MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 20 فبراير 2018 02:10 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

في تطوّر مهم .. اللجنة الدولية للصليب الأحمر تزور محتجزين على خلفية النزاع في عدن

الثلاثاء 13 فبراير 2018 07:07 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

أنهت اللجنة الدولية للصليب الأحمر (اللجنة الدولية) للتوّ جولة أولى من زيارات أماكن احتجاز شملت 279 محتجزًا داخل مرفق احتجاز رئيسي في عدن. وهو ما يُعدّ تطورًا مهمًّا سيكشف للكثير من العائلات مصير ذويها المفقودين.

ويعلّق السيد بيتر ماورير، رئيس اللجنة الدولية على هذا الأمر قائلًا: "هذه الزيارات التي أجريت في عدن هي حافز لنا، وهي الأولى من نوعها منذ انطلاق شرارة الأعمال العدائية قبل قرابة ثلاث سنوات". وتابع قائلًا: "هذه الزيارات تضيف إلى الديناميات الإيجابية التي تُنتجها الزيارات المماثلة في صنعاء إلى المحتجزين على خلفية النزاع والمستمرة منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2017".

وقد لجأت مئات العائلات من أرجاء اليمن ومن خارج البلاد إلى اللجنة الدولية طيلة الأعوام الماضية تلتمس معلومات أو أدلة تفيد في الكشف عن مصير ذويها. من بينها عائلات لم تكن تعلم ما إذا كان ذويها لا يزالون على قيد الحياة أم لا.

وأفاد السيد ألكسندر فيت، رئيس بعثة اللجنة الدولية في اليمن قائلًا: "إن تقديم إجابة شافية عن سؤال بسيط مثل "هل ابني حيّ يُرزق؟"، وتمكّن العائلة من معرفة مصير من فَقدت، يُسهم في بناء ثقة متبادلة في أوساط المجتمعات المحلية اليمنية".

وتُعرب اللجنة الدولية عن تقديرها للجهود التي بذلتها أطراف النزاع، والتي مكّنت من إجراء الزيارات. وبلغ إجمالي عدد المحتجزين الذين زارتهم اللجنة الدولية في اليمن خلال العام الماضي نحو 11 ألف مُحتجز.

وأضاف السيد فيت بقوله: "مع اعترافنا بأن الزيارات التي أجريت في صنعاء وعدن أمر إيجابي، فلا تزال هناك حاجة إلى بذل المزيد. ونحثّ جميع الأطراف في اليمن على منح حق الوصول إلى جميع المحتجزين لأسباب تتعلق بالنزاع الدائر في اليمن. فزيارات المحتجزين واجب إنساني حتمًا سيجني منه جميع الأطراف المنافع".

وتعمل اللجنة الدولية في أرجاء العالم لضمان توفر الأوضاع الإنسانية في أماكن الاحتجاز، عن طريق إجراء زيارات منتظمة، والتقاء المحتجزين للوقوف على أوضاعهم والمعاملة التي يتلقونها، وإِحداث تحسينات. وتُناقَش النتائج التي تتوصل إليها اللجنة الدولية مع السلطات المعنية بشكل سرّي.


المزيد في أخبار عدن
خطر داهم يطال قبور بريطانية بعدن
طالت الفوضى التي تعيشها مدينة عدن منذ قرابة عام رفات جنود بريطانيين دفنوا في عدن قبل عشرات السنين بعد ان قام نافذون بنبش مقابر لهم غرب وتحويلها إلى قطع اراضي. وناشد
مؤسسة "ألف باء" تحتفي باختتام مشروع "التمكين السياسي للشباب نحو السلام" في عدن
أقامت مؤسسة "ألف باء" مدنية وتعايش حفل فني تكريمي بمناسبة اختتام مشروع "التمكين السياسي للشباب نحو السلام"، الذي انطلقت فعالياته في فبراير العام الماضي، ونفذته
شباب الائتلاف العربي في اليمن يجتمعون في العاصمة عدن ويطالبون بوضع حد لتدخلات عمرو عمارة في شئون اليمن
عقد ائتلاف الشباب العربي باليمن اللقاء التشاوري الأول في العاصمة اليمنية الموقتة عدن تحت شعار (يد بيد نبني الوطن) بحضور رسمي فاعل وحشد شبابي واسع من مختلف محافظات


تعليقات القراء
302611
[1] السيد بيتر ماورير يضرب شيشة مع القات؟!
الثلاثاء 13 فبراير 2018
نجيب الخميسي | عدن
وكمان اتصور مع الرجال ملجع !



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
توكل كرمان مهاجمة حزب الإصلاح : تنفذون ما يملأ عليكم جبناً وتعذراً وانصياعاً
بعد زيارة بن دغر إلى السعودية: ثلاثة سيناريوهات للأزمة في عدن
عاجل : مقتل مواطن بظروف غامضة بجولة سوزوكي بعدن
مسئول حكومي كبير ينشق عن ميليشيا الحوثي ويصل عدن
بن فريد ينتقد مشروع تقدم به الرئيس علي ناصر ويوجه له سؤالاً ؟
مقالات الرأي
غيب الموت "أيمن" الفتى المبتسم في وجه الموت' فتئ المدينة البيضاء الذي أحبه الجميع وحزن لفقده الجميع كم هو
نحن الحق الذي يعترف به الإقليم والمجتمع الدولي ونحن الدولة ولا سوانا إذاً نحن أصحاب الاستحقاق الذي لا يقبل
فعلا الارض الجنوبية تحتاج الى الاهتمام  من حيث المحافظة على ترابها وحدودها وتراثها وبرواتها واهلها وزرع
(مازلنا في مقدمة تقرير الخبراء المقدم إلى مجلس الامن ..) حيث جاء في تلك المقدمة : ((... في الشمال يعمل الحوثيون من
  تكبد التحالف العربي والشرعية اليمنية أكبر خسارة في الأرواح والعتاد الحربي في حرب اليمن حرب بالوكالة و هي
منذ سنين وفي مجد عفاش كنت أحذر من قوات الحليلي أنها مع كافة ألوية الحرس الجمهوري والأمن المركزي وجميع فرق
بمناسبة موسم الزواجات في هذه الأيام وما يحصل فيها من حشوش, إليكم ما حصل من حوار بين فوزية وعتيق بعدما رجعت
يعني ان ( جهاز مكافحة الارهاب ) ( الجنوبي ) ، لا توجد لديه عناصره الاستخباراتيه والاستطلاعيه و( الجاسوسيه )
لم أستسلم عن حقي في طلبك وحقك في واجبي نحوك يا أمي الحبيبة أبين ..فجئتك بعد سنوات وعدة محاولات ومنذ اللحظة
منذ بدء أول فقرات التقرير الذي اعلنته لجنة الخبراء التي شكلتها الأمم المتحدة بشأن اليمن يظهر جليا (تأثره)
-
اتبعنا على فيسبوك