مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 17 أغسطس 2018 10:36 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

مديرية كرش بمحافظة لحج بين لغم الميليشيات وقنبلة الشرعية !

الجمعة 20 أبريل 2018 02:28 مساءً
تقرير/جلال الصمدي

 

الطريق إلى مديرية كرش بمحافظة لحج جنوبي اليمن أشبه بلحن جنائزي غامضة المفهوم والمعنى خصوصا بعد أن تم أجتياحها ،من قبل مليشيات الحوثي وجعلها منطقة صراع بين قواتهم من جهة والجيش الوطني والمقاومة الجنوبية من جهة أخرى

وما أن حررها الجيش الوطني والمقاومة الجنوبية من مليشيات الانقلاب عادت الحياة بشكل تدريجي على الرغم من حجم الدمار الهائل في المدينة، فقد عاد قرابة خمسة ألف مدني للمكان ولكن عودتهم لم تكن بسبب تحسن الأوضاع، بل لعدم وجود خيارات أخرى متاحة، حيث يعيش جزء منهم مع أقاربهم، في حين يحتل آخرون بيوتا تركها أهلها، فيما يعيش البعض الآخر على أنقاض بيوتهم المدمرة وفي هذه الأثناء لم ترتقي خدمات المياه والكهرباء إلى المستوى المرجو، وفي المقابل، قامت بعض المنظمات الدولية ومنها الهلال الأحمر الإماراتي بإغاثة الأهالي.

 

 

وخلال زيارتي إلى هناك التقيت ببعض الأهالي الذين عادوا بعد تحرير المدينة وسألتاهم عن الأوضاع المعيشية وكيف يمارسون حياتهم خصوصا بعد الدمار الذي لحق بمنازلهم وممتلكاتهم فكان الحاج/ صالح محمد حميد وهو صاحب الكلمات الاولي في هذا التقرير فوصف لي الحال "قائلا " إنهم كلهم يتحملون المسؤولية من "الحوثي في كهوف مران " إلى "هادي ووزرائه " مرورا " بتجار الحروب " ومن هم على شاكلتهم من عبدة الدينار والدرهم، هؤلاء جميعا ساهموا في سرق الابتسامة من شوارع منطقتنا وأخواتها وحولوا لياليها  إلى ليال مظلمات حالكات انهم يبدعون في قتلنا "انقلاب وشرعيه " يتلذذون بآلامنا ويدفعوننا إلى المجهول، إلى حرب تقضى على ما تبقي من البشر والحجر .

 

وتبقي مشكلة هي الأخطر من كل ما ذكرت وهي الألغام الأرضية التي زرعتها الميليشيات في المنطقة حيث عمدت المليشيات بعد أن طردها الجيش الوطني وقوات التحالف العربي عمدت على زارعة المنطقة بالعشرات من الألغام المضادة للدبابات وكذلك الافراد فكانت بمثابة لص يسرق أرواح  العشرات من المواطنين الأبرياء الذين ليس لهم ناقة ولا جمل من هذه الحرب سوى انهم من أبناء هذه المديرية فالبيوت مليئة بالألغام ،وكذلك مزارع المواطنين وكانت حصيلة هذه الألغام قتل العديد من الأهالي وجرح آخرين من النساء والاطفال .

ورغم ضعف الإمكانات والأخطار المحدقة هناك لم يزل هناك جنود مجهولين من فرق نزع الألغام التابعين للجيش الوطني هم وحدهم من يوزعون الحياة لكل القاطنين هناك ويعرضون أنفسهم للخطر.


المزيد في ملفات وتحقيقات
(عدن الغد) تبحث أسباب تفشي ظاهرة حمل السلاح بلحج..مواطنون:ظاهرة حمل السلاح تفرز قضايا ثأر وتعد سببا لإزهاق أرواح وسفك دماء الأبرياء وترويع الآمنين.
تعد ظاهرة حمل السلاح من أسوأ الظواهر التي برزت في الآونة الأخيرة في الأسواق والأماكن العامة في مختلف مدن مديريات محافظة لحج الفتية. فهذه الظاهرة ينتج عنها دوما
عودة «المؤتمر الشعبي العام»: «الإنتقالي» ضمن الترتيبات؟
    شهدت الأيام القليلة الماضية حراكاً سياسياً للملمة حزب «المؤتمر الشعبي العام» وإعادته إلى المشهد السياسي تحت قيادة موحدة، الجهود المبذولة لا تبدو
في يومهم العالمي.. شباب اليمن: وقود الجبهات وضحية الأزمات
يحتفل العالم في الـ12 من أغسطس من كل عام باليوم العالمي للشباب، كيوم مركزي تقام فيها فعاليات وانشطة شبابية ويتم خلالها التركيز على دور الشباب في نهضة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مسلحون يسطون على ٧٦ مليون ريال بعدن
عاجل : الغاء قرار رفع هيئة الطيران لرسوم المغادرين من اليمن
عاجل : هيئة الطيران المدني توضح بخصوص وثيقة تتحدث عن فرض رسوم جديدة على المسافرين في اليمن
محمد ناصر العولقي: ربنا يستر من تفويض عيدروس
عودة «المؤتمر الشعبي العام»: «الإنتقالي» ضمن الترتيبات؟
مقالات الرأي
من آخر الأحزان يأتي الموتفي ليل الفجيعةصامتا متسللالا خوف يحملهولا وجع المماتيأتي ويمضيخلسة فيناوفي
من وسط الظلام الكثيف الذي يلف حياة اليمنيين بسبب الإنقلاب الحوثي الذي حول حياة اليمنيين الى سلسلة لا تكاد
الأوضاع لم تعد تحتمل المزيد من التخبط!! الشارع يغلي والاخبار تتواتر بتغيير حكومة والكل يترقب وينتظر بفارق
لايزال البنك المركزي بعدن يصر على ممارسة غواياته الوهمية بصورة مقرفة ومثيرة للسخرية والسذاجة في الوقت الذي
  وصلتني دعوة من نادي تكوين الثقافي في المكلا ، لم يكن مثل أي نادي عرفته انه نادي أدبي ثقافي كلهم من الشباب
منَّ الله على اليمن بنعم عدة لا تُحصى أحلاها وأجملها أن يسر لها قيادة رشيدة واعية انتهجت سياسة الود والسلام
د. شادي باصرة شهدت المنطقة حملات مقاطعة كبيره لأمريكا والدنمارك وإسرائيل وتكللت كل تلك الحملات بالفشل فلم
  أظنك عزيزي القارئ سمعت بقصة الشاب اليمني الذي كان يملك سيارة(باص) ثم باعها واشترى بثمنها فيزة وهاجر إلى
  محمد جميح جميل أن يرى اليمنيون رئيسهم عبدربه منصور هادي يتحرك داخلياً وخارجيا. أن يروه يتلمس احتياجات
في الذكرى السنوية الثانية والاربعين لرحيل قائد وطني ، وزعيم سياسي ، ومفكر فذ ، هو عبد الله باذيب ، طيب الله
-
اتبعنا على فيسبوك