MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 19 يناير 2018 02:28 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 13 يناير 2018 05:19 مساءً

إلى أبناء زنجبار وخنفر .. الماء نعمة فلا تفقدها

أحمد سيود

لم اعد أتذكر متى آخر مرة قمت بها لشراء بوزة ماء لتعبئة خزانات المياه في بيتي ، ولله الحمد والشكر على نعمه التي لا تحصى .. والشكر بعد الله للقائمين على إدارة المؤسسة المحلية للمياه في ابين .

اخبرني ولدي الصغير صباح اليوم ان اثنين من موظفي المياه أتوا ليجمعوا الإيراد الشهري مبلغ وقدره 1000 ريال يمني لاغير .( يالها من نعمة ) كنت في الشهر الواحد اشتري بوزتين بواقع 9000 ريال . فخرجت مسرعًا اليهم وناديتهم ليستلموا مني المبلغ وقد كنت واحدًا من شباب مدينة جعار الذين هبوا للمساعدة الطوعية لمحاولة ايجاد حلول لمشكلة الماء ايام الازمة بل وكنا معهم نتنقل من بئر لآخر لإصلاح الخلل ومضت علينا ايام وليال نكاد لانجتمع بأولادنا وأسرنا بسبب انشغالنا بإيجاد حلول بقيادة المهندس الشاب صالح بلعيدي مدير المياه والحمد لله وفقنا في الحلول بحسب المتاح ومرت تلك الايام وانقضت.

واليوم وبجهود المدير المهندس البلعيدي ودعم هيئة الاغاثة الكويتية وبتوجيهات واهتمام المحافظ ابو بكر حسين سالم لم تعد هناك مشكلة في وصول المياه لكل منزل ، ولكني إستغربت عندما اخبروني ان هناك بعض الاشخاص يتعاملون معهم بعنجهية وكبرياء وتعالي لدرجة انهم يرفضون وبكل بجاحة فظة ان يسددوا قيمة الاستهلاك الشهري وهو مبلغ بخس مقارنة بما يسرفونه ويبددونه من المياه وهذا لايجوز شرعًا ولا قانونًا ولا اخلاقًا .

ماهو الالف ريال ..؟! لايساوي قيمة حبة قات ابو ربل او خمس حبات نقفة تلوكونه وترمونه بدقائق معدودة ، تذكروا تلك الايام السوداء التي مرت علينا عندما ارتفع ثمن بوزة الماء إلى خمسة عشر الف ريال
تذكروا استئجاركم لكل اشكال وسائل النقل وذهابكم الى المزارع والابار البعيدة لجلب الماء على تلك الوسائل وعلى ظهوركم كالبغال.
الماء نعمة فلا تفرطوا بها ووصوله لمنازلكم نعمة فلا تجعلوها نقمة عليكم ، فعدم سدادكم لقيمة الاستهلاك الشهري معناه انكم أدمنتم الذل والمهانة والشتات .

تذكروا الاطفال وهم يحملون على ظهورهم والنساء على رؤسهن تذكروا كيف كنا واين نحن الان من نعمة طالما والماء يصل لكل منزل بدون عناء .

بالله عليكم يا إخواني واخواتي وامهاتي وابائي هل الألف ريال في الشهر كثيرة ..؟!!
أليست مبلغ بخس.. ؟!"

الشكر الجزيل لادارة المؤسسة المحلية للمياه انهم لم يطالبونا بالديون المتراكمة منذ اكثر من خمس سنوات مضت.
ثم هل تعلمون إلى اين سيذهب هذا الألف شهريًا .. رواتب الموظفين الذين هم اهلكم واقربائكم واخوتكم واخواتكم عمال وموظفي المياه ميزانية تشغيلية لتسيير عمل ادارتهم ومكاتبهم وسداد ماعليهم للكهرباء وبترول وديزل لسياراتهم عند تنقلاتهم بين الابار وصيانتها بين الحين والآخر حتى تستمر عملية الضخ للمنازل وغيرها من الالتزامات المالية الواجب دفعها وسدادها يوميًا واسبوعيًا وشهريًا حتى تسير الادارة وتتحسن الخدمة وتستمر المياه ويستلمون الموظفين رواتبهم ..

بلغني ان المحافظ ابوبكر حسين نزل إلى حافة قدر الله وطرق ابواب البيوت والاسر وسألهم هل الماء مستمر في الحنفيات جميعهم اجابوا نعم ، وهي لعمري اول مرة منذ ان ادركت معاني العيش. لاول مرة اسمع ان محافظا يزور بيوت الفقراء ويطرق ابوابهم ليسألهم عن احدى الخدمات هل هي موجودة ام لا .. ؟!!

اليس من طبع الكرام مبادلة الوفاء بالوفاء .. طالما والقائمين على ادارة المياة اوفياء معنا.. ؟!! ألسنا جديرين بأن نبادلهم الوفاء ونكون اوفياء مثلهم ..؟!!

أليس لديهم أسر مثلنا ويريدون رواتبهم ليستمروا في مواجهة صعوبات العيش مثلنا ..؟!!
السنا بشرا وهم مثلنا .. ؟!!
ألسنا مسلمين وتعاليم ديننا الإسلامي تحثنا على الشكر لله والشكر لكل من قدم لنا خدمة ..؟!!
مخطئ من يظن ان الالف الريال يساوي قيمة ما نستهلكه من مياه شهريا بل هو اقل من القليل .

فيا احبتي الكرام اني اطالبكم ومن خلال هذا المقال بأن تحترموا جهود الآخرين وتحترموا انسانيتهم وتغيروا نظرتكم تجاههم مهما كانوا فقراء او معدمين فلعل فيهم شبيه لاويس القرني ونحن لاندري .

كما اطالبكم ومن باب الحرص والحب لكم بان تلتزموا بدفع قيمة استهلاك خدمة المياة في المنازل شهريا بمبلغ وقدره الف ريال لاغير واستلام سند بذلك.
واطالبكم باحترام وتقدير موظفي ادارة المياة المكلفين بإستلام وتوريد قيمة الإستهلاك .. فمن غير المعقول ان من اجمالي 13 الف منزل في مديرية خنفر واقل منها في زنجبار . لا يلتزم بالسداد الا ثمانمائة منزل ... والله الهادي إلى سواء السبيل ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
الذي يمارس السياسة بحقارة وبدون إنسانية ، ما ممارسته تلك إلا إنعكاس للحقارة التي تملأ صدره، وتعبير عن فقد
هكذا بات المشهد اليمني في اطار الشرعية اليمنية المعترف بها دوليا معقدا للغايه واقطابها تمثل مراكز نفوذ
  الميدان هو الحكم لتقديم أي دعم تنموي ـ مثل : بناء البنية التحتية وإصلاح المُدمّر وبناء المستشفيات
راح الزمان وجاء زمان وأنا بين النائم واليقظان فإذا أنا  في شارع الزعفران مع غلاص ثريب بالبرد مليان  أنظر
    هناك عدة مشاكل تواجه النموا لاقتصادي في الدول العربية ،وخاصة عندما تتطلع الى تطبيق تجارب اقتصاديات
عندما تتجلى المبادئ و القيم في أروع صورها وأنبل معانيها وتصبح جزء من سلوكيّات الشخص وتصرّفاته في تعامله
بعد يوم واحد فقط من توجيهات العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله ورعاه بإيداع ملياري دولار في
هناك جنود مجهولة تعمل كخلايا النحل دون كللا ولا ملل وبصمتا محدق يضحون بارواحهم من اجل تثبيت الامن والاستقرار
-
اتبعنا على فيسبوك