مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 17 أغسطس 2018 09:45 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 25 أبريل 2018 07:27 مساءً

العشوائي أسباب حلول ومعالجات

البناء العشوائي في عدن وكثير من المدن الجنوبية هناك أسباب  اجتماعية وسياسة متعمدة أجبرت الناس على ألبنا والبسط العشوائي مما افقد عدن جمالها  وحضاراتها   اهم الأسباب :-

١- الندم بعد حرب ٩٤ عندما تركت عدن وأرضيها بكرا  للغزاة من الشمال الذين اقتسموها مربعات  ولَم يعطوا الجنوبيين غير الفتات

٢-توقيف صرف الأراضي بأمر رئاسي  عام ٢٠١٥ واستخدام هذا الامر في أطار المكايدات السياسية التي مارستها الشرعية تجاه القادة المحليين في ابين وعدن ولحج والضالع وشبوة وحضرموت مما ترك الفرصة  للتزوير  وملفات وأوامر  بتواريخ رجعية

٣-اعتبر الجنوبيين ان الفرصة مؤتية بعد التحرير للعمل بأرضهم ملكهم تعويضا عن ندم عشناه بعد ٩٤ولكن

بطريقة غير منظمة او مخططة

٤-سماسرة الأرض ومدعين ملكية وورثة قبائل عاشت ببعض المناطق قبل الاستقلال

٥- خوف الجنوبيين ان تروح عليهم الفرصة. ان لم ينتهزوها قبل عودة صنعا ربما مجددا لتنهب ما بقي وحرمان اهل عدن والجنوب كما حصل بعد ٩٤

٦-  ثقافة  العشوائية او الدحبشة والتفكير بالذات وأسلوب السلب والنهب  والسرقة والرشوة التي لم تعد امر مشين او مرفوض مجتمعيا خلال ربع قرن طمس  الفكر الحضاري والالتزام للقانون وتغليب ثقافة حمران العيون وان كانت اوسخ  من ثقافة صنعاء او بطريقة اكثر فجاجة

الحلول

١- إصدار قرار رئاسي بالصرف بالمخططات  المرسومة في الأراضي التي لن تصرف في كل مناطق المدن المحررة  ووضع مخططات جديدة

وإعطاء  الأولوية لسكان المناطق والمدن والأقرب

٢- تكون  رسوم الحصول على أرضية مبلغ رمزي. وتسهيل عملية إصدار التراخيص  

٣- أعطا أسر الشهد الأولية والمقاومة. ومن ثم موظفين الدولة  عسكريين ومدنيين

٤-تكليف قوة أمنية متابعة المخالفين  عبر لجان الحي  وإيقاف اي عمل غير مرخص

٥- إصدار مسودة قانون محلي تصدره السلطة المحلية  تعاقب كل من يعتدي او يبني بأرض ليست له ولَم  يحصل على  التراخيص ما دامت في متناول اليد   وتكون عقوبتها  السجن  وغرامة مالية. وإلزامه. برفع المخلفات. بعد الهدم

٦- خصخصة الخدمات. العامة. في المخططات الجديدة. كهربا  ومياة. ومجاري  وتلفونات. وبلدية  ونظافة واعطا. القطاع الخاص  العمل في هذه الجوانب وفق المعايير المتبعة

٧- تخصيص مساحات وأسواق بعيدة. عن الشوارع العامة  والمناطق المزدحمة  للبسطات والفرشات والأكشاك

لمن يرغبون  ان يوجدوا. مصدر دخل. يعينهم علئ  الحياة بايجارات  رمزية.

بغير هذه المعالجات  سنضل نعاني من هذه المشكلة

وهناك أمر محيرني لماذا تم توقيف صرف الأراضي ولمصلحت من ؟ 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
توطئه : يوما ما كانوا يلتحفون الرمل ويكسوهم الغبار..يوما ما كانوا في الساحات والميادين تعتصرهم الآلام
اين المنظمات الإنسانية المحلية والدولية تأتي إلينا تعملها زيارة إلى عاصمة مديريتنا الحبيبة لتشاهد هذه
خرج الرئيس عيدروس الزبيدي في لقاء رسمي على الهواء مباشرة الأسبوع الماضي والربكة على محياه مطالباً الجميع
يقال إن الاختلاف رحمه ونعلم يقينا أنه سنة كونية لكن الإصرار على الاختلاف لأجل الاختلاف ولاجل بعض المصالح
الكل يتحدث عن الجمل ويحاول يصفه من وحي الخيال فقط وتصور العقل الباطني من غير أن يراه أحد فقط كل واحد يخمن
حدد المبعوث الاممي يوم 6 من الشهر المقبل موعدا للمفاوضات في جنيف بين الاطراف اليمنية المتحاربة على ضوء
  عن حال عدن وأحوال الجنوب عامة !!! المأطور هو القاسم المشترك الأكبر والأصغر وعنوان المرحلة وحديث الحال
ردا على المقالة الأدبية بعنوان  درس من جنوب السودان للدكتور عبدالعزيز المقالح   حقيقة لست بذات
-
اتبعنا على فيسبوك