مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 27 مارس 2019 12:49 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

المنامة: يحق لأي دولة في المنطقة وإسرائيل الدفاع عن نفسها

الجمعة 11 مايو 2018 04:57 صباحاً
المنامة ((عدن الغد)) خاص

 

 

أكد وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة، على حق أي دولة في المنطقة بمن فيها إسرائيل في الدفاع عن نفسها بتدمير مصادر الخطر.

وكتب الوزير البحريني على حسابه في "تويتر" الخميس: "طالما أن إيران أخلّت بالوضع القائم في المنطقة واستباحت الدول بقواتها وصواريخها، فإنه يحق لأي دولة في المنطقة ومنها إسرائيل أن تدافع عن نفسها بتدمير مصادر الخطر".


المزيد في احوال العرب
الملك سلمان يصدر أمرا ملكيا جديدا
أصدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، أمرا ملكيا جديدا اليوم الإثنين. وبحسب صحيفة "عكاظ" السعودية، أمر الملك سلمان بن عبد العزيز بترقية وتعيين 10 قضاة
الإعدام ثلاث مرات لمرتكب جريمة مروعة في شرق العراق
قضت محكمة عراقية، اليوم الأحد، 24 آذار/مارس، حكما بالإعدام ثلاث مرات لمدان قتل مواطنين من عائلة واحدة، بمحافظة ديالى، شرق العراق. وأعلن المكتب الإعلامي لمجلس القضاء
قرارات ملكية سعودية جديدة "نصُها"
اصدر العاهل السعودي الملك/ سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، حزمة من القرارات الملكية تتضمن تعينات واعفاءات جديدة من مناصب وزارية . ورصدت صحيفة "عدن الغد" القرارات


تعليقات القراء
317762
[1] نحن في انتظار التصريح الاماراتي
الجمعة 11 مايو 2018
واحد من الناس | اقليم حضرموت المستقل
نحن في انتظار التصريح الإماراتي خاصة وأن فريقها الرياضي المشارك في القدس قد يتعرض للخطر



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
عصر الوضوح ، في السودان مجروح ،  الكلام عن السبب لدى "سلطة أخر زمن" غير مسموح ، ولو كُتب في الحين خيَّرت
لم يتغيّر شيء في اليمن كي ينفّذ الحوثيون (أنصار الله) الجانب المتعلّق بهم من اتفاق ستوكهولم. من يعتقد أن اتفاق
    قال جبران باسيل وزير خارجية لبنان، تعليقاً على القمة الاقتصادية العربية ببيروت، التي لم يحضرها من
ربما لم ينتبه أحد من المحللين والسياسيين، ومنذ اليوم الأول للحراك الشعبي وإلى أن وصل الوضع في سوريا إلى هذه
  لم تَعرف حضارة ظهرت على وجه الأرض بأنها حضارة لا تهتم بالفنون والموسيقى والطرب، بما فيها الحضارة
الشهادة التي أدلى بها الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك أمام المحكمة في قضية «اقتحام السجون»، المتهمة
لا شك أن الاهتمام الدولي الراهن بالتسوية السياسية في اليمن يمثل تطوراً استراتيجياً يتماشى مع أهداف التحالف
في النهاية من الذي سيتحكّم بالحديدة مدينة وميناء وهل صحيح أن الحوثيين “أنصارالله” صاروا خارج المدينة
-
اتبعنا على فيسبوك