مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 ديسمبر 2018 07:54 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 13 مارس 2018 06:29 مساءً

تعريف معايير النجاح المحامي

الأ  يدهشك  كثيرآ اﻷشياء التي يتشاحن الناس عليه؟كثيرا  مايكون سبب الصراع تافها ؛فالدولة  تتضارب من أجل قطعة صغيرة عديمة الفائدة  من اﻷرض ، ويقع الطلاق بين أزواج لخلافهما على من منهما يرفع أدوات الطعام من فوق المائدة بعد اﻷكل ،وتفلس الشركات بسبب أمور تافهة.ومع ذلك ، فأن سبب كات بسبب أمور تافهة .

ومع ذلك فكل، فأن سبب اصراع ليس في العادة هو السبب الحقيقي ، فعادة  ما يكمن خلف الصراعات المدمرة مشاكل  أكثر عمقآ  .

وكما قال البروفسور <كلايتون أنكريستنسن> :- ليس المهم أن نحل سبب الصراع  بل أن تغير النموذج الذي أدى إلى الصراع من البداية.

وهذا يعني مزج القوى للوصول  لنتيجة تناغمية  توافقية . وفي صراع المبادئ ، ليس من السهل  أن نرفض مبادئ الطرف اﻷخر ؛ فعادة  مايكون من المفارقة أنك أنت من تشارك الطرف اﻷخر في هذه  المبادئ.

من المؤكد أن  الفلسطينيين و اﻻسرائيليين ، والقبارصة  اﻷتراك  والقبارصة  اليونانيين ، الكاثوليك و البروتستانت في أيرلندا  الشمالية يستطيعون بل ويميلون فعلا إلى مبدا العدالة اﻷساسي  في تبرير مواقفهم ، ومع ذلك فأن أساس حل الصراع هو الانتقال  إلى تطبيق جديد وأفضل للمبدأ المشترك - أي تطبيق العملي العقلية بحيث يستمد كلآ الجانبين القوة من التزامهما بهذا المبدأ المشترك من خلال الوصول بة إلى مستوى جديد تماما.

إذا كان كل منا يفهم قصة اﻷخر ورؤيته للحقيقة فهما  كاملا  ، فأننا نصبح أحرارا  في إشباع  أعمق احتياجاتنا  ورغباتنا في الوصول لرؤية جديدة تماما تمثل انتصارا  لكل منا، ونستطيع تنشيط هذه العقلية من خلال تعريف معايير النجاح ، ونقصد هنا بكلمة (معايير) أي أدوات التوافق مع المبدأ ،بحيث أننا جميعا  نريد أن  نخرج بأفضل نتيجة  من أي صراع في هذا البلاد.

تحياتي.

تعليقات القراء
307588
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.
الثلاثاء 13 مارس 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
محجوب



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
إنني لم أعكر صفو حياتهم أبداً، إنني فقط أخبرهم بالحقيقة "فيرونها جحيماً " عجزت اناملنا عن الكتابة والتعبير
2-عفاش و قبائل الطوق التي شبت عن طوقه و خرجت عن طوعه} ينتابني عجب عجاب لا يبعث على الإعجاب عندما تقع عيناي على
    يعيد التاريخ نفسه لأن الحمقى لم يفهموه جيداً. ونستون تشرشل   مشاورات السويد عبارة عن إكمال لمشاورات
  المعرص هي خشبة او عود غليظ من الأشجار كان يستخدمه الوراد في داك الزمان في عدن تحديداً ولحج وابين وغيره من
لاادري من ابدئ ولا ادري كيف سيطاوعني القلم ويحط حبره على الورق نظراً لهول المصيبة علي وكبرها كونها اصابتني
  تلك المنطقة المرتميه بين سلسلة جبال التهميش ووعوره الإقصاء, تلك الرقعة الجغرافية التي تقطن بين ثناء
لا شك أن المتساءل والباحث عن إجابة لأسئلة لا يعلم عنها شيء سوى وجود تلك التساؤلات في ذهنه لا تتركه أينما حل ..
اعماله الخيرية سبقت اقواله وإن قال صدق بل ووصلت افعاله إلى مشارق الارض ومغاربها واحتل مرتبه عالية في قلوب
-
اتبعنا على فيسبوك