مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 21 سبتمبر 2018 01:12 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

الجالية اليمنية في ماليزيا ترفض إعادة تدوير أدوات الماضي في انتخابات القيادة الجديدة

الأحد 15 أبريل 2018 02:26 مساءً
ماليزيا(عدن الغد) خاص:

رفع أبناء الجالية اليمنية في ماليزيا مناشدة عاجلة إلى دولة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الأستاذ عبد الملك المخلافي وإلى معالي وزير المغتربين المهندس علوي بأفقيه يطالبون فيها وضع حد للتدخلات الغير قانونية التي تقوم بها البعثة الدبلوماسية في ماليزيا تجاه انتخابات الجالية المزمع اجراؤها في غضون الأسابيع القادمة.

وفي مناشدتهم طالب أبناء الجالية إيقاف العبث الذي تمارسه البعثة الدبلوماسية مستخدمة الترهيب والترغيب تجاه أبناء الجالية ومستغلة نفوذها في ظل الظروف الحرجة التي تمر بها بلادنا في محاولة يائسة لفرض إرادتها عليهم والسعي لتعطيل العمل باللائحة الحقوقية التي تنظم عمل الجالية حتى تتواءم مع مقاسات من تريد الدفع بهم إلى قيادة الجالية بطريقة التوائية والذين أثبتت الأحداث فشلهم الذريع في مهامهم خلال السنوات السابقة.

وأفادت مصادر متعددة وغاضبة في أوساط الجالية أن ما تقوم به السفارة يعد تدخلاً غير مبرر وغير مشروع وغير قانوني من قبل الجهات الرسمية التي يفترض بها الحياد والوقوف على مسافة واحدة من الجميع في عمل نقابي ينبغي أن يكون متحرراً من كل القيود التي تكبل هذا العمل النقابي الخدمي وأضافوا أن مثل هذا التدخلات ومحاولات فرض الإرادات ستقود إلى شرخ عميق في أوساط الجالية وسيؤدي في النهاية إلى تفككها وتضعضع مكانتها في ماليزيا.

وفي مناشدتهم وجه أبناء الجالية اليمنية في ماليزيا رسالة مفتوحة للسفير عادل باحميد الذي غرّته المعارف والصُحب مع بعض المتنفذين في الجالية السابقة قائلين أن ما يقوم به يضرب صميم سمعته التي اكتسبها منذ بداية عمله في ماليزيا وقبل ذلك يعد خرقا لكل اللوائح والنُظم التي تنظم انتخابات الجالية مكررين القول أن القيادة الجديدة للجالية لن تكون إلا دماءً جديدة ولا يمكن إعادة تدوير أي عضو من القيادة السابقة التي لم تقدم أدنى ما كان مطلوب منها.

يذكر أن السفارة اليمنية في ماليزيا بالتعاون مع بعض قيادات الجالية الحالية تحاولان تعطيل اللائحة التي تنظم عمل الجالية والتي ستحرم غالبية أبناء الجالية اليمنية من اختيار من يمثلهم في المرحلة المقبلة.

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
صرخة عدني ....ـ  عايز تشتري شقة يا باشا؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكنت في القاهرة، و طلبت من سائق التاكسي في يوم لم أكن مشغول فيه ان يفسحني بالمناطق التي يكثر فيها اليمنيون، و
بعد قرار الرئيس بزيادة الرواتب 30%.. استمرار الاعتصامات في الشوارع مطالبة بالزيادة وتندد بالتصعيد في حال لم تتم الاستجابة
  عدن (عدن الغد)تقرير:دنيا حسين فرحان عصيبة هي الأيام التي يمر بها المواطنون اليوم فالغلاء محيط بهم وارتفاع الدولار يتحكم بحياتهم ومشكلات البلاد الاقتصادية
الوية الحزم في الشريجة.. انتصارات ومآثر خالدة لا تنسى
في هذا الزمن المتغير الذي استرخص فيه كثير من الناس قيم الدين والحق والصدق ومبادئ العزة والكرامة وأذعنوا فيه لسياسة القهر والإذلال برزة نوعية أخرى أسترخصت الحياة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
البخيتي لعبد الملك الحوثي: انكشف الغطاء أيها الكاهن والناس ينتظرون رحيلك بفارغ الصبر
الزبيدي: سنسيطر على الحديدة
آل مرعي يرد على البخيتي: الجنوبيين لم يطعنونا في الظهر ولم يخونونا في غرف ومسرح العمليات
عاجل : مواطن يقتل ابن اخيه بلودر
صرخة عدني ....ـ  عايز تشتري شقة يا باشا؟
مقالات الرأي
كغيري من الاعلامين وربما المثقفين والساسة وعامة الناس في اليمن ، ممن كانوا يعتقدوا ان الرئيس المخلوع
  تمر علينا اليوم الذكرى الرابعة لنكبة ٢١ أيلول الأسود من العام ٢٠١٤م . . أربعة سنوات عجاف من ذكرى الانقلاب
عدت مجهدا من رحلة ميدانية استطلاعية مرهقة بدأتها صباح اليوم من بساتين الحسيني وصولاً إلى قرة العين التي تغزل
رغم وعدٍ صريح لي من المرحوم صالح الصماد، بالإفراج عنهم..ورغم وعدٍ صريح آخر من الأخ عبد الملك الحوثي بإطلاق
أربعة أعوام مرت وحملت معها عذابات وطن، وجراحات وأنين شعب كان يتوق للإنعتاق من حكم الفرد الواحد فعاد إلى ذات
عندما نتحدث عن ماوصل إليه اليمن وتحديدًا "الجنوب" اليمني من سيطرة من قبل الإمارات، ومحاولة تركيع الشعب اليمني
يحكى ان رجلا تزوج من أمرتين وهو قد دخل في الثلث الثاني من العمر حيث أختلط بلحيته شعر البياض بالسواد. فكان
تجري الأحداث متسارعه بصورة تجعل حتى المتابع لها يلهث خلفها ,  وتسونامي ألوية العمالقة ، الموالية للحكومة
  محمد جميح بمناسبة ذكرى مقتل الإمام الحسين في كربلاء، التي تصادف اليوم، يمكن إثارة بعض النقاش- الهادئ
  مقارنة بين النخبة السياسية في الشمال والنخبة السياسية في الجنوب قبل تحقيق الوحدة في الثاني والعشرين من
-
اتبعنا على فيسبوك