعن الا للخطابات العاطفية الطائشة في معظمها.. وان قالوا لنا ان فلانا هو القائد، قلنا طبعا .. ماذا لو ان الاعلام قد قرر ان يرتقي فلا يتعاطى اصلا مع كل من زعم انه "قيادي"؟ وانه لم يكن ينقل الا خطاب العقل وعن اكاديميين او مثقفين يعرفون وزن ما يقولون؟!! المجلس الانتقالي لم يعلنه لا حقوقيون ولا دبلوماسيون.. ولكن الاعلام مهد له بالحديث عن مليونيات في رقعة لا يسكنها اكثر من خمسة ملايين!! وكان الاعلام ينشر ويجادل في تصريحات لمجرد نكرات في الساحة السياسية والنضالية الجنوبية.. وبعدها هاهو الاعلام يتعاطى مع كل ما يشمله مقال الاستاذ النقيب من اعلان تاريخي واعلان مباديء وقيام جمعيات عمومية وخصوصية الخ الخ الخ! ومالنا نحنا وهذا الشيء من اساسه؟ من حق تلك الجماعة ان تشكل لها مجلس وان توعد نفسها بحكم الجنوب.. ولكن الجنوب كبير واكبر مما يظنوه وفيه عقلاء ووطنيين ولايهتمون بتلك الخطوات وتلك التعيينات وتلك الاجتماعات والمشاورات.. فلنقيّم ما هو جاد ويستحق الاهتمام منذ البداية ولنتغاضى عن المشاريع الصغيرة والمراهقة..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مدير مؤسسة الاتصالات بعدن يوضح ما يتداول عن باقات عدن نت
عاجل : نجاة علي محسن الأحمر من محاولة اغتيال ومقتل صهره
ضبط ٤٤ من عناصر الحرس الجمهوري كانوا في طريقهم الى عدن
مسلحو القاعدة يقصفون معسكرا للحزام الأمني بالمحفد
عاجل : إطلاق سراح الداعية نضال باحويرث
مقالات الرأي
تظل ابين وفي كل مراحلها الزمانية والمكانية هي و (سالمين) وجهان لعملة مهما تعددت المراحل واختلفت الظروف ، كون
   الكتابة الرغالية تكون الوطنية ودماء الشهداء ، طارق. .الخ عنوان متماسك كخطب  "الاسود العنسي. " ،
التحالف يرى في الشرعية عصاء موسى (يهش بها غنمه وله بها مأرب أخرى) وفي لحظة ماء قد يطلق (موسى ) عصاه لتنقلب الى
سألت قبل فترة حراكي عتيد مضطلع عن تحركات الحراكيين وأهدافهم المستقبلية، وعن العلاقة بين جناحي الحراك آنذاك،
اولا في توصيف المشكلة : يكاد يكون؛ انقسام النظام المالي في اليمن وفي المقدمة وجود، بنكين ،مركزيين، مختلفين من
لماذا الهجوم على الرئيس هادي  بينما  الاجدر بكم ان تهاجموا طارق عفاش  والحرس الجمهوري  الامن
  احمد بوصالح انعم الله علينا وأعطانا بسخاء من كرمه المعهود سبحانه وتعالى من القيادات "الكرتونية" ممن
الناس في بلدانهم عايشين بأمان ومبسوطين وهمومهم اليومية بسيطة وأحنا حياتنا في بلادنا دحس الدحيس ولا أمان فيها
بثباته وتماسكه وإصراره وصبره وحكمته يخوض فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي أعتى المعارك على مختلف
يصر المناضلون الجدد من ركاب المحطة الاخيرة في ركوب موجة القضية الجنوبية  بعد مشاور كفاح طويل خاضه الشرفاء
-
اتبعنا على فيسبوك