MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 24 مايو 2018 02:55 صباحاً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

التحالف يباغت الميليشيات بتدمير مستودع أسلحة ومعسكر

طائرة سعودية تحمل أطنانا من المساعدات لدى وصولها إلى مأرب (أ.ف.ب)
السبت 10 فبراير 2018 10:15 صباحاً
( عدن الغد ) الشرق الأوسط :

على وقع المعارك المستمرة التي يخوضها الجيش اليمني في مختلف الجبهات ضد ميليشيا جماعة الحوثيين الانقلابية سددت أمس مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية اليمنية، ضربات مباغتة لميليشيا الجماعة جنوبي صنعاء دمرت خلالها معسكرا تدريبيا ومستودعات حوثية للأسلحة الثقيلة والذخيرة.

 



وجاءت الضربة الموجعة للميليشيا غداة سقوط عدد من قادتها في جبهتي الجوف وصعدة، وبالتزامن مع استعادة الجيش اليمني لمواقع جديدة غربي تعز في ظل الانهيار المتوالي لصفوف الجماعة الموالية لإيران في جبهة الساحل الغربي حيث تتقدم القوات الحكومية شمالا باتجاه الحديدة ومينائها الاستراتيجي.

 

 

وأفادت أمس في صنعاء مصادر محلية وأخرى عسكرية مناهضة لانقلاب الحوثيين بأن طيران التحالف العربي شن فجرا سلسلة ضربات مباغتة استهدفت مواقع لميليشيا الحوثيين من بينها معسكر تدريب ومخازن أسلحة ثقيلة وذخيرة في مديرية سنحان الواقعة في الضواحي الجنوبية للعاصمة.

 



وبحسب المصادر، سمع دوي انفجارات ضخمة عقب الضربات الجوية مع استمرار للتحليق فوق منطقة «بيت الشاطبي» ومعسكر «ريمة حميد» الذي كان يتخذ منه الرئيس السابق علي صالح قبل استيلاء الحوثيين عليه عقب قيامهم بتصفيته، قاعدة للأسلحة والذخائر وميدانا لتدريب العناصر الموالين له.

 



وترجح المصادر أن الغارات دمرت رتلا من الدبابات التي سيطر عليها الحوثيون بعد مقتل صالح إضافة إلى مخزن للأسلحة الثقيلة والذخائر، إلى جانب مواقع سرية أخرى باتت الميليشيات تتخذ فيها ميدانا لتدريب عناصرها واستعراضهم أمام قادتها.

 



ورجحت المصادر أن يكون الموقع التدريبي المستهدف هو نفسه الذي أقامت فيه الجماعة أول من أمس بحضور رئيس مجلس انقلابها صالح الصماد استعراضا عسكريا لدفعة من ميليشياتها التي تنوي إضافتها إلى قوام قوات الأمن الخاصة.

 



وأظهر جانب من الصور التي بثتها وسائل إعلام الجماعة الحوثية أن المعسكر التدريبي يقع في منطقة جبلية تنطبق عليها الأوصاف التي ذكرتها المصادر أمس عن الأماكن التي استهدفها طيران التحالف العربي في مديرية سنحان حيث مسقط رأس الرئيس السابق.

 



إلى ذلك أكدت المصادر الرسمية للحكومة اليمنية مقتل خمسة من قادة الجماعة الميدانيين في جبهة الجوف جراء المعارك مع قوات الجيش اليمني وضربات طيران التحالف التي أوقعت أول من أمس 30 قتيلا من عناصر الميليشيا الانقلابية.

 



والقادة الخمسة بحسب ما ذكرته المصادر اليمنية هم: القيادي المكنى أبو روح الله، وهو مشرف الميليشيا على جبهة برط، والقيادي أبو جهاد الحمزي، وهو مشرف الأمن الوقائي للميليشيا في الجوف، والقيادي أبو مرتضى، مسؤول كتيبة مهندسي الألغام في جبهة برط والقيادي المكنى أبو بدر زرع، وهو مشرف الميليشيا في منطقة الشعف، إضافة إلى قيادي آخر يدعى محسن محمد الغريبي، والمكنى أبو علوي الرعوي، وهو مشرف مربع في مديريات برط.

 



وفي جبهة تعز (جنوب غرب) سيطرت وحدات من قوات الجيش اليمني أمس على حيد جبل الحمام الاستراتيجي في مديرية مقبنة غربي محافظة تعز، وقالت مصادر ميدانية «إن قوات الجيش أحكمت السيطرة بشكل كامل على جبل حيد الحمام, بعد معارك عنيفة مع ميليشيا الحوثي التي أجبرت على الفرار وترك مواقعها بعد مقتل وجرح عدد منهم».

 



إلى ذلك اعترضت دفاعات التحالف صاروخا باليستيا أطلقته الميليشيات الحوثية أمس باتجاه مدينة المخا، وأفادت مصادر ميدانية في الجيش الحكومي بأن الدفاعات الجوية للتحالف اعترضت الصاروخ الحوثي وقامت بتدميره دون أن يخلف أي أضرار.

 



وفي صعدة، أفادت مصادر الجيش اليمني بأن قياديا بارزا في صفوف الميليشيا الانقلابية وعضوا في مجلسها السياسي يدعى «حسين علي الهادي» قتل الخميس في ضربة لطيران التحالف استهدفت موكبه في مديرية «باقم» شمالي المحافظة.

 



وكانت القوات الحكومية التي سيطرت الثلاثاء على مدينة «حيس» جنوب الحديدة، في سياق معركة الساحل الغربي، وألقت القبض بعد تحرير المدينة على القيادي الحوثي المسؤول عن التجنيد، ويدعى «ثابت محيي الدين» إضافة إلى العشرات من عناصر الميليشيا الذين وقعوا في الأسر.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
الحكومة اليمنية :عقوبات واشنطن دليل على دعم إيران للإرهاب
رحّبت الحكومة اليمنية الشرعية بالعقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على خمسة عناصر من الحرس الثوري الإيراني لدعمهم المليشيات الحوثية ونقل صواريخ بالستية
ماكرون وبن سلمان يتفقان على موعد عقد مؤتمر بخصوص اليمن في باريس
بحث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال اتصال هاتفي مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان عقد المؤتمر الإنساني حول اليمن والذي سبق الاتفاق على تنظيمه في يونيو
الجوف:قوات الجيش تعلن استعادة عدد من المواقع الاسترتيجية بعد معارك عنيفة مع المليشيات
قالت قوات  الوطني اليوم الأربعاء، إنها استعادت مواقع عسكرية استراتيجية، إثر معارك مع مليشيات  في محافظة الجوف. وذكر قائد «لواء حسم»، رئيس عمليات حرس




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفاصيل مقتل شاب بخور مكسر (مصحح)
بالصور :اخر تطورات الإعصار الثاني بسقطرى
عاجل " الحكم على قاتل الدكتورة نجاة ونجلها وحفيدتها بالاعدام تعزيرا
قوة من الحزام الأمني تغلق البنك المركزي بعدن وتمنع إصدار شيكات رواتب الجيش
آل جابر: الحوثيون قرروا قتل «هادي» فحاولت إنقاذه بسيارتي
مقالات الرأي
  تتسارع الخطوات الجنوبية اليوم باتجاه التقارب الجنوبي، وهي ظاهرة إيجابية يحتاجها الجنوب بعد ما ألم به من
الكاظمون الغيظ والعافون عن الناس ، قال حكيم خبر الحياة وعركتها تجاربها ، ومعظم النار من مستصغر الشرر ، يستمد
خلال الأيام وبعد عودتي من الاغتراب كنت اسأل عن حال بعض الأصدقاء الذي كانوا معنا في الغربة وعادوه إلى وطنهم
قبل حوالي أسبوع من اقتحام الحوثيين لمقر الفرقة الأولى مدرع في 21 سبتمبر 2014م أرسل عبدالملك الحوثي شقيقي محمد
في اللقاء المتلفز الأخير للسفير السعودي في اليمن محمد سعيد آل جابر تحدث عن مواقف حدثت في الأيام الأخيرة قبل
جريمة "إنماء" التي راح ضحيتها كلٌّ من: الدكتورة نجاة علي مقبل، عميدة كلية العلوم، وابنها المهندس سامح، وابنته
وهنا تكمن النفوس الخبيثة وهنا تتحرك الجحافل وتخرج من جحورها عندما تحس ان مصالحهم الخاصة سوف تتعرض للخطر او
كلما خرجت إلى السوق أعياني وأتعبني البحث عن الصرف، فإذا اشتريت خضار رجع لي صاحب الخضار الباقي حبتين طماطم،
  أود أن أبعث بتحياتي إلى الشعب اليمني بمناسبة عيد الوحدة اليمنية ، وإحياء ذكرى إتحاد اليمن في بلد واحد. أود
إن ما يحز في النفس الجنوبية بحسرة وألم ، بأن تكون هناك مفارقة جنوبية بين أبناء الجنوب ، وان ينخفض مستوى القيمة
-
اتبعنا على فيسبوك