مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 أغسطس 2018 03:59 صباحاً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

شعر: محاكمة الطفولة

السبت 10 فبراير 2018 06:32 مساءً
عدن (عدن الغد)خاص:

 شعر: عصام عبدالله مسعد مريسي

عقدوا المجالس والقمم

       لمحاسبة جرأة طفولة

وأعدوا عشرات التهم

       طفلة تحمل رجولة

باعوا واشتروا في الدمم

      وانفقوا الاموال والسيولة

ليشعلوا نار الحمم

       جريمة الطفلة مهولة

هزت المحتل في الصمم

       لا تحسبوا فعلها من سهولة

صنيعها ينذرهم بالساّم

       لو مثل عهد في الطفولة

لارتفعت وثيرة الهمم

      وانقشع العدوان والظلام

قد ارتفع  صوت الطفولة

        حتى صار نار على علم

والعالم  مفشي في ذهوله

        أعمى أصابه الصمم

فلتزيدوا جوركم حمولة

          طفولة فلسطين  محت كل هم

 


المزيد في أدب وثقافة
(قتلوا صغيري) خاطرة
قتلوك يا صغيري ورحلت يا( معتز) السلام قتلوا الأمل بعيونك  والويل لهم ولنا من رب الأنام كسروا قلب أمك آه وا رباه جعلوا دمع أبيك دمّاً يا قطعة من الحبِ يا قمر
لو بيدي يا حبيبي (شعر شعبي)
لو تجيني يا حبيبي               أوهبك العمر كــله وأسمعك أحلى نغم              وصوت الدان نشلـه لو بيدي يا
ألم يا ناس زاد الحزن والهم
كلمات /نائف زين ناصر ألم ياناس  زاد الحزن    والهم وزاد الظلم في الأرض  الخرابه وجانا   وقت كم  عذب   ودرم  وكم شفنا عجائب  من




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مواطنون بعدن يبدأون رفع علم الجمهورية فوق منازلهم
امن عدن يكشف حقائق جديدة بخصوص قضية مقتل الطفل معتز
طفل اعتقلت قوة امنية أسرته يروي لـ(عدن الغد) التفاصيل الكاملة
المجلس الانتقالي يدين أحداث العنف بالكلية العسكرية ويؤكد أنه لن يسمح أو ينجّر إلى مربع العنف والفوضى
صحيفة "ذي إندبندنت": [حرب أهلية تلوح في جنوب اليمن] (تفاصيل)
مقالات الرأي
  د. وهيب خدابخش* الرئيس عبدربه منصور هادي قائد استثنائي في زمن استثنائي ، قائد وضع نصب عينيه منذ اليوم
لقد تابعت عدد من المقالات والمنشورات في مواقع التواصل الاجتماعي تطالب فخامة الرئيس بنقل الوزارات والمؤسسات
  خرجت صباحا في الطريق نحو أبين، كانت الساعة الـ7 والنصف حين غادرت عجلات السيارة معبر العلم، الذي تغيرت
لماذا عدن تحديداً ؟ لان الذي يجري فيها شئ لا يطاق ولا يحتمله بشر , تشيب له الولدان وتقشعر منه الأبدان , ما يحدث
من ابرز صفات المسلم البر بالوالدين والإحسان اليهما .. وديننا الاسلامي الحنيف رفع مقام الوالدين إلى مرتبة لم
رفع علم اليمن في قلب عدن جريمة بعد كل التضحيات التي قدمها الشعب الجنوبي لاستعادة الدولة الجنوبية وذلك
لربما إن هناك من لا يعلم ويدري بأن مهنة ابو اليمامة منبر اليافعي التي يجيدها ويتقنها مهنياً وحرفيا هي إصلاح (
مرة أخرى أعجز فيها عن إيجاد عنوانا يليق بصاحب السطور ففضلت ان يكون اسمه عنوانا لمقالي، وهل منا من لا يعرفه فهو
-الظلم ممارسة اجتماعية وسياسية وأخلاقية ممقوتة ومنبوذة ، وهي لا يمكن أن تجتث إلا بإحلال قيم الحق والعدل
نرى انه لا يجتمع نقيضين في آن ومكان وأحد لا يمكن الجمع بين الشئ ونقيضه في الوقت نفسه إلا في حسابات الانتقالي
-
اتبعنا على فيسبوك