مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 17 أغسطس 2018 09:45 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

(استطلاع ) .. تدني مستوى التعليم في جامعة عدن ودراسة غير تطبيقية

السبت 21 أبريل 2018 05:37 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

لم تعد قطاع دراسة الكليات في عدن بخير ، ألحق تتابع النزاعات باليمن ودوامها أضرارا فادحة في الكليات، بدءًا من الخسائر المباشرة في البنى التحتية ووصولًا إلى الأداء التعليمي وجودته.

 

وفي عدن تعاني جميع كليات الحكومية من الضعف في الإمكانيات لتوفير الادوات التعليمية اللازمة كالمعامل والانترنت حيث تعد جامعة عدن من الجامعات المعترفة دوليًا ولصعوبة الاوضاع في عدن تزداد الدراسة فيها الى الاسواء بدءًا من المناهج الدراسية وصولاً الى الكليات الحكومية التي تردت في الآونة الاخيرة.

 

وتعد نسب هيئة التدريس الى الطلاب في الكليات ليست مواتية والمعدات وموارد التعلم سيئة للغاية، وترتفع نسبة التغيب بين الأساتذة، ولا توجد عملية منتظمة لمراجعة المناهج الدراسية وتحديثها، ويوجد نقص في المختبرات والحواسيب لطلاب الهندسة.

 

حول هذا الأمر استنطقت بعضًا من أهل الاختصاص والتخصص :

 

استطلاع / سامية المنصوري

 

دراسة اكاديمية بدون تطبيق

 

يقول استاذ في كلية الآداب و ورئيس موقع صهاريج نيوز ؛ الاستاذ حيدرة القاضي " للأسف هذه الفترة جامعة عدن تفتقر الى الجانب التطبيقي ( العملي ) نظراً لافتقارها مختبرات والوسائل التعليمية والاهتمام لهذا الجانب لظروف عديدة منها الظروف التي مرت بها جامعة عدن خلال العقدين الماضيين بخطة ممنهجة لتدميرها ، وأضاف الاستاذ حيدرة ان جامعة عدن حلقة من مسلسل خطة تدمير كل منجزات الجنوب وأدى ذلك الى حالها كما ترون"

 

وأشار الاستاذ حيدرة ان جامعة عدن كانت تعرف بمخرجات ذات قيمة كبيرة ومؤهلة ، كما ان خريجين جامعة عدن كانوا يملكون خبرات اشتهرت في كثير من الدول العربية حتى دول على مستوى العالم .

 

وقال حيدرة ان المخرجات في الوقت الحاضر ضعيفة الى حد كبير في جامعة عدن بسبب ما قلته مسبقاً هو افتقار الجانب العملي التطبيقي وهذه هو افتقار هذا الجانب و أحدى سلبيات مخرجات جامعة عدن ، وبتالي الخريج لم يعد مؤهل لمواجهة الحياة العملية او التنافس في سوق العمل مع مخرجات جامعة اخرى حتى عكس ذلك على سمعة جامعة عدن .

 

وأوضح لنا الاستاذ حيدرة القاضي مثال على حديثة في قسم الإعلام وقال _ كما نلاحظ هناك ابتعاد الى حد كبير في الجانب التطبيقي والاعتماد على الجانب النظري وهذا يعود الى عدم الاهتمام رئاسة القسم او عمادة الكلية بهذا الجانب بتنسيق مع مؤسسات الإعلامية الاخرى والتطبيق معها .

 

واضاف انه من المفترض ان يتوفر استيديو ومختبر يشمل الأجهزة الحاسوبية والانترنت والتقنيات لتعليم اولويات الانتاج والاخراج وما الى ذلك في المجال التطبيقي وليس العملي كما هو الحال الان ، و أشار الاستاذ حيدرة للأسف نحن في قسم الاعلام لا يوجد اي اهتمام نظراً لعدم الشعور بالمسؤولين الجهات المختصة .

 

وانها حديثه وبوصية الى رئاسة الجامعة الاهتمام بالجانب الإعلامي كون الإعلام هو سلطة واصبح منبر يمثل الدولة ويخلق رأي عام وبتالي هو يعتمد على الطريقة الذي يتم بها تأهيل طلابنا .

 

كليات بدون نظافة

وتقول صابرين الصبري - طالبة في كلية الآداب قسم اللغة العربية ” أن المتأمل اليوم لحال الوضع في كليتنا وخص بالذكر ( كلية الآداب ) كوني إحدى طلابها فإنه يلاحظ سلبيات كثيرة ولعل من اهمها عدم وجود مصلى يحتوي طالبات الكلية خاصة وان الجدول الدراسي يحمل ثلاث محاضرات في اليوم وبذلك نضيع الدين في الدنيا ومشاغلها "

 

وأشارت الطالبة صابرين انني ألمع لون العنصرية الطائفية يلوح بالأفق .. وأضافت اننا طالبات الآداب نعاني الى عدم وجود النظافة في الحمامات اما الجانب التعليمي قد لا يكون ذلك التعليم السيئ بالنسبة لقسم اللغة العربية في كلية الآداب و لكننا نتمنى أن تكون هناك وسائل تطبيقية لما يتم تعلمة خاصة في المجالات التي نحتاج الى تطبيق لان العلم حين ما يكون مع التطبيق يصبح أكثر استيعاباً وفهماً ويفاغ الذهن .

 

وقالت الطالبة صابرين الشباب هم عماد الأمة ، ولا تأتي حضارة إلا بهم ، لذلك يجب الاهتمام بهم وتوفير كافة السبل التعلم حتى نحصل على جيل راقي في علمة ويحافظ على أمته ، وأضافت نطمح ان تكون كليتنا في عدن ذو اهمية واهتمام من قبل الجهات المختصة، واضافت نحن نعاني خاصة في فصل الصيف من الحر الشديد ولا يوجد لدينا تكيفات بالإضافة الى اندثار المنظر العام فالنوافذ لاتزال مكسرة ، ونفتقر الى ابسط الاشياء الأساسية .

 

واختتمت حديثها بالنداء الى حكومتنا الرشيدة في ضرورة الاهتمام بالعلم والمعلمين وبكل جوانب الحياة .

 

منهج قديم

 

من جانبها تقول الاعلامية هويدا الفضلي -: ”ان الواقع التعليمي في جامعة عدن بالعموم وكلياتها بالخصوص واقع معقد للغاية وخصوصاً مع النزاعات الآنية للبلاد والتدني الاقتصادي الذي جعل من البلاد، مستنقع للخراب والدمار، ليس، الا"

 

واضافت _ ان المنهج والمساقات المستخدمة في الجامعات في مدينة عدن قديمة قدم الزمان لا تمد، العصر، الراهن بأي صلة فبمقارنتها بدول المتحضرة الفرق، واسع وشاسع ،بما في، ذلك من تدخل التكنولوجيا في، التعليم لتسهيله وغرس فكر العصر، الحديث في واقعنا اليمني برأيي هذه من المشكلات التي، تقف امام تطور، عجلة التنمية التعليمية في، جامعة عدن بجانب التطبيقي ، اما فيما يخص الحلول لهذا المشكلة من قبل، الجهات المعنية عليهم اولاً ضبط الأمن وخصوصاً على الممتلكات العامة بما فيها الصروح التعليمية فحتى الطلاب اصبحوا خوف وهلع للواقع الامني الذي ذهب، ضحيته حارس كلية الآداب من اجل ان ينقذ ارواح بداخل الكلية.

واشارات الإعلامية هويدا الفضلي :-يجب على الجهات المعنية ان يسهلوا الربط بين المؤسسات الخارجية من الكلية مع جامعات عدن لعمل ورش عمل تطبيقي بمختلف المجالات اعلام وربطها بتلفزيون والاذاعات وغيرها والحقوق وربطة بمحاكم القضائية والمؤسسات المتخصصة وغيرها وهذا الشي ينطبق بباقي التخصصات فالنتيجة ستكون واضحة وخصوصاً بعد التخرج لأنه المحسوبية والوساطات هي من مسيطرة على الوضع الوظيفي لدينا وهذا لا يمكنا نكرانه لهذا لابد، ان نكون جزء من الحل لا من المشكلة والحكومة والجهات المتخصصة تكون ضميرها المهني موجود، بالفعل وليس حديث واحبار على ورق فقط ليكتمل المعنى الحقيقي للعالج وليس للتعقيد.

 

الفساد ينخر في عمود الجامعة

شارك الصحفي الكريحي :_ " تفتقر الجامعة للجانب التطبيقي نتيجة للتدهور المستمر للعملية التعليمية والتدمير الممنهج لهذا الصرح العلمي نتيجة الاختلافات السياسية والمماحكات التي أدت إلى إضعاف هذا الصرح العلمي "

 

واضاف بقوله : اضافة الى ندرة وجود المختبرات التطبيقية وأجانب التطبيقي وتركيز الجامعة على الجانب النظري .

 

واشار الصحفي الكريحي :- من الملاحظ لسير العملية التعليمة لجامعة عدن خصوصا بعد الحرب الأخيرة التي شهدتها المدينة وعدم الاستقرار الأمني نسبيا أدى ذاك إلى تراجع ملحوظ للعملية التعليمة .

وقال من وجهة نظري الفساد مستشري بشكل كبير وينخر في عمود الجامعة وقد يفقدها قيمتها العلمية أذى لم يتم استئصاله .

 

*شحة الميزانية في الكليات

في حين يؤكد الطالب نصر البكري:-أحدا طلاب قسم الاعلام في كلية الآداب " جامعة عدن عريقة وكادرها متميز ولكن الخطط الدراسية المتبعة في العملية التعليمية قديمة ولا تتماشى معا التطور العلمي الموجود .

واضاف _ ان المجال التطبيقي في الجامعة لا يذكر السبب الرئيسي الخطط المتبعة من قبل الجامعة ولم توجد حصص محدد للتطبيق وقلة الدعم الحكومي المخصص للجامعة والفساد الموجود في اروقة الجامعة والدولة بشكل عام .

 

وقال ان وضع ميزانية تشغيلية مخصصة لشراء الادوات التطبيقية وكادر مؤهل ومتميز في هذا المجال .سن قوانين تعاقب كل من يقوم بتلاعب بالأدوات أو محاولة تعطيل العملية التطبيقية لأي غرض كان.

 

.واشار الطالب نصر _ ان سن قوانين تعاقب كل من يقوم بتلاعب بالأدوات أو محاولة تعطيل العملية التطبيقية لأي غرض كان..

 

واختتم حديثه برسالة الى الجهات المختصة ان يقوموا بتذليل الصعاب أمام طالب العلم باعتباره الثمرة التي سيجني ثمارها الوطن ،وطالب العلم أغلى ثروة تملكها الدولة واعتماد ميزانية تشغيلية كافية ،والتكثيف من الخطط الدراسية التطبيقية الصحيحة التي تجعل الطالب يواجه الامور كما هي على ارض الواقع .

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
السركال براين هرتلي
  السركال براين هرتلي مدير الزراعة في المحميات الغربية لمستعمرة عدن جاء الى أبين في 1941 م تقريبا للإشراف على أكبر مشروع زراعي في الجزيرة العربية آنذاك ( لجنة أبين
(عدن الغد) تبحث أسباب تفشي ظاهرة حمل السلاح بلحج..مواطنون:ظاهرة حمل السلاح تفرز قضايا ثأر وتعد سببا لإزهاق أرواح وسفك دماء الأبرياء وترويع الآمنين.
تعد ظاهرة حمل السلاح من أسوأ الظواهر التي برزت في الآونة الأخيرة في الأسواق والأماكن العامة في مختلف مدن مديريات محافظة لحج الفتية. فهذه الظاهرة ينتج عنها دوما
عودة «المؤتمر الشعبي العام»: «الإنتقالي» ضمن الترتيبات؟
    شهدت الأيام القليلة الماضية حراكاً سياسياً للملمة حزب «المؤتمر الشعبي العام» وإعادته إلى المشهد السياسي تحت قيادة موحدة، الجهود المبذولة لا تبدو


تعليقات القراء
314304
[1] جامعة وليست بجامعة
السبت 21 أبريل 2018
إبن عدن | عدن
بصراحة التعليم الجامعي عندنا ضعيف ومهلهل ويفتقد مقومات الجامعة الطبيعية العادية التي في بقية بلدان خلق الله. هي عندنا ضحك على دقون الطلبة وإستهبال لأولياء أمورهم. واحدى الأسباب الرئيسية هي أن معظم طاقم التدريس خريجي جامعات ومدارس حزبية من بلدان الإتحاد السوفيتي وبلدان شرق أورباء الإشتراكية سابقا ومن الهند . مع أن مرتباتهم عالية جدا بمتوسط أربعمئة ألف ريال شهريا للواحد. طبعا مايستاهلوهاش والدليل أن خريج جامعة عدن مستواه أقل بكتير من خريج مدرسة ثانوية في الخارج.و الحل هو التمسك بمعايير الجامعات في الخارج وخاصة فيما يتعلق بطاقم التدريس وتغييرالحاليين من جذورهم لأن فاقد الشيء لا يعطي شيئا.

314304
[2] الجداريات التي تخاطب العالم حول قضية الجنوب والجنوبيين العادله المتمثله بالإستقلال من نير الإحتلال اليمني واستعادة الدول والثروه الجنوبيه المسلوبه هي عمل رائع في الصميم . بقي شيئ مهم جدا .. ألا وهو نشر صور مكبره لكل شهداء الجنوب ومعاقيهم وجرحاهم في كل ركن وفي كل زاوية من أركان وزوايا عدن خاصة والجنوب عامه اولا ليذكروا مرتزقة الإحتلال اليمني من مؤتمريين عفاشيين وتخريبيين تكفيريين وحوثيين ومحاولات عودتهم الى عدن والجنوب من الباب الخلفي سواء بمهزلة مقتل عفاش أو إخفاءه أو اختفاءه لن تنسي الجنوبيين
السبت 21 أبريل 2018
الجداريات التي تخاطب العالم حول قضية الجنوب والجنوبيين العادله المتمثله بالإستقلال من نير الإحتلال ا | الجداريات التي تخاطب العالم حول قضية الجنوب والجنو
الجداريات التي تخاطب العالم حول قضية الجنوب والجنوبيين العادله المتمثله بالإستقلال من نير الإحتلال اليمني واستعادة الدول والثروه الجنوبيه المسلوبه هي عمل رائع في الصميم . بقي شيئ مهم جدا .. ألا وهو نشر صور مكبره لكل شهداء الجنوب ومعاقيهم وجرحاهم في كل ركن وفي كل زاوية من أركان وزوايا عدن خاصة والجنوب عامه اولا ليذكروا مرتزقة الإحتلال اليمني من مؤتمريين عفاشيين وتخريبيين تكفيريين وحوثيين ومحاولات عودتهم الى عدن والجنوب من الباب الخلفي سواء بمهزلة مقتل عفاش أو إخفاءه أو اختفاءه لن تنسي الجنوبيين تضحياتهم ولن تنسيهم وتثنيهم عن هدفهم الأول وهوالتحرر والإسنقلال من نير الإحتلال اليمني واستعادة الدوله على حدود ما قبل22 مايو 1990م المشئوم بالإضافه الى نشر عمل جداريات تحمل صور علم دولة الجنوب وعملته الوطنيه ومفتاح هاتفه الدولي وكذا شعارات ورموز مؤسساته ومنشآته الإقتصاديه وخاصة التي نهبتها المؤسسه الإقتصاديه العسكريه اليمنيه وغيرها من المنشآت المدنيه والعسكريه لدولة الجنوب ولكن مرة أخرى يجب أن تنشر صور مكبره لكل شهداء الجنوب ومعاقيهم وجرحاهم في كل ركن وفي كل زاوية من أركان وزوايا عدن خاصة والجنوب عامه ليتذكرهم الجنوبيون على مدار الساعه ويتذكروا القضيه التي ضحوا من أجلها.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العثور على الطفل معتز ماجد ميتا بحي عبدالعزيز
عاجل : الغاء قرار رفع هيئة الطيران لرسوم المغادرين من اليمن
محمد ناصر العولقي: ربنا يستر من تفويض عيدروس
ارتفاع مهول باسعار الاضاحي بعدن والدجاج الخيار الامثل
عاجل :الأمم المتحدة تدعو حكومة اليمن والحوثيين لمحادثات سلام في سبتمبر
مقالات الرأي
يحس بالقهر جريح او مقاوم من أبناء عدن. حين يهمش لسنوات بعد انتصاره ورفاقه في تحرير الجنوب وعاصمته عدن وهو يرى
لم يدخر فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي جهداً في سبيل وقف معاناة أبناء الشعب اليمني وتلبية
  الثورة تغيير جذري لكل جوانب الحياة ،فالثورة تندلع اما لطرد محتل غاصب ،او للقضاء على سلطة حكم ظالمه وفاسدة
  يتعامل الحوثيون مع اليمنيين في مناطق سيطرتهم كرهائن لا رعايا يجب توفير احتياجاتهم باعتبارهم سلطة أمر
في هذه الأيام الطيبة التي يحب الله فيها العمل الصالح. هل هناك افضل من ان يتجه الجميع لإصلاح ذات البين في
  في هذه الأيام الطيبة التي يحب الله فيها العمل الصالح..هل هناكافضل من ان يتجه الجميع لإصلاح ذات البين في
من آخر الأحزان يأتي الموتفي ليل الفجيعةصامتا متسللالا خوف يحملهولا وجع المماتيأتي ويمضيخلسة فيناوفي
من وسط الظلام الكثيف الذي يلف حياة اليمنيين بسبب الإنقلاب الحوثي الذي حول حياة اليمنيين الى سلسلة لا تكاد
الأوضاع لم تعد تحتمل المزيد من التخبط!! الشارع يغلي والاخبار تتواتر بتغيير حكومة والكل يترقب وينتظر بفارق
لايزال البنك المركزي بعدن يصر على ممارسة غواياته الوهمية بصورة مقرفة ومثيرة للسخرية والسذاجة في الوقت الذي
-
اتبعنا على فيسبوك