مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 15 أغسطس 2018 11:25 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

استطلاع : البطاقة التموينية الخاصة بالغاز بين مؤيد ومعارض .. والبكيري يقول ستضبط حصة المديرية من الغاز

الجمعة 09 فبراير 2018 06:11 مساءً
طور الباحة (عدن الغد) خاص :

نظراً للتلاعب الذي كان يحصل في أسعار واختفاء أسطوانات  الغاز  في محلات بيع الغاز بمديرية طورالباحة مما حذا  بقيادة السلطة المحلية ممثلة بالمدير العام المديرية  أ.عبدالرقيب البكيري ومكتب التجارة والصناعة على اتخاذ عدة خطوات منها ضبط التسعيرة وإلزام جميع وكلاء الغاز  بتسعيرة واحدة للبيع  بسعر  1900 ريال .

ولكن ورغم ذلك ظهرت شكاوي من بعض المواطنين  من بعض الوكلاء الذين يفتعلوا أزمات من خلال أخفاء بعض الكميات من الأسواق  لبيعها في مديريات أخرى بأسعار مضاعف عن السوق بطورالباحة ..

 

وبعد عمل وجهد كبير بذله مدير قسم الرقابة بمكتب التجارة والصناعة ا. توفيق زلوبة في عملية مراقبة الكمية والتي كانت تختفي من بعض المحلات ونظرا لشكاوي المواطنين على بعض التجار الذين كانوا يفتعلوا الأزمات من خلال قيامهم بعملية اختفاء الكمية من السوق ..

مما حذا بالسلطة المحلية ومكتب التجارة والصناعة بالمديرية بعمل بطاقة تمؤينية بعدد الكمية المخصصة المديرية من محطة الغاز  تكون بيد المستفيد يأخذ بها من أي محل غاز تحمل رقم واسم المستفيد وكذلك تحدد التسعيرة حيث يحصل عليها المستفيد من مكتب التجارة والصناعة وتعمد من السلطة المحلية بالمديرية ..

وعلى ضوء ذلك نزلنا إلى سوق المديرية وبعض محلات الغاز لنتعرف على آراء الناس حول هذه الخطوة التي اتخذتها السلطة المحلية ممثلة بالبطاقة التموينية في عملية الحصول على الدبة الغاز فوجدنا عامة الناس بين مؤيد ومعارض لهذه الفكرة وكلا طرح ملاحظاته وآراءه ..

 

أ. احمد الزعوري عضو المجلس الانتقالي قال خطوة ممتازة وجهد جبار تشكر عليه السلطة المحلية وكما قال تبارك هذه الخطوة والتي ستضمن عدم اختفاء مادة الغاز وستعمل على ضبط التسعيرة .والأخ / أحمد محمد سعيد أحد سكان منطقة الهاجرية القريبة من عاصمة المديرية الذي كان  متحدثا عن أهالي قريته ناقلا انطباع جيد حول كل الإجراءات التي اتخذتها السلطة المحلية حيث قال /  أخي العزيز من خلال جلوسي مع بعض أهالي قرية الهاجرية افاد وبقناعة تامة إن الأمور تسير على ما يرام  وممتازة  وبالنسبة لسعر الغاز والبطاقة التموينية  حامدين الله وإذا استمر على هذا الحال نعمة شاكرين جهود السلطة المحلية في ذلك , وأضاف قائلا لقد كان المواطنين ما يحصلوا على الغاز حتى  ب 4000 ريال ...

 

والقيادي في مقاومة حيفان رضوان العجهام قال خطوة ممتازة وستعمل على محاربة اختفاء الغاز الذي كثير ما عانينا منه في الفترات الماضية ولكن هناك سلبيات ان شاء الله تعمل السلطة المحلية على تلافيها منها بعض الأسر كبيرة لا يمكن ان تكفيه دبة غاز بالشهر  والبطاقة مقيدة على شهر مثلا وعندما يخلص على تلك الأسرة الغاز أصحاب المحلات ما ترضى تبيع عليه إلأ بالبطاقة التموينية  والبطاقة تتأخر لا يحصل عليها  إلا بعد شهر من شراءه للدبة الأولى..

 

وأ. عبد الوهاب  عابد قال الخطوة ممتازة ولكنها لم تكن شاملة لكل المناطق من المديريات المجاورة بحيث وأنهم لا يحصلوا على الغاز إلا من سوق طورالباحة.. لهذا يجب على قيادة السلطة  النظر في ذلك ..والأخ / زين الصالحي صاحب محل الكترونيات  تبارك هذه الخطوة ونتمنى ان تستمر..

 

وهناك العديد من الآراء المختلفة وخاصة الذين لم يوضحوا أسباب رفضهم لهذه الخطوة مكتفين بكلمة واحدة حيث قالوا بأنهم يراهنوا عليها بأنها فكرة فاشلة حسب زعمهم في أرآهم..

 

وبدوره مدير عام المديرية  قال من خلال البطاقة التموينية التي ستحد من عدة ظواهر كانت تمثل لنا مشاكل ونتلقى عدة شكاوي من المواطنين على ارتفاع الأسعار والبعض يقول الغاز اختفاء على المديرية ويباع بأسواق مجاورة المديرية..

ولكن هذه البطاقة ستقيد التاجر من التلاعب بكمية المديرية من حصة الغاز .

 

من / جلال السويسي


المزيد في ملفات وتحقيقات
في يومهم العالمي.. شباب اليمن: وقود الجبهات وضحية الأزمات
يحتفل العالم في الـ12 من أغسطس من كل عام باليوم العالمي للشباب، كيوم مركزي تقام فيها فعاليات وانشطة شبابية ويتم خلالها التركيز على دور الشباب في نهضة
تقرير:سعادة غامرة للأهالي مع عودة مجمع عدن مول التجاري
تقرير: عبداللطيف سالمين       فرح الشعب بافتتاح مجمع عدن مول اخيراً بعد انتظار امتد لأكثر من ثلاث سنين، فرحة بعودة الملجأ للإحساس بالمتع البشرية التي حرم
تقرير: الناس يسحقهم غلاء أسعار أضاحي العيد ويرهقهم ضغط الحياة والمعيشة
تحقيق: الخضر عبدالله   بدأ التحضير للعيد هذه المرة رتيبا عاديا في عموم محافظات الجمهورية اليمنية.. وتبدو أيامه كسائر الأيام، ولا جديد فيها كما يفترض لاستقبال عيد




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : الرئيس عبدربه منصور هادي يقطع زيارته الى مصر ويقرر العودة فورا الى الرياض (معدّل)
سعر أضحية بلودر يحطم الرقم القياسي.. فكم كان ثمنه؟
جنود نقطة "سوزوكي" يعثرون على عبوة ناسفة بهيئة حجر في كورنيش ريمي بالمنصورة (تفاصيل صور)
العرب اللندنية :إجماع على رفض تولي عبدربه منصور قيادة حزب المؤتمر الشعبي
ضبط صومالية يشتبه بتورطها في اختطاف طفل بحي عبدالعزيز
مقالات الرأي
تبنت سلطنة عمان بقيادة السلطان قابوس سياسة عدم الانحياز منذ وقت مبكر، حتى في أهم الأزمات التي عصفت بالمنطقة
جهود النظافة الحديثة الجارية حالياً في كل أحياء مدينتنا عدن، والمتمثلة في برامج العمل الثابتة والحملات
استعادة المؤتمر الشعبي العام لعافيته مهم جدا في الوقت الحالي لحفظ توازن الشمال على الأقل .فالناس هناك بين
يكتسب العقل السياسي اهميته في مدى قدرته على فهم المعادله السياسيه وتداخلات المصالح وتقاطعاتها ليتجلى معها
منَّ الله على اليمن بنعم عدة لا تُحصى أحلاها وأجملها أن يسر لها قيادة رشيدة واعية انتهجت سياسة الود والسلام
لم يأت مؤتمر التذكير بالمرجعيات الثلاث صدفة ، جاء على خلفية حركة دبلوماسية عميقة منذ تعيين غريفيث مندوبا
ذات يوم التقينا بأحد أكبر مهندسي تشكيل المجلس الانتقالي الجنوبي ( الكيان السياسي حينها ) ، فحدثنا من موقعه عن
هناك نظرية سياسيه تقول ان المسائل المتعلقة بالحروب يجب الا تترك بأيدي العساكر لوحدهم كما ان اقرار الحروب يجب
القادة من الرجال الذين لايزالون على قيد الحياة هم ثروة لاتقدر بثمن كونهم يجسدون تاريخ وشاهد عيان لمراحل
اقولها بكل صدق انني احترت كثيرآ للبحث عن عنوان مناسب لمقالي هذا .. وأن تردي الأوضاع ومن مختلف الجوانب جعلني لا
-
اتبعنا على فيسبوك