مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 20 يوليو 2018 03:11 مساءً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

كابوس "كلمات المرور" في طريقه إلى النهاية

كلمات المرور تشكل هاجسا لمستخدمي الإنترنت
الأربعاء 11 أبريل 2018 06:51 مساءً
(عدن الغد)سكاي نيوز عربية

يشكل هاجس قرصنة كلمات المرور كابوسا لمستخدمي الإنترنت خوفا من تسرب بيانات حساسة تتعلق بأمور حياتهم الشخصية وحساباتهم المصرفية، وما إلى ذلك.
ويبدو أن شركات التقنية والإنترنت الكبرى، قد بدأت بقطع خطوات مهمة في إيجاد بديل، وذلك عبر السماح لبعض متصفحات الويب الأكثر شيوعًا بالتخلص من كلمات المرور، إذ أطلقت منظمات معايير الإنترنت FIDO Alliance و W3C مواصفات جديدة لمعيار يسمح لمتصفحات الويب ومواقع الويب بدعم طرق التشفير البيومترية بدلاً من كلمات المرور.

وبحسب "البوابة العربية للأخبار التقنية"، يدعى المعيار الجديد WebAuthn، وهو عبارة عن واجهة برمجة تطبيقات API يجعل من السهل تقديم بيانات اعتماد تشفير فريدة لكل موقع، ويمكن لمطوري الويب دمج هذا المعيار في مواقعهم على الويب والسماح لأجهزة ومستشعرات قراءة بصمات الأصابع والماسحات الضوئية مثل جهاز Face ID بالتعرف على هوية الشخص.

ويدعم متصفح فايرفوكس التابع لمنظمة موزيلا في الوقت الحالي هذه التقنية، والتي يجب أن تصل إلى متصفح كروم من غوغل وإيدج من مايكروسوفت خلال الأشهر القليلة القادمة، في حين التزم متصفح أوبرا أيضًا بدعم تقنية WebAuthn، بينما لا يوجد أي ذكر بشأن توافر هذه التقنية ضمن متصفح شركة آبل المسمى سفاري.

وقد تؤدي هذه الخطوة تقنيًا إلى إنشاء شبكة إنترنت أكثر أمانًا، إذ نظرًا لظهور سلسلة طويلة من عمليات الاختراقات والخداع وسرقة البيانات على مدار السنوات القليلة الماضية، فإن كلمات المرور وحدها ليست بالضرورة ضمانة مناسبة للحفاظ على البيانات، مما دفع الشركات إلى الانتقال لطريقة المصادقة الثنائية، والتي تتطلب من المستخدمين إدخال رمز تم إرساله إلى هواتفهم الذكية بالإضافة إلى كلمة مرور للتحقق منها، وفقا لما ذكرت "البوابة العربية للأخبار التقنية".

ويبدو أن هذه الطريقة ما تزال غير آمنة بالمقارنة مع القياسات الحيوية، إذ خلال حدث كشف النقاب عن هاتف آيفون الجديد في شهر سبتمبر من العام الماضي تحدثت آبل بالتفصيل عن الأمن البيومتري، وقالت الشركة إن الماسح الضوئي لبصمات الأصابع يمكن خداعه في حالة من أصل 50 ألف حالة، في حين قفز هذا الرقم إلى حالة من أصل مليون حالة مع الماسح الضوئي لبصمة الوجه.

تجدر الإشارة إلى أنه رغم أنك قد لا تتمكن من التخلي على الفور عن جميع كلمات المرور الخاصة بك، ولكن يمكن لهذه التكنولوجيا أن تتيح لك الاعتماد على تسجيلات الدخول البيومترية أكثر بشكل مستمر بالمقارنة مع الماضي، ويمهد هذا المعيار الطريق لمواقع الويب والمتصفحات لدعم بدائل لكلمات المرور، ولكن يقع العبء الآن على مالكي مواقع الويب وشركات متصفحات الويب لدعمه.


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
بلاك بيرى تستعد للكشف عن نسخة لايت من هاتفها Key2
بعد الإعلان عن هاتف بلاك بيرى Key2، كشف المسرب الشهير "إيفان بلاس" عن أن شركة بلاك بيرى الكندية تطور نسخة لايت من هاتفها الجديد، والتى تطلق عليها الاسم الرمزى
تسريبات تكشف الشكل النهائي لـ”جالكسي نوت 9″
نشر المدون إيڤان بلاس، المشهور بتسريباته الموثقة من خبايا شركات تصنيع الهواتف الذكية، عبر حسابه الشخصي على “تويتر” صورة جديدة لهاتف سامسونغ جالاكسي نوت
رغم عدم تفعيلك لنظام GPS.. يمكن تتبع تحركاتك
يعتقد الكثيرون أن إيقاف تشغيل نظام تحديد المواقع GPS في هاتفهم الذكي سيمنع تتبع هذا النظام لهم، لكن باحثين من "جامعة نورث إيسترن" في بوسطن وجدوا أن الأمر ليس كذلك




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل شاب بالمنصورة
تجهيزات نهائية لإعادة إفتتاح عدن مول
رئيس جمعية عدن لتعدد الزواجات يبعث برسالة إلى رئيس الجمهورية والحكومة والمنظمات إنسانية
العاصمة عدن تستضيف إشهار حلف قبائل الجنوب العربي
اليافعي :مانهبه الجنوبيين الذين حكموا بعد الحرب فاق مانهبه الشماليين طوال 33 عام
مقالات الرأي
خرج الحراك الجنوبي في ثورة شعبية عارمة عام 2007 شهد لها العالم بأسره ، وقفت أمام الطاغية الهالك علي عبدالله
ربما لا امتلك الكثير من التفاصيل عن الأسباب التي تمنعنا من تصدير الغاز والنفط اليمني للخارج؟! هذا الملف
  في عدن تم اشهار تحالف قبائل الجنوب الذي يدعم المجلس الانتقالي الجنوبي وهذا التحالف كذبه علينا ان لا
بحسب المعلومات المسربة مؤخرا الى عدد من المواقع الإخبارية ومنها مواقع تابعة أو مقربة للسلطة اليمنية المعترف
-أي تشكيل لتجمع او مكون او حزب او تنظيم سياسي او قبلي او عسكري يستحوذ على الوظيفة العامة والثروة له ولأعضائه
منذُ أن وطأة قدماه العاصمة المؤقتة عدن وفخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي يعمل بكل جهد وإخلاص في العديد
عند وصولي مطار القاهرة سمعت المصريين ينادونا بطائرة العيانيين هذا الوصف الذي يصفه لنا الشعب المصري،
من هنا يحكمنا عاقل ولا يركبنا جاهل ومهما حاولنا الابتعاد عن الواقع السياسي وطرح القضايا بعناية ودقة فائقة
  وجدت صديقي يمشي في احد شوارع الضالع بخطوات مهزوزة وملامح مقلوبة اقتربت كثيرا منه وحاولت الحديث معه
كعادة اليمنيين يهربون من واقعهم بالركون إلى الظل ومضغهم أوراق القات، فيتناسون واقع حالهم مهما كان عليه من
-
اتبعنا على فيسبوك